شريط الأخبار
وزارة الأوقاف: فك الطلب قضائي عن 1088 غارمة غنيمات : الإشاعة تضرب في قيمنا وتقتل ثوابتنا موظفة في منطقة طارق تعثر على مبلغ مالي وأوراق ثبوتية لأحد المراجعين وفاة خمسيني اثر حادث تصادم عالدوار السابع في عمان سلطة العقبة : مهرجان " الانبطاح" اشاعة وسنقوم بملاحقة مروجيها بالتفاصيل .. البيان الختامي للقمة «المصرية الاردنية العراقية» بالتفاصيل ... حضانة زوجة أردني كانت هدفا لإرهابي نيوزيلندا في عيد الأم .. الأردني "عمر القطاونة" يهدي أمه كليته "بحارة" الرمثا يجددون اعتصامهم لليوم الثاني على التوالي بالوثائق .. المحافظ النصرات : لاصحة لما يتم تداوله حول اقامة مهرجان على شواطىء العقبة أولى جلسات النظر بخلية السلط الإرهابية الإثنين "ضريبة الدخل": لا تعديل على الضريبة المفروضة على الألماس الطراونة يرفع جلسة الملكية ليوم الثلاثاء الحكومة تدعو النواب إلى تأجيل النظر في مذكرة طرح الثقة بالوزير الغرايبة والالتفاف حول الملك وزارة المياه والري : حملة منع الاعتداء على مصادر المياه مستمرة ولن نتهاون الرباط: مشاورات مع عمّان لتسهيل عبور المغربيات إلى الأردن "دون محرم" السعود سيتنازل عن دعوى قضائية بحق 7 أردنيات موظفو الفئة الثالثة في "التربية" يعتصمون الثلاثاء أمام الوزارة ترجيح إعلان نتائج خط الفقر مع حلول لمحاربته الثلاثاء النائب الهواملة: "فريق نسوي" نخر رأس الأردن ويعبث بالبلد
عاجل

المناصير: البنزين المتوفر حالياً في محطاتنا خالٍ من المنغنيز والحديد

الوقائع الإخبارية : أكدت شركة "المناصير للزيوت والمحروقات" اليوم الثلاثاء، توفر مادتي البنزين 90 و 95 المعدلة والخالية من المضافات المعدنية في محطاتها والمحطات التي تزودها الشركة. جاء ذلك على لسان مدير عام الشركة، المهندس ياسر المناصير في لقاء مع الصحفيين اليوم اكد خلاله أن البنزين المتوفر حالياً في محطات الوقود التابعة للشركة مطابق للمواصفة الأردنية المعدلة حديثاً، رغم عدم صدورها بعد، حيث تخلو المادة بشقيها 90 و95 من مادتي المنغنيز والحديد، كما أن محتوى الكبريت فيها ضمن الحد المسموح به في المواصفة القياسية الأردنية.
وشدّد المهندس المناصير على حق المستهلك الأردني بأن يحصل على أفضل ما هو متوفر عالمياً من وقود مطابق للمواصفات العالمية، ولكن هذا يتطلب جهودا مشتركة للجهات والقطاعات المعنية كافة دون أي إقصاء لأي منها و/أو تغييب لدور المواطن.
ولفت إلى أن المشكلة الأخيرة والمعروفة شعبياً بـ "مشكلة البواجي"، بينت وجود قصور في جسور الاتصال بين الأطراف المعنية، وتغييب كامل لبعض منها أدى في النهاية لغياب المعلومة الصحيحة والدقيقة، وبالشكل الذي أدخل المواطن في متاهة وشك وانعدام ثقة، مؤكداً ضرورة وجود مشتقات نفطية بمواصفات فنية موحدة دون أي استثناء لأي طرف كان.
وجدد المهندس المناصير تأكيده أن مستوردات الشركة من المشتقات النفطية، كانت وما زالت وستكون، مطابقة للمواصفات القياسية الأردنية التي تمثل المتطلبات الفنية في عطاءات الاستيراد التي تقوم بها الشركة بالتشارك مع الشركات التسويقية الأخرى.
وقال: إن ما تم استيراده قبل ذلك، كان مطابقاً للمواصفات القياسية الأردنية، وكان يحتوي على بعض المواد التي دخلت في تركيبة البنزين 90 و95، ولم تكن مذكورة في المواصفات وغير مدرجة في قائمة الفحوصات الفيزيائية والكيميائية التي يتم إجراؤها خارج الأردن على ميناء التحميل قبل إبحار الباخرة، وأيضاً فحص مؤسسة المواصفات والمقاييس الذي يتم عند وصول الباخرة إلى العقبة.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.