المعايطة يستقبل وفداً من مجلس الشورى السعودي
شريط الأخبار
كناكرية: إجراءات مكافحة الفساد تحقق العدالة وتزيد ثقة المستثمر والايرادات الحكومية صورة لطفل وطفلة يحتضنان بعضهما في أحد كتب وزارة التربية والتعليم‎.. إشاعة خبير نفطي يتوقع انخفاض اسعار السولار والكاز وتثبيت البنزين محليا النائب الرقب يسأل الحكومة عن ’عمان الجديدة‘: كيف أقر المشروع ولماذا ألغى؟ الحكومة: انخفاض أسعار البنزين عالمياً في الأسبوع الثالث من الشهر الجاري النقابات تطالب الحكومة بالضغط على إسرائيل للإفراج عن اللبدي مرعي البطاينة: 30 الف فرصة عمل ليس كافياً لماذا يتغير الترتيب التنافسي بديوان الخدمة ؟ خلال زيارتها الاردن .. ترامب يشن هجوما على "تحقيق بيلوسي" حول سوريا التربية: صرف علاوة الميدان للسائقين في مديريات التربية والتعليم شاهد بالتفاصيل ... 15 سنة و10 سنوات لشخصين في قضية مخدرات نشطاء للحكومة بيوم الأسير الأردني: "رجعوا ولادنا" العمل تدعو جميع وسائل الاعلام والصحفيين للاطلاع على بيانات المشتغلين للعام ٢٠١٩ محامي الأسيرة الأردنية في سجون الاحتلال "هبة اللبدي": هذه أخر التطورات بني هاني عن نبش قبور إربد: "والله ما بعرف" الأوقاف: ندرس تتبع حافلات العمرة إلكترونياً القبض على ٣ اشخاص اشتركوا بسرقة قاصة بداخلها ١٤ الف دينار من محطة وقود في وادي الرمم "العمل الإسلامي" يدعوا لوقفة الثلاثاء تضامنا مع المعتقلين السياسيين الخارجية تُطمئن الأردنيين :جهودنا مستمرة للإفراج عن "هبة وعبدالرحمن" المخابرات تحبط مخططات إرهابية استهدفت حراسات رئيس وزراء أسبق وخطف أحد رجالها وقتله وحرقه
عاجل

المعايطة يستقبل وفداً من مجلس الشورى السعودي

الوقائع الإخبارية: استقبل وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس موسى المعايطة بمقر الوزارة الاثنين، رئيس لجنة الصداقة البرلمانية السعودية الأردنية صالح بن منيع الخليوي والذي يزور المملكة على رأس وفد يمثل أعضاء بمجلس الشورى السعودي.
وأكد المعايطة خلال اللقاء أهمية تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات، منوها الى عمق العلاقات التاريخية ومتانة الروابط الأخوية التي تجمع بين البلدين، مبينا أهمية توطيد العلاقات البرلمانية وتوثيق مجالات التعاون المشترك بين البلدين.
ولفت المعايطة إلى ضرورة استمرارية الدعم المتبادل والعمل سويا كدول شقيقة ومع بعضنا البعض لدعم عملية الامن والاستقرار في المنطقة، في ظل الظروف السياسية والأمنية التي تعانيها الدول المجاورة، مؤكداً موقف جلالة الملك عبدالله الثاني خلال لقاءاته في القمة العربية من اجل تعزيز عوامل التضامن والوحدة العربية وتركيزه على توحيد الموقف العربي لمواجهة كل المخاطر التي لا يمكن مواجهتها إلا إذا كان هناك موقف عربي واحد بين الأشقاء كلهم ليكون هناك تفاهم ووضوح في كل القضايا، مشيرا إلى أن هذه الزيارة تعد جزء من هذا التضامن.
واضاف المعايطة خلال استعراضه لمهام وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية أنها تعد بوابة نحو المجتمع المدني وكل الجهات المنتخبة، كونها معنية بالعلاقة بين البرلمان والحكومة من كل النواحي حسب الدستور والسلطة التشريعية، فهي المسؤولة عن مراقبة أعمال الحكومة وتشريع القوانين والاسئلة والاستجوابات التي تأتي من مجلس النواب، بالإضافة إلى جانب عملها مع الأحزاب السياسية ومؤسسات المجتمع المدني، مؤكداً أهمية العمل البرلماني في العملية التشريعية.
وبدوره أشاد رئيس لجنة الصداقة البرلمانية السعودية الأردنية صالح بن منيع الخليوي، بمواقف المملكة الأردنية الهاشمية تجاه المملكة العربية السعودية، مشيرا إلى انهما دولتين في جسد واحد، موضحاً أن الهدف من الزيارة هو تطوير العلاقات البرلمانية وتبادل الخبرات بين مجلس الشورى السعودي ومجلس النواب الأردني وتأكيد التعاون والوحدة العربية.
ومن جهة أخرى عبر عضو مجلس الشورى محمد بن مدني العلي، عن أمله في تبادل الخبرات وبناء شراكات اقتصادية واستثمارية بين البلدين، والاستفادة منها لبناء علاقة تكاملية.
وبحث الجانبان العديد من القضايا في مجال التعاون الثنائي بالإضافة إلى الوضع الراهن في الوطن العربي وخاصة القضية الفلسطينية وحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة.
وفي نهاية اللقاء قدم رئيس لجنة الصداقة البرلمانية السعودية الأردنية صالح بن منيع الخليوي درع تكريمي لوزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس موسى المعايطة.



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.