شريط الأخبار
 

الاوقاف ردا على جلعاد : باب الرحمة سيبقى مصلى ومقر كرسي الامام الغزالي

الوقائع الاخبارية : أكد الناطق باسم وزارة الاوقاف والمقدسات الاسلامية حسام الحياري، الثلاثاء، أن باب الرحمة في المسجد الاقصى الشريف سيبقى مصلى ومقر كرسي الامام الغزالي ومكتبة وقف.

وكان وزير الأمن الداخلي للاحتلال جلعاد آردن قال، إن بوابة الرحمة ستكون مكتبة وقف، منوها إلى سعي الاحتلال لعدم تجديدها كمصلى.

وشدد الحياري  أن الاحتلال الاسرائيلي لا يملك أي سلطة على المسجد الاقصى، مشيرا إلى أن باب الرحمة أحد أهم المكونات الرئيسية للمسجد الاقصى.

ولفت الى أن المسجد الاقصى تحت الوصاية الهاشمية مما يؤكد عدم امتلاك الاحتلال أي سلطة على مكونات المسجد.

جلعاد آردن قال إن اسرائيل لا تمتلك أي حجة قانونية لمنع باب الرحمة من أن يصبح مسجدا، مشيرا الى عدم قدرتها على مر السنوات من اغلاق بوابة الرحمة.