شريط الأخبار
تعرف على الأوسمة التي تُمنح لأصحاب الإنجازات والتضحيات في الاستقلال الغزو يؤدي اليمين القانونية أمام الملك بتعيينه رئيسا لمحكمة التمييز الأشغال الشاقة عشرين عاما لقاتل شاب في البادية الشمالية الملقي في حوار صحافي: الاردن يتطلع لتحقيق معدل نمو اقتصادي بنسبة 5% إصابة (7) أشخاص اثر حادثي تصادم في الكرك واربد بالاسماء... انتكاسة واستقالات جماعية من حزب الوسط الإسلامي ملحس : إصدار سندات جديدة بمليار دولار في الربع الأخير من العام الحسين : كل عام ووطننا يعمه السلام الهيئة المستقلة: لا عطلة .. وتلقينا 286 اعتراضا في اقليم الوسط و141 في عمان الاربعاء الكويت .. القبض على أردني حوّل منزله لمزرعة "ماريغوانا" انتحار عشريني شنقا بمنطقة القويسمة شرقي عمان بعد تعليق اعتصامهم .. سائقو تكسي اصفر ينتشرون في العاصمة لتقديم الخدمة مجانا أردوغان يكرِّم أردنياً فاز بالمركز الأول لأجمل تلاوه مشروع قانــون معدل لقانون نقابــة المعلمين .. النقابة تنتصر في حوار شامل ...ناصر الشرّيدة : 18 مليار و 776 مليون دولار حجم الاستثمارات في العقبة الاقتصادية حريق يلتهم 40 دونما في غابات عجلون أردوغان يكرم الأردني " عمر الزوبي " بفوزه بالمركز الأول لأجمل تلاوه للقرآن الكريم براءة ام متهمة بهتك عرض طفلتها البالغة من العمر 11 عاما شاهد بالتفاصيل ... تعميم من وزارة التربية والتعليم المومني: اقتطاع قرشين لغايات دعم صندوق نقل الركاب يحتاج لبند قانوني
عاجل
 

الطفيلة.. وفاة أم إبراهيم البداينة عن 115 عاما و300 من الأبناء والأحفاد

الوقائع الاخبارية: توفيت فجر اليوم الجمعة، في بلدة عين البيضاء 9 كم جنوب الطفيلة المعمرة الحاجة لطيفة البداينة "أم إبراهيم" عن عمر ناهز 1155 عاما.
والحاجة "أم إبراهيم" ولدت العام 1902 ولها من الأبناء والأحفاد نحو 300، وفق ما أفاد مصدر حفيدها عارف الصقور.
واشتهرت المرحومة في محافظة الطفيلة بالطب الشعبي وكان يطلق عليها اسم الطبيبة الشعبية حيث كانت تعالج أمراضا عديدة بالإضافة إلى معالجتها العقم والكسور والتمزقات العضلية.
وشارك المئات من أبناء المحافظة بعد صلاة الجمعة في مواراة جثمانها الثرى.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.