شريط الأخبار
المومني: الحكومة أوقفت المديونية وستبدأ بإنقاصها رجل اعمال اردني سيبني اطول ناطحة سحاب في استراليا ونصف الكرة الارضية الجنوبي الجنايات الكبرى تبرئ أب اعتدى جنسيا على بناته القاصرات مصادر مطلعة :حسم تفاصيل نظام التوجيهي الجديد اليوم النائب طارق خوري ينعى أشرس ضباط نظام الأسد بالصور...ضبط باص مدرسة خاصة بداخله 45 طالب ومنتهي الترخيص في اربد قرب التوصل لاتفاق بشأن القوات الألمانية في الأردن وفاة وافد مصري بحادث دهس بمنطقة الحسينية في معان بالصور...بعد الاعتداء على زملائهم .. معلمون يضربون عن العمل في الرصيفة بالأسماء...إغلاق جزئي في بعض شوارع عمان يومي الجمعة والسبت الشواربة : الباص السريع يسير ضمن البرنامج ولا تأثير لتغيير الاشخاص مخاوف من أن يعصف نصيب الحدودي مع الأردن بهدنة الجنوب السوري إشادة واسعة على مواقع التواصل بمداخلة بني مصطفى خلال اجتماعات البرلمان الدولي إصابة (9) أشخاص اثر حادثي تصادم في اربد وعجلون شاهد بالتفاصيل...ما هي ضمانات استمرار دعم الخبز؟ حفيد مدير الامن العام لجده : " هسا بجيبلك الشرطه " ! بعد انتهاء مهلة 3 شهور .. إحالة شركة درويش الخليلي وأولاده الى التصفية الإجبارية خمسة اطباء يطعنون بقرار مجلس الوزراء خصم 10% من رواتبهم الأردن : نوظّف علاقاتنا لإرساء الأمن في سوريا ‘‘الكنديون‘‘ يعتزمون بيع حصتهم في ‘‘البوتاس‘‘
عاجل
 

النائب الحباشنة: الجرائم الالكترونية جاء لحماية الفاسدين!

الوقائع الإخبارية : قال النائب الدكتور صداح الحباشنة إن الحديث عن تعديل قانون الجرائم الإلكترونية جاء بهدف تكميم أفواه الأردنيين وخنق ما تبقى من متنفّس لهم، وحرمان الناس من التعبير عن رأيهم الذي الذي كفل الدستور حريته.

وأضاف الحباشنة إن الهدف وراء إثارة القانون في الوقت الحالي جاء لمنع الأردنيين من ابداء اعتراضهم على ممارسات حكومة الدكتور هاني الملقي وقراراتها، وعلى رأسها ملفّ رفع الأسعار، إلى جانب "حماية رموز الفساد" بالقانون.

وانتقد الحباشنة مجلس النواب واصفا إياه بأنه "أضعف من أن يحمي المواطن الاردني وأصبح أداة لتمرير قرارات الحكومة التي تتغول فيها على الشعب الاردني".

وجدد الحباشنة تأكيده على ضرورة اسقاط حكومة الملقي باعتبارها "حكومة جباية فقط".



 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.