شريط الأخبار
الامن يبدأ التحقيق بشكوى ممرض ضد شرطي التربية: صرف مستحقات مصححي الثانوية العامة قبل العيد تعزيزات أمنية عقب وفاة خمسيني في منطقة الحسينية بالكرك مجلس الوزراء تحيل 1800 موظف إلى التقاعد المفرق ... وفاة طفلين غرقا في بركة زراعية ببلدة أم القطين التربية : نتائج التوجيهي بموعدها المحدد دون تغيير شاهد بالأسماء ... أبو رمان يجري تنقلات في وزارة الشباب الدفاع المدني يخمد حريق أعشاب جافة في منطقة المخيبة باربد رد فعل عائلة اللبناني المتهم بقضية الدخان الذي توفي اليوم الناصر يؤدي اليمين القانونية رئيسا لديوان الخدمة المدنية وفاة سيدة وإصابة اثنين آخرين اثر حادث تصادم في محافظة معان عطية يوجه للحكومة 14 سؤالاً حول الغاء شرط الموافقة على التمويل الاجنبي إصابة تسعة أشخاص اثر حادث تصادم في محافظة الكرك بالفيديو...الملك يكشف عن أكثر صفة تزعجه بالانسان الطراونة: لن أترشح للانتخابات النيابية المقبلة وضرورة اجراء تعديلات جوهرية على قانون الانتخاب فريحات يوجه بترفيع عدد من ضباط صف وأفراد القوات المسلحة نقيب الممرضين: ندرس خيار التصعيد بعد اعتداء رجل أمن عام على ممرض في مستشفى معان السلط...إصابة عشريبني بجراح خطيرة في رأسه أثناء محاولته إنقاذ فتاة الصحة: صرفنا الحوافز كاملة والنقص الحاصل بسبب الضريبة وفاة حدث إثر تعرضه لصعقة كهربائية في اربد
عاجل

النائب ديمة طهبوب : صفقة الغاز جزء لا يتجزأ من صفقة القرن

الوقائع الإخبارية  فيما يلي كلمة النائب ديمه طهبوب التي قامت بالقائها في جلسة مجلس النواب التي عقدت اليوم حول اتفاقية الغاز مع العدو الصهيوني

انا لن اخاطب الحكومة لا بالدم و لا بالشهداء و لا بالكرامة و لا بالتاريخ و لا بالاباء و لا بالاجداد فالحكومة منذ ان وقعت على وادي عربة باعت كل هذا و القت به وراء ظهرها و من ضمنهم هذه الحكومة التي تسير في مد انابيب اتفاقية الغاز

ساخاطبهم بمنطق الدستور اذا كانوا يحترمونه و بمنطق المال و الامن
هذه الاتفاقية فاشلة و خاسرة و خطيرة و بها فساد من البداية فقد تحايلت الحكومة في عدم عرضها على المجلس بالرغم انها تحمل خزينة الدولة نفقات و يجب موافقة المجلس عليها و بها بنود سرية بحسب المادة 33/2) من الدستور، و الدستور ليس مبهما حتى نقول حولوه لمحكمة او ديوان ليفسره و الا كأننا نقول ان من كتبوه لا يفهمون او نحن لا نفهم، ان تذرع الحكومة بان الاتفاقية بين شركتين تعذر واه و غير صحيح لان شركة الكهرباء مملوكة للحكومة و هي التي تضمنها

بمنطق الاقتصاد نشتري الغاز من العدو الصهيوني بسعر اعلى من السعر العالمي في الوقت الذي لا حاجة بنا الى استيراد الغاز بل الاردن مكتف و يصدر الغاز و الكهرباء و نتيجة لوجود البدائل المحلية المتعددة من طاقة الشمس و الرياح و مشاريع الصخر الزيتي و حقول النفط في الريشة و الصفاوي و استخدامها في توليد الكهرباء فالاردن ليست بحاجة لشراء اموال مسروقة من فلسطين و هو الغاز الذي سرقه العدو

كما ان الحكومة تفضل استثمار ١٠ مليارات في الكيان الصهيوني على استثمارها في الاردن لتعزيز امن الطاقة و استقلاله محليا و ايجاد عشرات الاف فرص العمل للمواطنين و تعميم و زيادة المشاريع الناجحة كمشروع الجامعة الهاشمية التي اعلنت اكتفائها من الطاقة لثلاثين سنة و شمس معان و غيرها من المشاريع الوطنيه، بدها تشغل ولاد الصهاينه بدل اولادنا

ان هذه الاتفاقيه تدعم الكيان الصهيوني و ترفد خزينته بالمليارات و تساهم في تحويله الى قوة اقليميه على حساب امن الاردن و مواطنيه
كما انه لدينا بدائل عربية من الجزائر و العراق و قطر و هي دول شقيقة بينما الكيان الصهيوني دولة معادية و اي اتفاقيه معه تهدر نظرية الامن الاستراتيجي للطاقة و تعطيه اليد العليا و تسلمه ٤٠٪؜ من احتياجات الغاز الاردني لتوليد الكهرباء و تضعنا تحت رحمته و تصرفه

لكل ما سبق فاني ادعو الزملاء الى ما هو اكبر من الرفض اولا طرح الثقة بوزيرة الطاقة التي وقعت على دخولنا في حلف شرق المتوسط الذي يشمل الصهاينة و محاكمة من وقعوا على اتفاقية الغاز و شروطها الجزائية و اسقاط الحكومة اذا لم تفسخ الاتفاقيه قبل انتهاء الدورة العادية، لم يبق وقت الا لفسخ و الغاء الاتفاقية اي شيء اخر هو تثبيت لها و الغاز سيضخ العام المقبل، و هذه الاتفاقيه جزء من صفقة القرن فلا يجب ان تمر
 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.