الحكومة : الحوادث الاخيرة فرديّة ولا تعكس قيم المجتمع الأردني الأصيلة
شريط الأخبار
انقاذ عائلة داهمت منزلها الأمطار في عجلون هبوط سكري لدى سائق يتسبب ببتر قدم فتاة في منطقة دير غبار الأمن ينقذ شخصين جرفت مركبتهما مياه عبّارة في المفرق إنقاذ 42 شخص حاصرتهم مياه الأمطار بمركباتهم المعايطة: الحكومة بصدد إرسال مشروع قانون للإدارة المحلية لمجلس النواب فيديو يوثق عملية جراحية لمريض في مستشفى الأمير حمزة ... لماذا ؟!! إصابة والدة أسير أردني بحادث سير على الصحراوي الأمن العام: جميع الطرق في المملكة سالكة امانة عمان :جميع طرق العاصمة سالكة ولا توجد اغلاقات الصفدي : 170 دولة تصوت لصالح استمرار عمل أونروا صواعق رعدية في مدينة جرش وانقطاع الكهرباء في بعض احيائها وفاة شخصين وإصابة أربعة آخرين اثر حادث تصادم في المفرق توقف استقبال الزوار لمنطقتي الغمر والباقورة لغاية الاثنين المقبل وفاة طفلة وإصابة شقيقها إثر غرقهما داخل بركة زراعية في البلقاء معنفة رضيعتها بمستشفى الزرقاء ضربتها انتقاما من زوجها وحاولت الانتحار السعود يطالب الرزاز تزويده باسماء ومالكي شركات الخدمات والنظافة في مستشفى البشير الخلايلة: شمول جميع الأئمة بإكرامية الخطابة بداية 2020 البلقاء...وفاة شخص واصابة اخرين دهسا من قبل لصوص سرقوا مزارع زيتون في منطقة الصبيحي توقيف سيدة عقب ضربها لرضيعها وتصويره في الزرقاء سلب صيدلية تحت تهديد " السيف" في حي نزال
عاجل

الحكومة : الحوادث الاخيرة فرديّة ولا تعكس قيم المجتمع الأردني الأصيلة

الوقائع الاخبارية : ناقش مجلس الوزراء برئاسة رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز في جلسه عقدها مساء اليوم ، الحوادث والاعتداءات التي حصلت أخيراً، وتمّ تداولها عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، مؤكداً أنها حوادث فرديّة ولا تعكس قيم المجتمع الأردني الأصيلة، ولا تندرج ضمن منظومة الأخلاق العامّة الملتزمة.

وأكدت الحكومة، ضمان سيادة القانون وتطبيقه على الجميع دون تمييز، مشيداً بوعي الأردنيين في التصدي للإشاعات والممارسات السلبيّة، وبدور الأجهزة الأمنيّة التي تبذل جهوداً كبيرة في سبيل الحفاظ على أمن الوطن والمواطنين.
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.