البنك المركزي يلزم القطاع الخاص بتحمل عمولات (إي_فواتيركم)
شريط الأخبار
نقيب الممرضين: صرف علاوة العمل الإضافي للممرضين الشهر الجاري خبير نفطي : تحذيرات من البنزين المغشوش وآلية للكشف عنه المجالي : سأطالب الحكومة رسمياً بالبحث عن جثمان الكساسبة اربد .. اصابة طالب بجراح بالغة اثر ارتطام يده بزجاج مكسور داخل مدرسة وفاة شخص و إصابة ثلاثة آخرين اثر حادث تصادم في محافظة المفرق طارق خوري متفائل: الأخبار ليلة امس حلوة .. والقادم أجمل ’الأراضي‘ تنهي معاناة سكان مدينة الشرق بالزرقاء باصدار سندات تسجيل الساكت يسأل الرزاز عن تعيينات الأوراق المالية والبورصة وايداع الأوراق المالية الشاب "محمود القرشي" مفقود منذ 4 ايام ... والأمن :البحث مستمر وقفة احتجاجية للمطالبة بالإفراج عن الأسير مرعي «السير» للسائقين: استخدموا الغيارات العكسية الشواربة يكشف سر المربعات الصفراء على إشارات الخامس بالتفاصيل..منح دراسية مقدمة من الامارات للطلبة الأردنيين المقيمين في الإمارات الضمان: لا تقديم حالياً لطلبات السحب من رصيد التعطل لغايات التعليم والعلاج بالتفاصيل...الحكومة تعلن عن شاغر مدير عام دائرة الأراضي والمساحة الشواربة: لا تعويضات لمتضرري الباص السريع الا بالقضاء وفاتان اختناقا داخل بئر ماء بالزرقاء الدفاع المدني يخمد حريق ( هنجر ) للإسفنج ومواد التنظيف بمنطقة الموقر الطريفي: حالة عدم الإستقرار الجوي ستؤثر على مناطق عشوائية في الأردن الطراونة: المدارس والجامعات خالية من المخدرات
عاجل

البنك المركزي يلزم القطاع الخاص بتحمل عمولات (إي_فواتيركم)

الوقائع الإخبارية : قرر البنك المركزي إلزام القطاع الخاص المشترك في نظام (إي_فواتيركم) بتحمل قيمة العمولات بدلاً من العملاء وذلك مع حلول شهر أيلول المقبل.
وفق ما علمت "هلا أخبار" فإن محافظ البنك المركزي زياد فريز قرّر استناداً إلى المادة 33 من تعليمات نظام عرض وتحصيل الفواتير الكترونياً تحميل الجهات المفوترة الجديدة من القطاع الخاص ممن ترغب في الإشتراك في النظام قيمة العمولات وذلك على كافة خدماتها التي ترغب في إطلاقها على النظام وعدم توقيع أي عقود بخلاف ذلك.
وقرر أن تخاطب الشركة الجهات المفوترة من القطاع الخاص ممن لا تتحمل العمولة على اي من خدماتها المطلقة حالياً على النظام بضرورة أن تتحمل ذلك الجهات العمولة من قبلها مباشرة قبل تاريخ 1 / 9 / 2019م.
وذكر مصدر إن دخول البريد الأردني على الخط سيساهم في تخفيض الكلفة على المواطنين بخاصة أن هنالك توجهاً ومباحثات لأن تكون الخدمات المقدمة عبر البريد للدفع الإلكتروني مجانية.
كما تدرس الحكومة تخصيص موازنة لتحمل العمولات بدلاً من العملاء شريطة أن لا يتم الدفع عبر البنوك.
يذكر أن الحكومة قد استفادت من عملية الدفع الالكتروني في مجالات عدة ذكرها محافظ البنك المركزي لمجلس النواب، على رأسها أنها وفرت على الحكومة دفع الفوائد والتي كانت تصل إلى مبالغ باهظة وهو ما يعزز نظرية ألا يتكفل المواطن قيمة العمولة.
ويقدر عدد الذين يقومون بالدفع إلكترونياً نحو 70 % بينما لا يزال المتبقون يدفعون عبر البنوك وهو ما يكبد المواطنين عمولات إضافية، تحتاج إلى التوعية لتجنب الدفع عبر البنوك وحتى الأكشاك.
وكان مؤسس والرئيس التنفيذي لشركة مدفوعاتكم ناصر صالح قال في تصريحات سابقة لـ هلا أخبار أن الفكرة من انشاء "أكشاك (إي فواتيركم)" جاءت بطلب حكومي بهدف "توعية المواطن بطرق الدفع الإلكتروني"، وقال "بالرغم من توعية المواطن إلّا أنه يعود للدفع مباشرة، وهو أمر مؤسف".
واعتبر أن الأكشاك لم تحقق أهدافها بتوعية المواطن وتسببت بخسائر قدّرت بـ (300) ألف دينار من موظفين وأجهزة، وقال إن "مدفوعاتكم" انسحبت منها فيما طلبت الحكومة الابقاء عليها.
وذكر مصدر لـ هلا أخبار أن بعض الأكشاك لا تلتزم بقيمة العمولة المخصصة لها (25 قرشاً) وتستغل العملاء الذين يجهلون قيمة التعرفة الحقيقية، وهو ما دفع بالشركة - وفق مسؤول بها - إلى إيفاد (متسوق خفي) للوقوف على هذه الشكاوى وجرى وقف التعامل مع الوكلاء والأكشاك الذين يرتبكون مخالفات.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.