الملك للوزير الأردني السابق مفلح الرحيمي: اشتقنالك كثير
شريط الأخبار
الأمير علي يؤكد استمرار وقوف الأردن إلى جانب الشعب الفلسطيني من أجل نيل حقوقه المشروعة بالصور...إخماد حريق كرافان تابع لأحد المصانع في محافظة اربد إصابة ستة أشخاص بحادث سير في جسر النشأ بالمحطة إربد....تاجر يعفو عن 65 متعثراً مالياً طقس العرب: تصنيف المنخفض الجوي سيتراجع اكثر فجر الجمعة وفاة سيدة اربعينية دهسا في العاصمة عمان وفاة طفلين وإصابة أربعة أشخاص آخرين إثر حريق شقة في العاصمة عمان بالتفاصيل ... بلدية الزرقاء تبين سبب انهيار الجدار الاستنادي الصفدي: نوظف كل امكانات الدولة الأردنية للوقوف الى جانب الاشقاء الفلسطينيين الصحة : ارتفاع اصابات انفلونزا الخنازير إلى 71 ترتيبات أمنية مشددة لقمة «سلة» الوحدات والاهلي وتأخيرها الى 9 مساء جامعة العلوم الإسلامية العالمية تفصل طالبين على خلفية مشاجرة وتحولهم للمدعي العام “الاوقاف” تستعين بخطبة للشريف بعد توقيفه عن الخطابة الرحاحلة: اعتماد بنك القاهرة عمان و التجاري لتسريع عملية سحب الارصدة الادخارية الأمانة تعلن طوارئ متوسطة وقصوى امطار للتعامل مع المنخفض الجوي الكباريتي يطالب بعدم شمول جرم الشيك بالعفو العام عبدالله العمري يتنازل عن المتعثرين بمبلغ 90 ألف دينار كشف ملابسات وفاة فتاة وجدت معلقة من عنقها بوشاح في الكرك ما حقيقة تسجيل مخالفة "استخدام الهاتف" دون ارتكابها؟ الإفــراج عن " سائق التكسي المميز " مصدر إشاعة العثور على المليون دولار
عاجل

الملك للوزير الأردني السابق مفلح الرحيمي: اشتقنالك كثير

الوقائع الإخبارية: لم يكن في فكر الوزير الأردني السابق مفلح الرحيمي ان يبادره جلالة الملك عبدالله الثاني خلال سلامه عليه بالقول: اشتقنالك كثير.
لم يجد الرحيمي ما يقوله. لكن ليس هذا ما حظي به الرحيمي من حفاوة ملكية، فخلال القائه كلمته أمام جلالة الملك في لقائه الأحد بممثلي القبيلة في الديوان الملكي، بدا واضحا على جلالة الملك اهتمامه بالنقاط التي تحدث بها الوزير الأسبق ومنها مشاريع خاصة بالقطاع الزراعي، والمشاريع الصغيرة ومنها مشاريع الالبان والمخلالات في جرش.
جلالته كان يكتب بعض ما تحدث به الرحيمي في كلمته ثم اعطاها للمستشار بشر الخصاونة.
لكن ليس هذا وحسب. فقد استأذن الرحيمي جلالة الملك في بيت شعر يلقيه على مسامعه جاء فيه: اب العشيرة اب الاردن وقائدها .. لا يغضب الاب على الاولاد رحمانا
وعند الغداء كان الرحيمي وكاتب هذه السطور على طاولة الغداء الخاصة بجلالة الملك، حيث ناقشه جلالته بالمشاريع التي تحدث عنها.



 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.