شريط الأخبار
القبض على مطلوب خطير بمنطقة الوهادنة في عجلون جلالة الملك عبدالله الثاني يلقي كلمة الاردن في الامم المتحدة اليوم التنمية: لجنة تحقيق حول فيديو "وليد" و سنتخذ اجراءات حازمة شاهد بالأرقام والتفاصيل...مزاد علني جديد لبيع أرقام مميزة بالصور... مداهمات امنية تسفر عن ضبط كميات كبيرة من المخدرات بحوزة ٦ اشخاص في الموقر رسمياً...الاردن يترأس مجلس المحافظين للوكالة الدولية للطاقة الذرية رئيس الوزراء السوري: معبر نصيب جاهز منذ الخميس...وهناك مطلب من الأردن للإعلان النقابات تأمل بـ "ترجمة" ما تبقى من ملاحظاتها عبر "النواب" الحباشنة والعرموطي: إحالة قانون ضريبة الدخل لمجلس النواب مخالف دستوريا العثور على جثة عشريني في منزله بمنطقة الجبيهة بعمان جمعية جماعة الاخوان المسلمين تستنكر مهرجان "قلق" بالتفاصيل .. مصورة مقطع "النائب ورقيب السير" تروي ما حدث "القبول الموحد" تعلن رابط تقديم طلبات أبناء الأردنيات بالصورة ... مدير مستشفى البشير يرد على الكاتب عمر عياصرة الطراونة يدعو النواب لجلسة الأربعاء لمناقشة القوانين التي تضمنتها الارادة الملكية ماذا قصد الأمير علي من نشر هذا الفيديو ؟ العين الكباريتي: الوضع الاقتصادي للمملكة "ليس سيئاً" ارادة ملكية باضافة" الضريبة والجرائم الالكترونية" وبنود اخرى الى جدول اعمال النواب الملك يزور مقر شبكة "CNN" في نيويورك محافظة : تطوير كافة المناهج المدرسية خلال 3 سنوات
عاجل

أحرجت الذي قبلك وسيتعب من يأتي بعدك

ابراهيم البطاينة
رئيس مجلس محلي حكما
الطريقة المثالية التي تقود بها شطري البلدية إداريا وفنيا هي طريقه عصرية خرجت عن مألوف الإدارة في مؤسساتنا الأردنية. لذلك فإن المتابع لما يحدث في بلدية اربد إما يأخذ صفة المعجب بالرئيس ويصفق أو يكون حاسدا وناقما ويبدأ يكيل التهم والشتائم لأنه لا يملك غير أدوات العاجز مقابل كل النجاح والتميز في البلدية .
هذا الطريق الذي سلكه المهندس الفذ بني هاني جعله محط إعجاب الجميع وخصوصا المراقب المحايد والمسؤول النظيف الذي يبحث عن أمثال الرئيس في الدولة الأردنية وهم قلائل بهذه الصفات .
فالنظافه والجرأة باتخاذ القرار والشفافية والسلاسة والقيادة الحديثة بعيدا عن التعقيد والروتين والمحاباه إضافة للإخلاص للوطن والقائد وحب الأرض التي تربى عليها كلها صفات جعل منه انسان مميز محط اهتمام واعجاب .
فلا عجب وراء كل ذلك أن نرى الهجمة الشرسة التي يتعرض لها من مواقع وأشخاص بدأوا بالاحساس بأن أسلوب المهندس بني هاني بدأ يشكل خطر على مواقعهم وانكشاف امرهم . ولهذا السبب نرى همزة من هنا ولمزة من هناك تطعن بالرجل الأصيل صاحب المبدأ والخلق . فتهمة التنسيب بتعيين ابنه على حساب الفئة الثالثة هي نقطة تحسب لصالحه لأنه لو أراد والكل يعرف لوجد مئة جهة تعين ابنه بألفي دينار وليس مئتين مقابل حصول الرضا ولكن المبدأ والضمير وليس الخوف هو من يمنعه من ذلك . مع العلم أن لديه في البيت ابناء أيضا عاطلين عن العمل وجامعيين ولا مانع لديه ما دام حالهم حال الأردنيين جميعا .
فبئس الحقد وبئس الردى الذي وصل إليه حال بعض من ينادون بالباطل .
وكلمة أخيرة فما قام به الرئيس من تخفيف الازمات المرورية بواسطة عمل دوار هنا ودوار هناك هي طريقه رائعة علما أنها غير مكلفة حيث أن الطوب هو من مصنع البلدية ونفس البلدية هي التي تقوم بالتنفيذ ويكفي تبجحا أن ذلك من أجل الفائدة الشخصية .
أتمنى أن نجد عدد أصابع اليد ممن يحمل ميزات وفكر المهندس حسين بني هاني لكي يقودوا البلاد والعباد لبر الأمان
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.