شريط الأخبار
 

أردنية في الحجر الصحي تعاني من ظروف صحية صعبة وتشتكي تأخر إجراءات الخروج

الوقائع الاخبارية :تلقى موقع "الوقائع الإخبارية" مناشدة عاجلة من سيدة أردنية تم وضعها في الحجر الصحي بأحد فنادق العاصمة عمان إثر قدومها من السعودية وحسب البروتوكلات المعمول بها في المملكة.

وحسب ما تم إبلاغ "الوقائع" من قبل ذوي السيدة صبحية أسعد احمد الاسعد "م نبيل الدلقموني” وعمرها 77 عاماً فإن والدتهم البالغة من العمر 77 عاماً انهت مدة الحجر الصحي البالغة 17 يوماً وتم إبلاغها منذ ساعات الصباح الباكر بضرورة تجهيز نفسها للإخلاء في ساعة محددة إلا ان هذا الأمر لم يتم ومضت الساعات دون أي وجود اي فعل جاد لإخلاء المحجورين في الفندق ودون ان يمتلك موظفوا الفندق اي اجابات على تساؤلات الأشخاص المحجورين لديهم عن سبب تأخير اخلائهم.

وأضاف ذوي السيدة ام نبيل ان الأمر لم يقف عند ابلاغها بتجهيز نفسها صباحاً بل تم ابلاغها بعد ذلك بإعادة تجهيز نفسها للإخلاء لاكثر من ثلاث مرات وفي كل مرة يتم التعذر وإعادتها إلى الغرفة دون معرفة الأسباب وتم إبلاغها في المرة الأخيرة بضرورة تجهيز نفسها كون الإخلاء سيكون في الساعة الخامسة من مساء اليوم وهو الأمر الذي لم يحدث لغاية كتابة هذه السطور.

ويؤكد ذوو السيدة انه لا سبب مقنع للتأخير كون والدتها انهت جميع الفحوصات اللازمة لفيروس كورونا وكانت جميع نتائجها سلبية كما أنها تعاني من أمراض في القلب والضغط وبات وضعها الصحي يزداد صعوبة بعد ارتفاع ملحوظ في ضعط الدم لديها نتيجة التأخير المستمر في إخلائها.

وبينوا لـ"الوقائع"  انه لم يتم إبلاغهم فيما إذا كانت الحالات المكتشفة اليوم والتي ثبتت اصابتها بفيروس كورونا لأردنيين في الحجر الصحي هم في ذات الفندق ام لا بينما يتناقل المتواجدون في الفندق احاديث أن سبب تأخيرهم هو اكتشاف حالات مصابة في الفندق.