شريط الأخبار
تعليق الدوام غدا الأربعاء في جامعة جرش حرصا على سلامة الطلبة بالوثيقة... وزارة العدل تحول مبالغ امانات الدعاوى التنفيذية والايجارات لأصحاب الحقوق في البنوك ترجيح مثول مطيع أمام مدعي عام أمن الدولة اليوم النائب يحيى السعود: لم أمنع من السفر وسألاحق مروجي الاشاعات قضائياً مصدر دبلوماسي: تيسير النجار سيبقى معتقلا لحين دفع الغرامات المترتبة عليه لدولة الامارات الصفدي يعد بتسهيل زيارة لوالد الأسير الأردني "محمد سليمان "في سجون الاحتلال مادبا .. توقيف موظفين اثنين من بريد الحي الشرقي بشبهة اختلاس كيف علّق "الخدمة المدنية" على تغيب الموظف الحكومي او امتناعه عن العمل؟ العجارمة : للمرة الثانية ...مشروع قانون العفو العام مازال قيد الدراسة مجلس مفوضي العقبة يتخذ قرارات لتنشيط الحركة التجارية ابو يامين: القبض على مطيع حدث قبل شهر في تركيا ..وتم نقله للاردن عبر طائرة خاصة القبض على مطلوب مصنف بدرجة خطير جدا في البادية الشمالية بالتفاصيل...حيدر الزبن يكشف عن اسماء وارقام و تطورات خطيرة في قضية الدخان وزير يشكو من تغيير " بواجي " مركبته مرتين خلال شهر سحب الحراسات الامنية من امام منازل رؤساء الوزارات السابقين غنيمات: كل من يثبت تورطه مع مطيع سيحاكم غنيمات تكشف تفاصيل جلب المطلوب عوني مطيع رئيس الوزراء: التصدير يعد المدخل والحل لتحسين معيشة المواطنين وتوفير فرص العمل عائلة الطحاوي تطالب بشموله بالعفو العام بعد تردي حالته الصحية طقس العرب: منخفض جوي من الدرجة الثانية يؤثر على المملكة الأربعاء
عاجل

اقتني "حمارا" من أجل جمالك وصحة أطفالك

الوقائع الإخبارية : تعتمد شركات التجميل في كثير من دول أوروبا مؤخراعلى لبن الحمير في صناعة مستحضرات التجميل.

"فيه فوائد لبن الأم وله تأثير السحر على تجاعيد البشرة" هكذا وصفت شركات التجميل في كثير من دول أوروبا لبن الحمير.
فبعد أن وضعت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو" عام 2015 لبن الحمير في المرتبة الأولى لألبان الحيوانات البديلة للأبقار والجاموس والماعز والأغنام، في قائمة ضمت 8 حيوانات بينها الجمل.
أسست شركات التجميل والمنتجات العضوية في أوروبا وأمريكا واليابان مزارع للحمير، للاستفادة من ألبانها التي بلغ سعر اللتر منها في أوروبا 15 يورو، سواء في صناعة الجبن، أو مستحضرات التجميل مثل الصابون والكريمات وحتى الأدوية الخاصة بالأمراض الجلدية المستعصية " الصدفية — التهاب الجلد البكتيرية ".
وقالت الشركة إن تحليل مكونات لبن الحمير كشف عن إحتوائه على 14 فائدة لجسم الإنسان، حيث أنه غني بفيتامين E، والأحماض الأمينية، والفيتامينات A، B1، B6، C، D، E، أوميغا 3 و6، كما أنه يحتوي على كميات عالية من الكالسيوم، وفي مقابل كمية منخفضة جدا من الدهون، فضلا عن مادة الريتينول المقاومة للتجاعيد.
وأوضحت أن استخدام مستحضرات التجميل المصنوعة من لبن الحمير بشكل منتظم يزيل التجاعيد ويمنع ظهورها في الجلد والوجه والرقبة، بما يمكن المرأة من مقاومة الشيخوخة، كما أنه يقضي على كابوس "حب الشباب" الذي عادة ما تعاني منه المراهقات.
ونشرت مجلة "هيلث" الأمريكية الشهيرة دراسة بعنوان " هل شرب لبن الحمير أصبح موضة"، ذكرت أن روايات أبوقراط"أبوالطب" تحدثت عن فضائل حليب الحمير. وأن هناك أبحاث تؤكد استخدامه طبيا في روما وفرنسا.
وكشفت أن الدراسات العلمية للبن الحمير مقارنة بالألبان الأخرى، توضح أن لبن الحمير هو الأقرب إلى حليب الثدي البشري، من حيث الخواص ونسبة الدهون وتعزيز المناعة أيضا.

وتوقعت الدراسة أن يحظى لبن الحمير بشعبية واسعة على مستوى العالم، بسبب فوائده الصحية الكثيرة، مما يساهم في ارتفاع أسعاره، مشيرة إلى أن الحمير لا تنتج كمية كبيرة من الحليب كما تفعل الأبقار، فملئ جالون من اللبن يتطلب وجود 15 من الأتان " أنثى الحمار"، وهو ما سيساهم في إستمرار إرتفاع أسعار كافة المواد المصنوعة من لبن الحمير، سواء الجبن التي يقدر ثمن الكيلو منها بأكثر من ألف دولارا أمريكيا، أو مستحضرات التجميل المختلفة.
وفقا لإحصائيات منظمة الفاو يوجد أكثر من 44 مليون حمار على مستوى العالم، يعيش منهم في الصين وحدها أكثر من 11 مليون حمار، ورغم ذلك وتتصدر الصين قائمة الدول المستوردة للحمير بسبب استخدامها لحومها في الطعام، فنصيب قارة آسيا من الحمير 37 % من عدد الحمير في العالم، في مقابل 27% لقارة أفريقيا و12 % لمنطقة الشرق الأوسط، وسبق وأعلنت مصر قبل بضعة أشهر استعدادها لتصدير 10 آلاف حمار حي للصين، للحد من مخالفات ذبح الحمير، وتناول لحومها داخل البلاد، بسبب رخص ثمنها مقارنة بلحوم البقر والجاموس والأغنام والماعز.



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.