شريط الأخبار
"الادارة المحلية" تدعو للاستفادة من تمديد مهلة تقسيط المطالبات المالية الأمن: مركبات (صف سيارتك) مصيرها إلى سواقة! لجنة الصحة النيابية:" نظام الحوافز في وزارة الصحة غير دقيق" الفاعوري: ملف عقود تأمين عاملات المنازل سيكون أمام مكافحة الفساد الخوالده: شبهة "دستورية" في الموازنة العامة! وقف صرف راتب تقاعدي لوزير سابق ومطالبته بـ250 ألف دينار جرس إنذار خاطئ لأحد البنوك يستنفر دوريات الأمن بالكرك اعلام اسرائيلي: اعتقال أردني مسلح قرب وادي الأردن بعد عام على تشكيل حكومة الرزاز: 39% من الأردنيين يرون أن الامور تسير بالإتجاه الصحيح الصناعة والتجارة: اسعار الدجاج انخفض 5 قروش ! المهندسين الزراعيين تستهجن شروط الحكومة لاشغال وظيفة مدير عام المواصفات تجارة عمان : قبل المطالبة بمقاطعة السلع تعرفوا على الاسباب الحكومة: سنضبط عمليات الشراء عبر الإنترنت حملة الدكتوراه المتعطلون عن العمل يجددون اعتصامهم امام رئاسة الوزراء المعشر: الحكومة لن تعيد النظر في سعر "صرف الدينار" غرينبلات: لم نضغط على الأردن بشأن المقدسات الإسلامية في القدس تعديلات مقترحة على قانون العمل: صلاحية حل النقابات للسلطة القضائية التربية :لن نعتمد "الإجابة النهائية" لأحد الأسئلة التي أثير الجدل حولها في مادة الفيزياء فتاة تحاول الانتحار بتناول كمية من الادوية في الرمثا الوزير المساعدة: المحكمة الإدارية تنصف مجموعة من موظفي بورصة عمان
عاجل

الإعلام العبري ينشر معلومات عن الفلسطيني منفذ عملية سلفيت

الوقائع الإخبارية : نشرت وسائل إعلام عبرية معلومات عن الشاب الفلسطيني منفذ عملية الطعن وإطلاق النار أمس الأحد قرب مستوطنة أرييل في الضفة الغربية.

وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، أن التقديرات الأمنية رجحت أن تكون العملية من تخطيط وتنفيذ "شخص واحد بارد الأعصاب بشكل غير عادي وحازم ومدرب عسكريا".

وذكر المحلل العسكري في موقع "يديعوت أحرونوت" الإلكتروني رون بن يشاي، أن تقديرات الأجهزة الأمنية تشير إلى أن المنفذ عمل بلا شركاء، دون أن يكون مرتبطا بخلية ساعدته على تنفيذ العملية أو الانسحاب من مكان تنفيذها، رغم أن العملية كانت مركبة ولا تشبه سابقاتها.

وأضاف بن يشاي، أن المنفذ اقترب من مجموعة جنود تعمل على تأمين إحدى محطات الحافلات التي تقع عند مفرق مدخل مستوطنة أرييل، وقام بطعنه واستولى على سلاحه وأطلق النار باتجاه الجنود الذين تواجدوا في المحطة.

وشدد بن يشاي استنادا إلى أقوال مستوطنين كانوا في المحطة، أن المنفذ تلقى تدريبا عسكريا جيدا.

ولم يستبعد بن يشاي أن يكون المنفذ منتميا لإحدى الفصائل الفلسطينية، وشاركته في التخطيط خليه تعمل في منطقة نابلس في الضفة الغربية، وربط بين العملية، واستهداف الجيش ليلة الجمعة مكاتب قيادة الضفة الغربية التابعة لحماس.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.