النائب العتوم: تأليف المناهج ليس من مهام المركز الوطني للمناهج
شريط الأخبار
الأمن يحقق بوفاة شاب إثر تعرضه للسقوط من الطابق الرابع في عمان الفايز: الأردن تجاوز التحديات بفضل حكمة قيادته الهاشمية وتسامحها الناصر: العلاوات شملت "مهندسي التربية" والمكافأة مرتبطة بخصوصية عمل كل مؤسسة جابر : ارتفاع عدد حالات إنفلونزا الخنازير الى 61 حالة الصفدي يلتقي أهالي المعتقلين في السعودية قبل اعتصامهم أمام الرئاسة المفرق.. ضبط 15 طن زيتون مكبوس غير صالح للاستهلاك في الخالدية مدينة الحسين للشباب توضح إجراءاتها حول ملاحظات ديوان المحاسبة البطاينة: توجه لزيادة صلاحية تصريح العمل الزراعي لسنتين لا صحة لخبر فصل مئات الطلبة الأردنيين من الجامعات الأوكرانية الملك لمجموعة من النواب : متفائل بالمرحلة القادمة قانونية النواب تقر مشروعي القانونين المعدلين للدفاع المدني والمخابرات العامة بالفيديو والصور...اللواء الحمود يتسلم ثلاث جوائز فازت بها ادارات ووحدات الامن العام إغلاق محلي كوفي شوب و محطتين لتحلية مياه الشرب وإنذار (21) محلا بالزرقاء الزهير للمواصفات والمقاييس وعريقات والجازي للاستثمارات الحكوميّة والخلايلة لمجلس التعليم العالي إحالة ملف جمعية خيرية للتنمية إلى هيئة مكافحة الفساد معتز أبو رمان :" العمل على استعادة منحه بمليون يورو لوزارة الزراعة " التربية: تجديد تراخيص المؤسسات التعليمية الخاصة الكترونيا باسم يوسف : شكراً للأمير علي على فضله وكرمه وحسن ضيافته تسمم 7 اشخاص نتيجة تناول مادة الفطر المعلبة في سحاب وفاة أحد معتصمي الضمان الاجتماعي جراء تعرضه للسقوط عن سور مقابل مجلس الأمه
عاجل

النائب العتوم: تأليف المناهج ليس من مهام المركز الوطني للمناهج

الوقائع الاخبارية :قالت النائب هدى العتوم إنه وبالرجوع إلى قانون وزارة التربية والتعليم ونظام المركز الوطني للمناهج وأهدافه يتبين لنا وبشكل واضح أن عمليه تأليف المناهج هي من صلاحيات وزارة التربية والتعليم كما هو واضح في المادة 26 من قانونها ، حيث اشارت أنه (تحدد أسس المناهج والكتب المدرسية والأدلة من حيث التأليف أو الترجمة أو المراجعة أو الاختيار أو التطوير أو الأجور أو المكافآت بموجب أنظمة تصدر بمقتضى هذا القانون) .

وهذا يعني ان المادة ميزت بين عملية التطوير والتأليف والترجمة والاختيار .

بينما أشارت المادة (4) من نظام المركز الوطني للمناهج إلى أهداف المركز في تطوير المناهج والكتب المدرسية والامتحانات وفقاً لأفضل الأساليب الحديثة وبما يتماشى مع احتياجات المملكة ومسيرة التعليم الأمثل وفلسفة التربية والتعليم وأهدافها الواردة في القانون والثوابت الدينية والوطنية من خلال :

أ- مراجعة وتطوير الإطار العام للمناهج والتقويم ابتداء من مرحلة الطفولة المبكرة وحتى الصف الثاني عشر، بما في ذلك النتاجات التعليمية العامة والخاصة بالمباحث جميعها واستراتيجيات التدريس والتقييم والتقويم.

ب- تطوير مؤشرات الأداء الرئيسية للمناهج وإجراءات التقييم والتقويم مع التركيز على النتاجات التعليمية للطلبة لكل مرحلة دراسية.

ج- تطوير الكتب المدرسية والمواد التعليمية وأدلة المعلمين.

د- التنسيق مع الجهات المسؤولة عن تدريب المعلمين لتمكينهم من تطبيق المناهج بما في ذلك المواد التعليمية وإجراءات التقييم والتقويم.

هـ- تطوير الاختبارات وامتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة وغيرها من التقييمات المستحدثة للطلبة.

وأكدت العتوم وضوح التشريعات التربوية ومفرداتها فعملية تطوير المناهج الواردة في أهداف المركز الوطني أمر مختلف جدا عن تأليف المناهج.

فمن حق المركز - وفقا للتشريعات - ان يطور الاطار العام والمناهج والكتب وينسق للتدريب ويطور الامتحانات ، ولا يحق له مطلقا تأليف الكتب أو وضع الامتحانات .

ويعتبر ما جاء في التشريعات منسجما مع الواقع فالكوادر المؤهلة موجودة بالعشرات في ادارة المناهج بالوزارة ويدعهما مئات الكوادر في الميدان وهذا ما لا يملكه المركز الوطني ، وكذلك الحال بالنسبة لبقية المهمات التي أوكلت بالنظام للمركز الوطني كالإمتحانات والتدريب.

وأكدت العتوم أن المطلوب هو العودة الى الاساس ، حيث تكون المناهج بناء و إنتاجا من عمل وزارة التربية والتعليم بينما يضطلع المركز الوطني بمهمة التطوير فقط.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.