شريط الأخبار
وزارة الأوقاف: فك الطلب قضائي عن 1088 غارمة غنيمات : الإشاعة تضرب في قيمنا وتقتل ثوابتنا موظفة في منطقة طارق تعثر على مبلغ مالي وأوراق ثبوتية لأحد المراجعين وفاة خمسيني اثر حادث تصادم عالدوار السابع في عمان سلطة العقبة : مهرجان " الانبطاح" اشاعة وسنقوم بملاحقة مروجيها بالتفاصيل .. البيان الختامي للقمة «المصرية الاردنية العراقية» بالتفاصيل ... حضانة زوجة أردني كانت هدفا لإرهابي نيوزيلندا في عيد الأم .. الأردني "عمر القطاونة" يهدي أمه كليته "بحارة" الرمثا يجددون اعتصامهم لليوم الثاني على التوالي بالوثائق .. المحافظ النصرات : لاصحة لما يتم تداوله حول اقامة مهرجان على شواطىء العقبة أولى جلسات النظر بخلية السلط الإرهابية الإثنين "ضريبة الدخل": لا تعديل على الضريبة المفروضة على الألماس الطراونة يرفع جلسة الملكية ليوم الثلاثاء الحكومة تدعو النواب إلى تأجيل النظر في مذكرة طرح الثقة بالوزير الغرايبة والالتفاف حول الملك وزارة المياه والري : حملة منع الاعتداء على مصادر المياه مستمرة ولن نتهاون الرباط: مشاورات مع عمّان لتسهيل عبور المغربيات إلى الأردن "دون محرم" السعود سيتنازل عن دعوى قضائية بحق 7 أردنيات موظفو الفئة الثالثة في "التربية" يعتصمون الثلاثاء أمام الوزارة ترجيح إعلان نتائج خط الفقر مع حلول لمحاربته الثلاثاء النائب الهواملة: "فريق نسوي" نخر رأس الأردن ويعبث بالبلد
عاجل

المصادقة على اعدام قاتل " نهى الشرفاء " والزامه بالتعويض بمبلغ 87 الف دينار

الوقائع الاخبارية : أسدلت محكمة التمييز الستار على قضية مقتل المغدورة نهى الشرفاء حيث صادقت على قرار محكمة الجنايات الكبرى الذي قضى بإعدام قاتلها شنقا حتى الموت، وإلزامه بتعويض مالي لورثتها قيمته 87 ألف دينار.

وكانت محكمة الجنايات الكبرى قررت في 30 أيلول الماضي الحكم على القاتل بالإعدام شنقا حتى الموت بعد أن جرمته بجناية القتل العمد.

وكان المتهم والذي يعمل نجارا استدرج المغدورة 24 عاما في تشرين الثاني 2014 لإحدى المزارع والتي يوجد فيها بيت مهجور وأقدم على نحرها بواسطة سكين في رقبتها ثم لف جثتها بواسطة "حرام" ووضع أريكة على جثتها وتركها مضرجة بدمائها ثم لاذ بالفرار وفق قرار المحكمة.

وكانت المجني عليها تعرفت على المتهم من خلال عملها حيث كانت تعمل في مؤسسة إنقاذ الطفل التابعة لليونيسيف، والذي تقدم لخطبتها وجرى قراءة الفاتحة مع والدها وعلى إثر خلافات بينهما تم فسخ الخطبة.

وقرر المتهم بعدها الانتقام منها والتخلص منها فقام يوم الجريمة بالاتصال بها وطلب منها مقابلته بعد أن أقنعها أنه يرغب بإنهاء الخلافات فصدقته وخرجت وتركت سيارتها في الشارع العام وصعدت في سيارته حيث قام باستدراجها إلى مزرعة قريبة من منطقة أم البساتين وقام بإدخالها إلى بيت مهجور هناك وقام بنحرها من رقبتها بواسطة سكين ولف جثتها بـ"حرام" ثم وضع أريكة على جثتها وأخذ هاتفها الخلوي ولاذ بالفرار وعاد إلى عمله وكأن شيئا لم يكن.

وأثناء عودة والدتها إلى المنزل شاهدت سيارة ابنتها في الطريق واستغربت من وجودها في منطقة مرج الحمام وأخبرت زوجها وأخذا بالاتصال بها لكن دون مجيب.

واتصلت والدتها بالمتهم والذي أكد لها انقطاع علاقته بها قبل شهرين من الواقعة وأنها اتصلت به وأخبرته برغبتها بالتوجه برفقة زميلاتها إلى مدينة العقبة وبدأوا بالبحث عنها وبعد أسبوع عثرت الأجهزة الأمنية على جثتها وأحيل المتهم للمحاكمة.

 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.