شريط الأخبار
مصدر مطلع يكشف!! ...هل يتجه رئيس الوزراء الملقي لإجراء تعديل وزاري على حكومته؟؟ بالصور ... فتاتان تسرقان حقائب نسائية اثناء حفل زفاف في عمان .. والامن يحقق بالصور .. أسماء الوفيات والمصاب في حادث السير المروع على الطريق الصحراوي الحديدي : مهنة علاقات عامة وكتابة أخبار صحفية من المنزل معمول بها منذ عام 2012 المفوضية الأوربية توافق على صرف قرض بـ 100 مليون يورو للأردن إصابة (4) أشخاص اثر حادث تصادم في محافظة جرش شاهد بالفيديو .. الطراونة يشرح نظام التوجيهي الجديد نتنياهو: غور الأردن حزام دفاعي استراتيجي بالنسبة لإسرائيل ولن نتخلى عنه وفاة طفل واصابة اخر بعد غرقهما داخل مسبح في الحمة الأردنية اعتماد نسبة مئوية على كشف العلامات واشتراط تحقيق 50% من مجموع علامات كل مادة ضبط 4 من مروجي مخدرات بحوزتهم حشيش و(40) حبه مخدرة شرق عمان الرزاز عبر تويتر: ظاهرة العنف أصبحت مجتمعية وبحاجة إلى علاج شامل مصدر: التنسيق مستمر بشأن انتشار قوات ألمانية بالمملكة اردنيون ينظمون عرض للكلاب غداً في عمّان شاهد بالفيديو...جديد موسى حجازين والزعبي.. اغنية "الملقي نفض جيوب الكل" ثلاثة وفيات بحادث تصادم بين منطقة الحسا وجرف الدراويش في الطفيلة الفكرة التي لمعت في ذهن الراحل الحسين أثناء تحليقه بطائرة عسكرية فوق المفرق عشريني يحاول الانتحار اثر تناوله مادة الكلور في الزرقاء الكشف عن أسباب الإنهيار الجزئي لعمارة في الزرقاء عضو بمجلس الأمانة تنفي (سرقتها) للمياه
عاجل

'الخارجية النيابية': عدم حل القضية الفلسطينية زاد من الإرهاب والتطرف

الوقائع الاخبارية: أكد رئيس لجنة الشؤون الخارجية النيابية رائد الخزاعلة مركزية القضية الفلسطينية واهميهتا بالنسبة للاردن، مشدداً على ضرورة حل الصراع العربي الاسرائيلي استناداً لحل الدولتين وفق مباردة السلام العربية وقرارات الشرعية الدولية .
واضاف، لدى لقاء اللجنة بدار مجلس النواب الخميس السفير البريطاني لدى المملكة ادوارد اوكدن، ان هذا الصراع الازلي ولد شعوراً بالاحباط لدى العرب والمسلمين، وزاد من وجود حركات الارهاب والتطرف، موضحاً "لا يعقل وجود احتلال ونحن في العام ٢٠١٧".
واشار الخزاعلة الى ان المملكة المتحدة حليف استراتيجي ولاعب رئيس في العالم ودورها معروف عبر التاريخ، ما يحتم عليها التحرك سياسياً للضغط على اسرائيل، وحثها لانهاء الصراع الدائر بين الجانبين، والحفاظ على وحدة الاراضي العربية وايقاف شلالات الدماء في المنطقة.
ووصف العلاقات القائمة بين البلدين بالتاريخية والمميزة، داعياً الى تعزيزها بمختلف المجالات بما يحقق المصالح المشتركة لكلا البلدين والشعبين الصديقين.
وفي الوقت الذي اعرب فيه الخزاعلة عن شكره وتقدير للمواقف البريطانية الداعمة والمساندة للاردن على مر التاريخ لاسيما الدعم المقدم من خلال مؤتمر لندن للمانحين للاردن نتيجة استضافته للاجئين السوريين، دعا الى مضاعفة هذا الدعم بكل اشكاله والذي يعتبر عامل رئيس للحفاظ على الامن والاستقرار في المنطقة .
بدورهم، استعرض اعضاء اللجنة التحديات التي تواجه الاردن على مختلف الصعد جراء الهجرات المتوالية التي جاءت اليه والازمات المحيطة به، لافتين الى ان هذا الامر فاقم من صعوبة الاوضاع الاقتصادية التي يعاني منها .
واشاروا الى ان الدعم المقدم للاردن لا يوازي حجم التحديات التي تواجهه، معربين عن املهم بأن يقوم السفير بنقل هموم الشعب الاردني وتطلعاته وزيادة الدعم على كافة المستويات لاسيما زيادة المشاريع الاستثمارية والخدمات الطبية .
واشادوا بعمق العلاقات القائمة بين البلدين والارتباط الوثيق بينهما وضرورة الحرص على تطويرها لاسيما البرلمانية منها، مؤكدين ان على بريطانيا مسؤولية تاريخية تجاه الاردن ما يتطلب دعمه بشتى السبل لمواصله دوره المحوري في الاقليم .
بدوره، استعرض السفير البريطاني العلاقات التاريخية القائمة بين البلدين، مؤكداً ان بلاده معنية بتنمية وتعزيز هذه العلاقات واستمراريتها، كما ان المصالح المشتركة تتقاطع كثيراً بين البلدين .
واشار إلى ان بلاده تعمل في الاردن وفق محاور عدة ابرزها دعم الاردن وصموده على المدى القصير والمتوسط والطويل ودعم الاقتصاد الاردني وديمومته بالاضافة الى دعم رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني الحكيمة لتحقيق الاستقرار السياسي بالمنطقة.
وحول القضايا الاقليمية وبالذات القضية الفلسطينية، ابدى السفير اوكدن تفهم بريطانيا لما يواجهه الاردن من تحديات ازاء تلك القضايا، كما تفهم شعور العرب والمسلمين ومدى اهتمامهم بالقضية الفلسطينية، مؤكداً احترام بلاده لرغبات الشعب الفلسطيني في التوصل الى حل الدولتين وفق مخرجات القمة العربية .
كما ابدى استعداد بلاده لمواصلة الدعم المقدم للاردن في المجالات كافة بما يمكنه من تجاوز مختلف التحديات وتحقيق مستوى معيشي افضل لابنائه.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.