شريط الأخبار
الخطاطبة: يجب الاعلان على الملأ عن الأسباب والمبررات التي دفعت لاعفاء رؤساء الجامعات مرشح لمنصب مدير بنك المدن والقرى يؤجج مواقع بمعلومات مضللة عن الوزير المصري القبض على شخص بحوزته 200 الف حبة مخدرة داخل مركبته في اربد د. كامل محادين يكتب لنساء العالم المتعبات المنهكات رئيس بلدية الجفر يدعو الى اجتماع شعبي في الجفر إلقاء القبض على سائق المركبة المتسبب بوفاة أربعيني في المفرق الكشف عن حقيقة استبدال وسرقة قطع نقدية من متحف المسكوكات في جامعة اليرموك !! مواطن لأحد النواب : والله انك صرت مثل ام العروس! مصادر تكشف لأول مرة أسباب الإعفاء !! والجراح : لن أتنازل عن حقي ولو أدى ذلك إلى بتر لساني الحباشنة: تواريت عن الأنظار 4 أيام ولم أتوقع ما حدث نقيب المعلمين: لغط وتشويه للحقائق اعترى مقترح تعديل قانون النقابة إصابة (4) أشخاص بضيق في التنفس اثر حريق بسيط في احد المطاعم في الزرقاء شاهد بالاسماء .. إحالات إلى التقاعد في وزارة المالية آثار الزرقاء: اللوحة الفسيفسائية التي عثر عليها مزورة وليست أثرية تقرير: الأردنيون العاملون في دول الخليج يتعرضون للتمييز لليوم الثاني عشر...استمرار الاحتجاجات امام السفارة الامريكية تحويل 64 شخصا للمدعي العام بسبب التدخين بمستشفى الزرقاء صاحب سوابق جرمية يطلق النار على أحد المواطنين ويلوذ بالفرار في اربد جلالة الملك عبدالله الثاني: سنواصل واجبنا التاريخي بحماية المقدسات في القدس إعفاء مبعوثي الجامعات الرسمية من الغرامات المالية
عاجل

الاتحاد الاوروبي: يجب الإصغاء إلى الملك عبدالله الثاني

الوقائع الاخبارية: قالت الممثلة العليا للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، في تصريحات صحفية أدلت بها في مقر المفوضية الأوروبية اليوم الخميس، ان قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب بنقل السفارة الأميركية إلى مدينة القدس له أبعاد وتبعات مثيرة للقلق، واصفة القرار بأنه قد يزج بالمنطقة في حالة أشد حلكة وصعوبة مما هي فيه الآن.

كما أشادت موغيريني في تصريحاتها بالدور الأردني تجاه القدس والأماكن المقدسة فيها، داعية العالم إلى الاصغاء إلى جلالة الملك عبدالله الثاني باعتباره صوتا للحكمة والاعتدال، حيث قالت: 'إن ما يحدث في القدس يهم كامل المنطقة وكل العالم، وسأستضيف غدا وزير خارجية الأردن أيمن الصفدي، فالأردن له دور خاص جدا فيما يتعلق بالأماكن المقدسة في القدس وجلالة الملك عبدالله الثاني هو صاحب الوصاية على هذه الأماكن المقدسة. وهو رجل حكيم جدا ويستحق كل دعمنا خلال هذه الفترة الحساسة. وأعتقد أننا جميعا يجب أن نصغي له بانتباه شديد، لأن ما نحتاجه في هذه الفترة الصعبة هو الحكمة، وأن نصغي إلى صوت الحكمة الداعي إلى السلام وردود الفعل السلمية'.
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.