ابو رمان للكاتب المجالي : هذا ما اغضبنا ! ولكن من حقنا الفخر بشباب وطننا
شريط الأخبار
الصفدي: لا سلام شاملا دون زوال الاحتلال وتلبية حق الفلسطينيين في الحرية والدولة المصري: 4 بلديات قصرت بأداء واجبها خلال المنخفض الأخير العثور على جثة ثلاثينية في البادية الشمالية .. والأمن يحقق السعودية ترشح السديري سفيراً لها في الأردن خلفاً للأمير خالد آل سعود 3 إصابات اثر تدهور مركبة في مغير السرحان بالمفرق رئيس بلدية جرش القوقزة : لا شبهة فساد في قضية توقيف أعضاء البلدية وزير الصحة يستهجن تداول فيديو وخبر مفبرك يعود لعام ٢٠١٥ القبض على ٢٤ شخصاً في مختلف محافظات المملكة وضبط بحوزتهم ٢٥ سلاحاً نارياً سيف: "التردد السريع"سيغير النمط التقليدي للنقل العام في المملكة القبض على 5 أشخاص حاولوا تهريب مليون حبة كبتاجون من سوريا اللجنة الوزارية للوظائف القيادية تؤكد سلامة اجراءات تعيين مدير الهيئة البحرية الاردنية تعيين سلمان مديرا عاما للهيئة البحرية الاردنية الحكومة: قرارات دمج وإلغاء هيئات ومؤسسات مستقلة تتطلب تعديلا لتشريعات ناظمة لعملها الملقي: هذا ما قصدته بعدم تعيني بعضا من اصدقائي مشان ما ينادوني "هاني" بالفيديو...سائقا حافلتي "كوستر" يعرضان أرواح المواطنين للخطر في صويلح الداخلية تلغي مؤتمر "السلام بين الاديان" تكفيل معلمي الكرك الثلاثة بعد توقيفهم اثر شكوى جرائم إلكترونية الرزاز يعمم بضرورة انفاذ توصيات المركز الوطني لحقوق الإنسان بالوثيقة...الرقب يسأل الرزاز عن وجود رخص سارية المفعول لإنشاء كازينوهات بالأردن خوري يرد على الدغمي...كيف ترضى ان تكون ديكورا مدة ٣٠ عام !
عاجل

ابو رمان للكاتب المجالي : هذا ما اغضبنا ! ولكن من حقنا الفخر بشباب وطننا

الوقائع الإخبارية: كتب شرف الدين ابو رمان
قرأت مقالا منع من النشر للأستاذ الكبير عبدالهادي راجي المجالي.. يتغنى به بالبطل الشهيد ابو ليلى مقابل الممثلين في مسلسل " جن"..
نعم استاذي؛ فلا مقارنة بين الابطال الحقيقين والابطال الوهميين.. وليلة بطولة ابو ليلى.. لم ينم الأردنيون وهم يتابعون البطل.. يدعون ربهم له بأن ينصره؛ فخورين بخبر استشهاده كأنه فرد من افراد أسرهم.. أعاد لنا الأمل بجيل المقاومة والبطولة..
وقدم الأردنيون أيضا زينة شبابهم شهداء؛ في فلسطين وفي الجولان؛ وفي حماية الأردن من الإرهاب والتطرف داخل الجغرافيا الأردنية وخارجها..
ما اغضبنا من المسلسل استاذي ليس فكرة إنتاج عمل درامي يحاكي الشباب الأردني؛ فهذا ما بحثنا عنه منذ سنوات طويلة.. وتمنيناه بعد أن " عُطلت" الدراما الأردنية؛ وانهارت شركات الإنتاج؛ نتيجة مواقف قومية أردنية نعتز ونفتخر بها؛ ودفعنا فاتورتها بعين الفرح.. فهذا هو الأردني في مواقفه القومية..
ما اغضبنا؛ اننا عندما بحثنا عن الشاب الأردني في الدراما العالمية؛ وجدناه شاب أو فتاة بذيئي اللسان؛ يقومون ب سلوكيات قذرة.. ويمارسون الدعارة عند الآثار التاريخية..
مجتمعنا ليس سليما بالكامل؛ ولسنا المدينة الفاضلة.. ولكنهم ليسوا عنوان شبابنا.. فشبابنا ان سعينا إلى " أنسنة" حياتهم؛ سنجدها كفاح اهاليهم في تأمين تعليمهم؛ وكفاحهم في البحث عن عمل، وحلم الزواج ممن احب؛ وبناء أسرة.. في شبابنا الطموح - وانت منهم - ؛ والمثابر؛ وفيه الذي عرف الشقى والتعب منذ نعومة اظافره؛ وحمل همّ اهله بدلا من ام يحملوه..
في شبابنا المثقف؛ والقاريء؛ والموهوب..
ويوجد لدينا من هو سيء الخلق والسلوك.. كنا قالت الأستاذة رنا حداد في مقال لها اطرب قلبي؛ انتظرنا ان يُقدم الشاب الأردني للعالم ب مواهبه وعلمه وكفاحه.. وليس ببوله..
اعلم قصدك استاذي، واقرا جيدا بين سطورك؛ ولا يحق لأي شخص المزاودة على وطنيتك؛ ومن حقنا أيضا ان نفخر بشباب وطننا.


 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.