شريط الأخبار
 

الرئيس الأميركي: سنضرب إيران إذا اضطررنا ومستعدون للحرب

الوقائع الإخبارية: هدد الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الاثنين، بضرب إيران إذا كانت هناك ضرورة لإتخاذ هذه الخطوة.

وقال ترمب: "سنضرب ايران اذا اضطررنا، ونحن مستعدون للحرب اذا كانت هناك ضرورة".

وفي الملف السوري، قال الرئيس الأميركي إن الهدنة في شمال سوريا صامدة رغم بعض الخروقات الصغيرة، وذلك قبل يوم من انتهاء الهدنة مضيفاً أنه لا يريد تهديد تركيا بالعقوبات إذا لم تلتزم بالاتفاق لأنه يعتقد أنهم سيلتزمون.ترامب:

وأضاف: "إذا تصرفت تركيا بطريقة خاطئة، فإن الولايات المتحدة ستفرض رسوما جمركية على منتجاتها وعقوبات عليها ".

وقال ترمب للصحفيين في البيت الأبيض خلال اجتماع لإدارته إن الولايات المتحدة لم تقدم أبدا أي تعهد للأكراد بالبقاء في المنطقة "400 عام" لحمايتهم، مضيفاً أنه لا يريد أن يترك قوات أميركية في سوريا.