شريط الأخبار
 

الحكومة تكشف آلية مساعدة العاملين بالقطاع غير المنتظم والعمل الموسمي

الوقائع الاخبارية :- أعلنت وزيرة التنمية الاجتماعية رئيسة فريق الحماية الاجتماعية، بسمة اسحاقات، آليات وسبل العمل لمساعدة الفئات المستهدفة، التي فقدت مصدر دخلها بفعل الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة للحدّ من انتشار فيروس كورونا.

وتهدف هذه الآليات إلى تسهيل تقديم المساعدات الاجتماعية النقدية والعينية للأسر الأكثر حاجة، وذلك في ضوء خطة الحماية الاجتماعية التي أعلنتها الحكومة، اليوم السبت، للاستجابة والتخفيف من تداعيات أزمة كورونا على الفئات الضعيفة والفقيرة والمحتاجة.

وكانت الحكومة، أطلقت اليوم حساب موحد "حساب الخير" (أمانات وزارة التنمية الاجتماعية (1/3100/220) لدى البنك المركزي، ورقمه الدولي "IBAN JO 77 CB JO 00 10 00 00 00 00 01 31 00 02 20" لتلقي التبرعات النقدية الموجهة لقطاع الحماية الاجتماعية من خلال الحوالات البنكية من داخل المملكة وخارجها، أو من خلال إي فواتيركم، أو أي من القنوات الإلكترونية الأخرى المتاحة.

وقالت اسحاقات إن هذا الحساب سيكون مفتوحا لتلقي التبرعات النقدية من داخل الأردن وخارجه ومن كافة المؤسسات والشركات والأفراد الراغبين بمساعدة الأسر التي تأثرت بأزمة كورونا نتيجة انقطاع مصدر دخل هذه الأسر وخاصة العاملين في القطاع غير المنتظم أو الموسمي.

وأوضحت اسحاقات أنه سيتم اعتماد بيانات السجل الوطني الموحد الموجود في صندوق المعونة الوطنية، لغايات تحديد الأسر المستهدفة بالمساعدات، مبينة أن السجل يحتوي بيانات تعكس الواقع المعيشي وشدة حاجة الأسر لأكثر من مليون أسرة اردنية تقدمت بطلب للانتفاع بأي من برامج صندوق المعونة الوطنية.

وتتضمن هذه البيانات، بحسب الوزير اسحاقات تفاصيل كاملة تضم 57 مؤشرا عن هذه الأسر بما في ذلك عناوينها وأوجه انفاقها وممتلكاتها ودخولها ومصادر هذه الدخول وطبيعة عمل رب الأسرة وافرادها، وهل هو عمل رسمي (مشترك في الضمان الاجتماعي) او عمل غير منتظم او موسمي، مصنفين وفق تصنيفات او مجموعات مهن مثل سائق تكسي، حلاق، صاحب بقالة،.... الخ.

وتابعت يقوم السجل بتدقيق هذه البيانات الكترونيا، من خلال ارتباطه مباشرة مع البيانات الادارية في اكثر من 75 وزارة ومؤسسة وجهة رسمية حول كل الأردنيين حاملي الرقم الوطني، وسيتم توظيف هذه البيانات كلها ووفق معادلات محوسبة في ترتيب كافة الأسر"المليون" تصاعديا من الأشد فقراً وحاجة الى الأقل فقرا. وأكدت ان مساعدة العاملين في القطاع غير المنتظم، والأسر التي انقطع مصدر دخلها تشكل الأولوية في هذه المرحلة، فقد تم كمرحلة اولى استخراج بيانات 60 ألف اسرة من العاملين في القطاع غير المنتظم ممن لا يملكون اي مصدر دخل او ممتلكات وهم الأشد فقراً، لتقديم المساعدات النقدية او العينية لهم، حيث بالامكان التوسع في استخراج بيانات الاسر الأخرى تباعاً في ضوء حجم التبرعات التي تصلنا وباستخدام نفس الآلية لتنفيذ المراحل اللاحقة مشددة على فريق الحماية الاجتماعية لديه القنوات لايصال المساعدات العينية او النقدية لمستحقيها.

ودعت اسحاقات كافة الراغبين بالتبرع التوجه الى هذا الحساب لمساعدة الفريق في الوصول إلى أكبر شريحة ممكنة من المنتفعين