شريط الأخبار
احباط محاولة تهريب خط انتاج كامل لتصنيع السجائر المقلدة مدير الأمن العام يقرر إنشاء وحدة خاصة لحماية الاستثمار ضبط سياره محملة بالاحطاب المقطوعة في اشتفينا التنمية تغيث ٩٧ اسرة من مختلف مناطق المملكة خلال المنخفض الجوي لجنة لاعادة دراسة الضريبة المفروضة على الدواء والتي تم رفعها من 4% الى 10% شاهد بالفيديو... ضبط سائق متهور "يشحط" بشوارع عمّان النائب أبو رمان يتبنى مذكره نيابية لرفض قرار رفع أسعار الأدوية بالصور..مياه الأمطار تجتاح منزل أحد المواطنين في ماركا ويناشد الجهات الرسمية الحنيفات: واجهنا ضغوطات ووفرنا 171 مليون دينار .. ووظفنا 4 آلاف شاب مصر تشرع بمحاكمة (عصابة علي بابا) الأردنية بالأسماء...تنقلات واسعة لضباط في الامن العام المتقاعدين العسكريين: موقف الملك أجبر اسرائيل على الاعتذار بالصورة...ولي العهد: تحضيرات للاسبوع المقبل تشكيل لجنة عليا لدراسة أسباب انهيار شارع الشهيد وصفي التل المسلماني: الاردن ينتصر بفضل القيادة الهاشمية الحكيمة بالفيديو و الصور...النقابات تلوح بإغلاق صيدليات المملكة مستشرق إسرائيلي يرحب بالمصالحة مع الأردن إصابة (8) أشخاص اثر حادثي تصادم وتدهور في عمان واربد اتفاقية بين الاردن والصين وقعت عام 1992.. تدخل حيز التنفيذ مطالب بنقل ملف الحج لوزارة السياحة بدلا من وزارة الأوقاف
عاجل

النائب حازم المجالي يصدم بهذا الطلب من مجموعة شباب في العقبة

الوقائع الإخبارية : صدم نائب محافظة العقبة حازم المجالي من تقدم مجموعة من الشباب لطلب غريب يشكل سابقة في تاريخ الطالبات التي تطلب من نائب يسعى لخدمة أبناء منطقته لتشكل فائدة للمجتمع بشكل عام أول و للمواطن بشكل خاص ، ولكن عندما يأتي إليك مجموعة من الشباب بطلبون قطعة ارض لاستعمالها واستخدامها في التفحيط والتشحيط فان الامر يشكل صدمة .
وبين النائب المجالي بأنه تفأجىء بل صدم خلال الأسبوع الماضي عندما تقدم مجموعة من الشباب " نشطاء " بورقة لي يطلبون من خلالها مخاطبة سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة لتخصيص قطعة ارض لاستعمالها واستخدامها في " التفحيط والتشحيط " ، و من المعروف بان هذه اللعبة تسمى " لعبة الموت " أو المقامرة بالحياة وهي ظاهرة منتشرة بين الشباب المراهقين الذي يقومون بقيادة سياراتهم بشكل سريع وغير منتظم ويقصدون إطلاق أصوات عالية من إطارات السيارات .
وأوضح المجالي بان من يقدم على هكذا عمل وهو يعلم أنه قد يضره ويضر غيره من المواطنين فهو ضعيف الإيمان لا شك، وقد قال -صلى الله عليه وسلم-: "المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده"، والتفحيط فيه أذىً مقصود باليد ، وعليه فقد قمت بالاعتذار من تلبية هذا الطلب المرفوض مجتمعياً وامنياً ، وهو طلب حيرني في نفس الوقت ما بين اناس يعانون من ارتفاع الأسعار ، وأناس يريدون ممارسة هواية التشحيط والتفحيط .

 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.