شريط الأخبار
بالأسماء...التعليم العالي تعلن قائمة الطلبة المدعوين للإمتحان المفاضلة في شهادة الثانوية العربية جدل بين الأردنيين بعد الاعلان عن "حفل راقص" في عمّان الأسبوع المقبل قاتل ابن عمه في اربد يسلم نفسه للامن بالصور...ولي العهد يشارك متطوعين في صيانة مدرسة المفرق الثانوية الصناعية للبنين إصابة طفلين بعيارات نارية خلال عبثهم بمسدس في البلقاء الصفدي: داعش ما يزال يشكل خطراً امنياً المهندسين: لجنة للوقوف على اسباب انهيار جدار استنادي في الجبيهة القبض على مطلوب مسجل بحقه(67) طلباً قضائياً في عجلون الزعبي: سنرفع مطالب حملة شهادة الدكتوراة إلى مجلس التعليم العالي لايجاد حلول لها الحواتمة: لا نعاني من تهديدات لأمننا الوطني رئيس ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر يزور نقابة الصحفيين معتذراً بالوثائق...وزير الأوقاف يمهل لجنة مسجد الشيشان تقديم دراسات هندسيه قبل أغلاقه "إسقاط اتفاقية غاز الاحتلال" تشكك بتوقيت تسريبات الصحافة العبرية حول الصفقة شاهد بالفيديو .. ادارة السير تضبط (تنك مياه) لارتكابه مخالفة التشحيط توصيات النواب بالاجتماع الطارئ القبض على ثلاثة أشخاص من سارقي المحال التجارية والمنازل بالبلقاء بالاسماء .. فعاليات برلمانية وسياسية واعلامية اردنية تدين الاتفاق الامريكي التركي شاهد بالصور .. الملك يزور المديرية العامة للدفاع المدني الاحتلال يعتقل اردني قطع الحدود قبل شهر لتنفيذ عملية في فلسطين بالاسماء....الحمود يجري عددا من التنقلات في الامن العام
عاجل

الزبن يكشف تفاصيلا جديدة حول تزوير دمغة الذهب...والمزور لا يزال حرا

الوقائع الإخبارية : يدير خبير هندي، يعمل في مشغل ذهب يعود لأحد "حيتان" الذهب في عمّان، آلة للتلاعب بالمجوهرات المشغولة أردنيا. الهندي كان قد ألقي القبض عليه بهذه التهمة، وهذا ما أفصح عنه المدير العام السابق لمؤسسة المواصفات والمقايس د. حيدر الزبن.

وشرح د. الزبن آلية عمل الآلة قائلا إنه يجري وضع "قلم دمغ الذهب" عليها فتعملان على تزييف المجوهرات والمسبوكات الذهبية، بواسطة أشعة الليزر، بهدف الطبع والتشكيل على الذهب والتلاعب بالعيارات المطلوبة.

وقال الزبن، إن الآلة تدمغ المصوغات المستوردة والمشغولة محليا وتقلد شعارات رسمية خاصة بالذهب إضافة إلى التلاعب بالعيارات الذهبية 21 قيراط أو 18 قيراط او 24 قيراط، منوها ان القانون النافذ يمنع دمغ الذهب والمجوهرات الا لدى دائرة المواصفات والمقاييس بشعارها الرسمي الذي يمثل مدينة البترا "الخزنة" ويظهر أسفل الشعار العيار القانوني للمصاغ الذهبي بالقيراط.

ولفت إلى ان المؤسسة لا تستطيع كشف الدمغات المزوّرة، الا بعد الابلاغ عن وجود آلة دمغ وإجراء الفحص اللازم على العيارات في حال ضبطت.

وقال إن الأردن يستورد من 66 إلى 80 طن سبائك ذهبية في العام وبمعدل دمغ يومي ما بين 60 كيلوغرام إلى 200 كيلوغرام.

وأضاف أن كمية المصوغات المستوردة والمحلية التي تم دمغها من قبل مؤسسة المواصفات والمقاييس بلغت أكثر من 60 طنا في العام.

وأكد الزبن عدم قدرة المؤسسة على تحديد كمية الذهب المزور الذي بيع في الاسواق لعدم تمكنها من معرفة المدة التي استخدمت فيها آلة التزوير، او كمية الإنتاج اليومي.

وأقر الزبن بالاخبارية التي وردت له عندما كان مديرا لمؤسسة المواصفات والمقاييس في 7 شباط من العام 2018 فعمد الى التفتيش على أحد محلات الذهب وخلال عملية التفتيش هذه ضبط "قلم دمغة" يحمل دمغة مزورة عن دمغة المؤسسة، إلا أنه لم يتمكن من ضبط الآلة التي يعمل عليها هذا "القلم".

وقال المدير العام السابق لمؤسسة المواصفات والمقايس انه عمد الى تحويل القضية لهيئة النزاهة ومكافحة الفساد ومن ثم تم تسليم قلم الدمغة المزور للهيئة عبر المدير الزبن بتاريخ الاول من تموز 2018 بحضور مدير الشؤون القانونية في مؤسسة المواصفات والمقاييس.

وقال إن الاصل بالمشاغل المحلية، تسليم المصوغات الذهبية لمؤسسة المواصفات والمقاييس لدمغها بعد الفحص والتأكد من العيار القانوني وذلك بعد دمغ المصوغات بالدمغة الخاصة بالمشغل.

واستهجن الزبن عدم تحويل "صاحب المشغل" للتحقيق في حين ان الحكومة حولت الهندي الذي وجد معه قلم دمغ، مؤكدا ان القلم لا يعني شئيا من دون "آلة الدمغ".

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.