شريط الأخبار
 

"الحكمة" تتبرع بـ 2.3 مليون دينار لصندوق همة وطن

الوقائع الإخبارية: أعلنت شركة أدوية الحكمة عن تبرع جديد بما قيمته 2.3 مليون دينار اردني من الشركة ومدرائها التنفيذين وادارة الشركة وموظفيها من صندوق ادخار الشركة ، دعما للجهود الوطنية لمكافحة انتشار فيروس كورونا كوفيد 19، في اطار مسؤوليتها الاجتماعية.

وحول تفاصيل التبرعات التي قدمتها شركة أدوية الحكمة اليوم لصندوق همة وطن” توزعت على النحو التالي أولا : مليون دينار اردني من شركة أدوية الحكمة الاردن ، وثانيا من تبرعات الأفراد من المدراء التنفيذيين في أدوية الحكمة وهم ( سعيد سميح دروزه بمبلغ ٢٥٠ الف دينار، و مازن سميح دروزه مبلغ 250 الف دينار، و ماجدة علي اللبدي ١٠٠ الف دينار اردني، و خالد وليد النابلسي بمبلغ ١٠٠ الف دينار، و بسام وائل كنعان بمبلغ ١٠٠ الف دينار).

أما الجزء الثالث ، فهي من تبرعات أفراد في إدارة الحكمة وبلغت قيمتها 300 ألف دينار، و الجزء الرابع من صندوق ادخار شركة أدوية الحكمة بقيمة 300 ألف دينار ، ليبلغ مجموع التبرعات الجديدة ما قيمته 2.3 مليون دينار لصندوق همة وطن.

ويأتي التبرع الجديد بعد أن بادرت شركة أدوية الحكمة مع بدء انتشار وباء كورونا بتبرع بأدوية بقيمة 2 مليون دينار أردني للحكومة الأردنية دعماً لجهودها في الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

كما وفرت "شركة أدوية الحكمة” دواء أدفاكوينيل Hydroxychloroquine عن طريق وزارة الصحة لتأمين جميع احتياجات المصابين في الأردن لمكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ايمانا منها بالنهج الراسخ في دعم المجتمعات المحلية التي تعمل ضمنها.

وتواصل "شركة أدوية الحكمة” دعمها لوزارة الصحة الأردنية من خلال الحملة الوطنية "اسأل عن كورونا” والتي توفر خطًا ساخنًا مجانيًا (111) لجميع المواطنين في المملكة للاستفسار عمّا يخص الفيروس وأعراضه والحديث إلى أطباء معتمدين، وذلك بالتعاون مع شركة الطبي المتخصصة في الاستشارات الطبية الإلكترونية.

وعن الدور الذي تقوم به شركة أدوية الحكمة قال مازن دروزة، نائب رئيس مجلس الإدارة ورئيس "الحكمة” بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ، أنها تأتي في اطار المسؤولية الوطنية و الاجتماعية التي دأبت أدوية الحكمة على تقديمها تجاه الوطن، مشيدا بجهود الكوادر الطبية والقوات المسلحة الاردنية والأجهزة الأمنية التي تصل الليل بالنهار لدرء انتشار فيروس كورونا.

كما أكد دروزة، أهمية تضافر جهود القطاعين العام والخاص والتكاتف لمصلحة الوطن في ظل انتشار هذا الوباء والذي تواجهه البشرية جمعاء ، متمنيا الانتهاء من هذا الوباء وعودة الحياة الى طبيعتها.

وأشار دروزة، "ان رسالتنا في أدوية الحكمة انسانية وتقديم الدعم تجاه المجتمع وتوفير الأدوية بجودة عالية ، داعيا أبناء الوطن الى اتباع توصيات الحكومة بهدف الوصول الى اردن خالي من الكورونا في بلدنا الحبيب”.