شريط الأخبار
القبض على مطلوب بحقه 20 طلبا قضائيا بمطالبات مالية بقيمة 250 الف دينار في عمان مجلس الوزراء: الدعم النقدي للمواطنين خلال الاسبوع الاخير من الشهر الحالي.. وسقوف سعرية للخبز الصفدي باجتماع دول التحالف: أمن السعودية من أمن الأردن أمن الدولة تنظر قضايا ارهابية تورط فيها 35 متهما مصدر تربوي: الوزير لا يطلع على مضمون اسئلة التوجيهي...والرزاز لم يُلمح لشيء ولي العهد يزور جامعة الحسين التقنية بدء محاكمة داعشي خطط لاستهداف مخابرات الزرقاء التحقيقات تفجر مفاجأة حول منفذ سطو بنك عبدون بالفيديو...عشريني يهدد بالانتحار من على مئذنة بجرش بالصور...جلالة الملك عبدالله الثاني يحضر احتفال القيادة العامة بعيد ميلاده الـ56 الملك يتسلم دعوة للمشاركة في مؤتمر إعادة إعمار العراق بالكويت بالوثيقة...النائب صالح العرموطي يفتح ملف سفارات الأردن ضبط سيارة محملة بمواد غذائية غير صالحة للاستهلاك البشري في عجلون مداهمات أمنية تسفر عن القبض على مطلوبين اثنين في الاغوار الوسطى شاهد بالصور... ضبط المبلغ المالي المسروق من عملية السطو على بنك الاتحاد في عبدون شاهد بالفيديو ... ضبط منفذ عملية السطو المسلح على بنك الاتحاد اصابة ثلاثة أشخاص بتسمم غذائي اثر تناولهم أطعمة فاسدة بمنطقة الجويدة رئيس واعضاء "مفوضي اقليم البترا" يؤدون اليمين القانونية امام رئيس الوزراء عمليات الجرد تكشف سرقة 98 الف دينار بحادثة السطو على بنك الاتحاد النائب محمود الطيطي يخضع لعملية تنظير للحنجرة
عاجل

"الجديد اللبنانية" تكشف رسالة أردنية استبقت استقالة الحريري

الوقائع الإخبارية : كشفت قناة الجديد اللبنانية عن فحوى رسالة ارسلها السفير الأردني في لبنان نبيل مصاروة الى وزارة الخارجية، حول لقاء جمعه بنظيره السفير الكويتي في لبنان عبد العال القناعي، وركز الطرفان فيه حول زيارة وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج ثامر السبهان إلى بيروت.

وبحسب القناة فيعود تاريخ الرسالة الى 7 أيلول 2017 ، أي قبل الازمة التي وقعت على خلفية استقالة رئيس وزراء اللبناني سعد الحريري من السعودية.

وينقل مصاروة عن نظيره الكويتي أن إجتماعات السبهان مع قيادات تيار 'المستقبل' الذي يرأسه الحريري وإحتمال عودته لبيروت مجدداً لن ينتج عنها إلا توتر إعلامي فقط، وتعتبر محاولة من السعودية لإثبات وجودها في لبنان، وأن التحرك السعودي تكتيكي وليس استراتيجي خاصة بعد نتائج المعارك في كل من لبنان وسوريا.

وأشار السفير الأردني إلى أن رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون والحريري على ادراك وفهم بعدم جدوى التصعيد مع 'حزب الله' لحين حسم المسألة إقليمياً ودولياً، وأن الغاية القصوى هي الحفاظ على الأمن والإستقرار ووحدة لبنان، وأن أي تحرك في غير هذا الاتجاه سوف يخسر السنة مواقعهم التي حصلوا عليها بعد اتفاق الطائف.

وفي تحليله الخاص، لفت السفير الأردني إلى أنه يعتقد أن ما يمكن أن تفعله السعودية في هذه الظروف هو تمويل حملات الإنتخابات لبعض المرشحين السنة والمسيحيين المحسوبين على الجانب السعودي.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.