شريط الأخبار
أربعيني يهتك عرض ابنة زوجته القاصر والجنايات تغلظ عقوبته بالصور...احباط تهريب 1460 سيجارة الكترونيةفي مطار الملكة علياء مداهمة امنية تسفر عن القبض على مطلوب خطير في الباعج الصفدي :علاقتنا مع واشنطن قوية لكننا نختلف معها بشأن القضية الفلسطينية توقيف موظف بضريبة غرب عمان شطب ارصدة مكلفين بنصف مليون دينار شاهد بالفيديو .. القبض على تاجر مخدرات في الحسينية بالكرك العمري ينفي حل مجلس ’مستثمري الاسكان‘ من قبل وزير الداخلية بالصور ...حماية الطبيعة : جريمة جديدة بصيد غزلان الأردن تحويل تقرير النقل النيابية بخصوص الملكية الاردنية الى النزاهة ومكافحة الفساد تأجيل أقساط القروض غير ملزم للبنوك .. ولايعفي العميل من الفائدة خوري: هل تتعلم حكومة النهضة الأردنية من الشيخ محمد بن راشد!؟ وفاة مواطن اثر اصابته بعيار ناري "بومباكشن " في اربد الوزيرة شبيب : خبر تعييني مستشارة بامانة عمان غير دقيق ولا داعي لنقاشه وليد المصري !! قرمية وطنية عصية على الكسر..فرض نفسه وشكل صدمة ايجابية بانجازاته القبض على ثلاثة أشخاص قاموا بسرقة ١٦ بطارية من مركبات بلدية الزرقاء شاهد بالأسمــاء ... مدعوون للتعيين لديوان الخدمة المدنية المجلس العسكري الانتقالي السوداني يعفي السفير السابق في عمّان الحموري: مؤشرات تحسن الإقتصاد لن تنعكس على الأردنيين فوراً مجلس الوزراء يتخذ قرارات ويقر نظاماً للتعين بالوظائف القيادية بالصور .. ضبط ٢٥٠ كرتونة دخان مهرب و٣ مسدسات خلال مداهمة امنية في سحاب
عاجل

الطراونة : أبناء الأطراف قابضون على الجمر ..فالى متى التهميش والإهمال

الوقائع الاخبارية : أ.د اخليف الطراونة
ما زالت سياسة الإغفال والإهمال والتهميش لمناطق الأطراف الغائبة عن المشهد التنموي، نهجا راسخا للحكومات المتعاقبة؛ لتلقي بظلالها القاتمة على الأهل والأحبة من مواطني تلك المناطق العزيزة على قلوب الأردنيين جميعا.
ولعل ما أثار اندهاشي وحيرتي، هو ما تداولته الأخبار عن عزم شركة عالمية عاملة لصناعة الألبسة الجاهزة في مدينة الحسين بن عبدالله الثاني في الكرك ، على إغلاق مصنعها وتسريح (1500) عامل وموظف من العمال الأردنيين ؛ لتضاف الى سلسلة من الشركات التي أغلقت أو التي هي بصدد الإغلاق، مثل: مصنع شركة الدواجن، وشركة الملح التي كان مصنعها قائما في منطقة الأغوار، أو مصنع البندورة وغيرها، إضافة الى مصانع حالت إجراءات بيروقراطية دون تشغيلها مثل مصنع الألبان.
وإذا أضفنا الى ذلك كله وجود المدارس الآيلة للسقوط ، التي يتبرع الخيرون بصيانتها وشراء القرطاسية لطلبتها الفقراء، وهم كثر، بالرغم من ضيق ذات اليد، نيابة عن الدور الذي ينبغي أن تقوم به الدولة ومؤسساتها، وإغلاق جمعيات مهمة ، مثل جمعية ذوي الاحتياجات الخاصة في مؤاب، وصيانة مساكن الأئمة؛ فإن ذلك كله يدعونا الى التساؤل من منطلق الوطنية الصادقة والمحبة لثرى هذا الوطن الغالي:
الى متى يستمر هذا التهميش والإهمال والإقصاء لتلك المناطق والذي يزيد من معاناة الأهل: فقرا؛ وعوزا؛ وحاجة؟!
ما يضع شبابنا في منطقة حرجة وضياع تقلل من درجة ولائهم وانتمائهم لبلدنا، في وقت نتحدث فيه عن دولة الإنتاج والعملية التنموية الشاملة دون فرق بين المركز والأطراف ، وفِي وقت يدعو فيه جلالة الملك مرارا وتكرارا باللامركزية .
أقول: إن أبناء الأطراف قابضون على الجمر ، باقون على العهد ، مستعدون للذود عن وطنهم وقيادتهم بالغالي والنفيس ، يستحقون من الحكومة عملا مسؤولا وسياسة حكيمة واستراتيجية واضحة، تأخذ بالحسبان تنمية مناطقهم ، وتحسين أوضاعهم المعيشية ؛ فالفقر والجوع لا دين لهما ، ويولدان سلوكيات سلبية مضرة بالمجتمع وبأمنه واستقراره.
حفظ الله الأردن وطنا عزيزا كريما بأهله على امتداد ربوعه وبقيادته الهاشمية الحكيمة ، وعلى رأسها سيدي صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم.
 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.