شريط الأخبار
النواب يرفع مدة دورة مجلس نقابة المحامين إلى ثلاث سنوات كوادر مركز جمرك المطار يحبطون تهريب ذهب والماس واحجار كريمة مركز حماية وحرية الصحفيين يطالب بالإفراج عن الوكيل والربيحات ويعارض التوقيف بالصور ...تدهور " تريلا " محملة بالقمح في خريبة السوق بالعاصمة عمان ابو البصل:قرار ايقاف تصوير المسلسل الامريكي في المسجد للتحقق من وجود مخالفة شاهد بالاسماء ... إعلان مهم من ديوان الخدمة بالصور .. الاحتلال يزعم ضبط امرأة حاولت تهريب آثار ومجوهرات من الأردن مصدر حكومي ينفي إتمام خط الغاز الإسرائيلي في الأراضي الأردنية خليل عطية للرزاز : لماذا منح تعميم وزير الأوقاف طابع السرية ؟! وفاة ابنة الإعلامي الراحل "هاشم سليمان" متأثرة بإصابتها بعد حريق منزلها في عمان ماذا يجري على خشبة مسرحنا السياسي؟؟ عرفية مُقَنّعةْ ام مسرحية عبثية نهايتها مفتوحة كناكرية: تمديد اعفاء الشقق يساهم في تمكين المواطن وتنشيط سوق العقار تسرب بنزين من محطة وقود في اربد...و الدفاع المدني يسيطر الروابدة: تقاعدي "أقل من الذي يتقاضاه مدير أي دائرة حكومية" بالوثيقة...وزارة الاوقاف تتراجع عن سماحها بتصوير فيلم داخل مسجد هل يفكر وزير الاوقاف بالاستقاله بعد الغاء الرزاز تعميمه للمساجد ؟ قرار بازالة اللوحات الاعلانية لحملة (ضد التحرش) من شوارع عمان والمحافظات الروابدة: فيه كثير شخصيات بالأردن «تفرعنت» بعد الربيع العربي النائب خليل عطية يوجه أسئلة حول المتورطين عن "تسريب أراض في القدس" ليهود ابو البصل يبرر تعميمه حول حظر اذاعة خطبة الجمعة واقامة الصلاة عبر المآذن
عاجل

السلط “هايد بارك” الأردن..

احمد حسن الزعبي
مدهش منذ ولادة الفكرة ، مدهش في التنظيم والحرية المطلقة،مدهش بالتماسك والاستمرارية والنفس الطويل ..حراك أحرار السلط يستحق أن يكون نموذجاً لحرية الرأي في الأردن ،ونموذجاً رائعاً ورائداً لمن أراد أن يؤسس لحراك سياسي جديد..

أتابعه منذ أيامه الأولى ، بعد العشاء أكتم صوت التلفاز وأستمع بأذان صاغية لما يبوح به السلطيون عبر البث المباشر على صفحات الفيسبوك ، اسمع كل كلمات المتحدّثين ، أدهش بطريقة امتصاص الاختلاف،والإبقاء على "رتم” الاحتجاج الراقي والمدروس والموجع بنفس الوقت، استطاعوا أن يبدّدوا – بوعيهم ووحدة صفّهم – ظاهرة "السحّيجة” فأماتوهم تماماً وتوهّجوا هم بفكرهم وطرحهم ورقي اختلافهم ،أتابع خطوات الدكتور هاني وهو على أعلى مدرج ساحة العين ، حيث اكتفى أن يكون منظّماً لا وصياً على المتحدّثين، المشاركون يقولون ما يريدون ويفعلون ما يشاؤون، فساحة العين منطقة حرّة للفكر لا تخضع لجمارك الممنوع ولا لإعادة تصدير الكلام الرسمي ، لم يتورّط الدكتور هاني بقمع الآراء ولم يجرّه الميكرفون إلى وهم قيادة الحراك ،وبقي يقف في منتصف الحضور تماماً ، كل موضوع يطرح في الساحة يخضع للتصويت ويحصل على الإجماع أو الامتناع بمنتهى الشفافية وبعيداً عن التشنجّات ، وبالتالي تضرب هذه الساحة العظيمة مثالاً حقيقاً للديمقراطية وكأن الساحة أنشئت لتكون منبراً للأحرار ،وصوتاً عالياً يسمع الجبال القريبة.. ،لتثبت لكل من يريد ان يشوّه صورة الأردنيين بأنهم الوجه الآخر للفوضى والفرقة والزعامات رداءة ترويجه فالأردني مهذّب ومنظّم وديمقراطي ويعي كيف يدافع عن حقوقه..

وأكثر ما يدهشني حضور كبار السن ، آباؤنا العظماء الذين ولدوا مع ولادة الدولة وكبروا على ازدهارها وعندما أحسوا بالخطر الذي يحيق بها تحرّكت أبوّتهم ونزلوا ليقولوا بحكمتهم لكل من يريد ان يضعف هذا الوطن او يسرقه او يركّعه ، – خسئت- هذا الوطن لنا وليس لك..

مرة أخرى ساحة العين "هايد بارك” الأردن علينا ان نقوي التجرّبة لا نضعفها ، الأردن كلها ساحة العين والحراكيون رموشها..ومن يريد الإصلاح فعلاً ومن يرغب أن يسمع صوت الألم والأنين فليضع السماعة على ذيبان والكرك والسلط واربد والزرقاء فيعرف أين يكمن الوجع..

تحية الحرية لكل من تحمّل الاتهام والتشكيك و التهديد نيابة عن الأردنيين جميعاً.

تحية للأحرار أينما وحدوا


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.