شريط الأخبار
 

استيراد 1.8 مليون طن من القمح والشعير

الوقائع الإخبارية: قال مدير صناعة وتجارة وتموين العقبة ابراهيم الحوامدة إن كميات القمح والشعير المستوردة لهذا العام ستتخطى 1.8 مليون طن.
وأضاف الحوامدة في تصريح له أن القمح الذي تستورده وزارة الصناعة والتجارة من أجود الأنواع في العالم، ويأتي من أكبر وأفضل الدول المصدرة لهذه المادة من بينها روسيا وأوكرانيا ورومانيا.
وأكد أنه لم ترفض أي شحنة من القمح أو الشعير هذا العام بفضل حسن اختيار المواد الاستراتيجية حيث يخضع استيراد أي شحنة إلى لجنة عطاءات فنية مختصة ودقيقة من موظفي الوزارة، مبيناً أن الأردن هو البلد الوحيد الذي يخضع مادتي القمح والشعير لفحصين متتاليين قبل إجازتهما للاستهلاك البشري والحيواني.
ولفت إلى أن الفحص الأول يكون في بلد المنشأ من قبل مختبرات ذات مواصفات عالمية خاصة ثم تخضع الشحنة ذاتها إلى فحص ثان لغاية إجازتها في مختبرات داخل المملكة.
يذكر أن عمليات تخزين القمح والشعير تتم في الصوامع المخصصة التي بنيت جديداً على أرصفة الميناء الجديد 20 كلم جنوب مدينة العقبة.