شريط الأخبار
"المستهلك": اتفاق الحكومة مع مربي الدواجن جاء على حساب الأردنيين بالصور....ضبط (84) ألف عبوة سمنة نباتية منتهية الصلاحية غير صالحة للاستهلاك البشري ذوو الطفل "منتصر الفران" يناشدون بالبحث عن ابنهم المفقود بالصور .. أفعى تتسلل إلى مركبة أحد المواطنين في بلدة ساكب بجرش بالصور .. ذوو الإعاقة ينفذون اعتصاما مفتوحا رفضاً لنظام إعفاء المركبات للعام 2019 حمّاد : نتحقق من تقارير حقوق الانسان دون أن نتهاون في تطبيق القانون صلاة الغائب على مرسي اليوم أمام "العمل الإسلامي" سلطة وادي الاردن توضح ما تم تداوله عن اعمال سد الوالة بالفيديو.....ضبط سائق يقود مركبته بطريقه متهورة في عمان العراق .. ضبط شاحنات ادوية اردنية منتهية الصلاحية تعرض متهم بقضية الدخان لـ «نوبة قلبية» وتأجيل الجلسة «التنمية» تمنح صلاحيات تراخيص مراكز الاشخاص ذوي الاعاقة النهارية للتربية والتعليم المرشحون للإلتحاق بالدبلوم المهني لإعداد وتأهيل المعلمين (رابط) منع الصلاة على مرسي بالأردن والسماح بقبول التعازي عمان .. خرجت من السجن ووقعت بشبكة دعارة وزوجها استغلها لأعمال البغاء نقيب الممرضين : لن نسمح بفتح مهنة التمريض أمام الفلبينيات مدارس خاصة تضغط على معلمين لـ «ترك» العمل في العطلة وفاة سبعينة بصعقة كهربائية بدير علا ادارة الامتحانات : الإجابة النموذجية للسؤال (2) للعلوم الحياتية.. لا يلزم نقل الجملة كاملة الحكومة تُبشر الأردنيين: «الصحراوي» سيكون بمواصفات عالمية
عاجل

البرد يقتل طفلة في الركبان

الوقائع الإخبارية : توفيت طفلة في مخيم الركبان الواقع على الجانب السوريي من الحدود السورية الأردنية، نتيجة البرد الشديد وغياب التدفئة والرعاية الطبية عن المخيم.
وقال إعلامي الإدارة المدنية للمخيم، الأربعاء ، إن الطفلة سمية محمد السالم، ثلاث سنوات، توفيت نتيجة البرد الشديد الذي يعيشه المخيم، وفقا لموقع عنب بلدي السوري.
وأضاف الحمصي، أن غياب التدفئة والرعاية الطبية إلى جانب الوضع المادي السيئ لذوي الطفلة، أسهم بوفاتها في ظروف البرد الشديد.
ويخضع مخيم الركبان لحصار، منذ حزيران الماضي، بعد إغلاق طريق الضمير من قبل قوات النظام السوري.
وأكد أسامة المحمود، مسؤول في نقطة "شام” الطبية في المخيم، أن الطفلة سمية والمنحدرة من مدينة تدمر شرقي حمص، من عشيرة العمور، توفيت نتيجة البرد والصقيع الذي يغطي المنطقة منذ أيام.
وبحسب الحمصي، فإن 80% من سكان المخيم غير قادرين على شراء مواد التدفئة من محروقات وحطب، بسبب ارتفاع أسعارها وسوء أوضاعهم المادية.
وأشار إلى أن المساعدات الإنسانية متوقفة عن الركبان بشكل كامل، منوهًا إلى أن معظم الخيام مبنية من الطين، ولكن أسقفها هي عبارة عن "شوادر بلاستيكية مهترئة ولا تقي البرد”، بحسب وصفه.
وتأثرت معظم المحافظات السورية وبلاد الشام عموما بمنخفض جوي قطبي المنشأ، ومصحوب بالثلوج والأمطار الغزيرة والرياح، منذ ثلاثة أيام، أدى لسقوط الثلوج وتشكل السيول في الكثير من المناطق، لا سيما في منطقة الركبان الصحراوية والتي تنخفض فيها درجات الحرارة بشكل ملحوظ.
وكان نازحو مخيم الركبان ناشدوا كلًا من الأمم المتحدة ومجلس الأمن والأردن للتحرك من أجلهم، بعد قرار واشنطن الانسحاب من سوريا وعدم مناقشة مصير النازحين.
وطالبت الإدارة الأمم المتحدة ومجلس الأمن والمنظمات الإنسانية بـ "أخذ دورها الكامل تجاه مصير النازحين العالقين في السجن الكبير المسمى مخيم الموت”، بحسب وصفها.
وأشارت إلى أن الأوضاع الإنسانية في مخيم الركبان ما زالت تتجه نحو الأسوأ في ظل الحصار المفروض عليه وظروف الشتاء والبرد وغياب النقاط الطبية.
ويعيش في مخيم الركبان ما يزيد على 50 ألف شخص، معظمهم من النساء والأطفال بحسب "تحالف المنظمات الإنسانية غير الحكومية".


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.