شريط الأخبار
أربعيني يهتك عرض ابنة زوجته القاصر والجنايات تغلظ عقوبته بالصور...احباط تهريب 1460 سيجارة الكترونيةفي مطار الملكة علياء مداهمة امنية تسفر عن القبض على مطلوب خطير في الباعج الصفدي :علاقتنا مع واشنطن قوية لكننا نختلف معها بشأن القضية الفلسطينية توقيف موظف بضريبة غرب عمان شطب ارصدة مكلفين بنصف مليون دينار شاهد بالفيديو .. القبض على تاجر مخدرات في الحسينية بالكرك العمري ينفي حل مجلس ’مستثمري الاسكان‘ من قبل وزير الداخلية بالصور ...حماية الطبيعة : جريمة جديدة بصيد غزلان الأردن تحويل تقرير النقل النيابية بخصوص الملكية الاردنية الى النزاهة ومكافحة الفساد تأجيل أقساط القروض غير ملزم للبنوك .. ولايعفي العميل من الفائدة خوري: هل تتعلم حكومة النهضة الأردنية من الشيخ محمد بن راشد!؟ وفاة مواطن اثر اصابته بعيار ناري "بومباكشن " في اربد الوزيرة شبيب : خبر تعييني مستشارة بامانة عمان غير دقيق ولا داعي لنقاشه وليد المصري !! قرمية وطنية عصية على الكسر..فرض نفسه وشكل صدمة ايجابية بانجازاته القبض على ثلاثة أشخاص قاموا بسرقة ١٦ بطارية من مركبات بلدية الزرقاء شاهد بالأسمــاء ... مدعوون للتعيين لديوان الخدمة المدنية المجلس العسكري الانتقالي السوداني يعفي السفير السابق في عمّان الحموري: مؤشرات تحسن الإقتصاد لن تنعكس على الأردنيين فوراً مجلس الوزراء يتخذ قرارات ويقر نظاماً للتعين بالوظائف القيادية بالصور .. ضبط ٢٥٠ كرتونة دخان مهرب و٣ مسدسات خلال مداهمة امنية في سحاب
عاجل

النائب ديمة طهبوب : صفقة الغاز جزء لا يتجزأ من صفقة القرن

الوقائع الإخبارية  فيما يلي كلمة النائب ديمه طهبوب التي قامت بالقائها في جلسة مجلس النواب التي عقدت اليوم حول اتفاقية الغاز مع العدو الصهيوني

انا لن اخاطب الحكومة لا بالدم و لا بالشهداء و لا بالكرامة و لا بالتاريخ و لا بالاباء و لا بالاجداد فالحكومة منذ ان وقعت على وادي عربة باعت كل هذا و القت به وراء ظهرها و من ضمنهم هذه الحكومة التي تسير في مد انابيب اتفاقية الغاز

ساخاطبهم بمنطق الدستور اذا كانوا يحترمونه و بمنطق المال و الامن
هذه الاتفاقية فاشلة و خاسرة و خطيرة و بها فساد من البداية فقد تحايلت الحكومة في عدم عرضها على المجلس بالرغم انها تحمل خزينة الدولة نفقات و يجب موافقة المجلس عليها و بها بنود سرية بحسب المادة 33/2) من الدستور، و الدستور ليس مبهما حتى نقول حولوه لمحكمة او ديوان ليفسره و الا كأننا نقول ان من كتبوه لا يفهمون او نحن لا نفهم، ان تذرع الحكومة بان الاتفاقية بين شركتين تعذر واه و غير صحيح لان شركة الكهرباء مملوكة للحكومة و هي التي تضمنها

بمنطق الاقتصاد نشتري الغاز من العدو الصهيوني بسعر اعلى من السعر العالمي في الوقت الذي لا حاجة بنا الى استيراد الغاز بل الاردن مكتف و يصدر الغاز و الكهرباء و نتيجة لوجود البدائل المحلية المتعددة من طاقة الشمس و الرياح و مشاريع الصخر الزيتي و حقول النفط في الريشة و الصفاوي و استخدامها في توليد الكهرباء فالاردن ليست بحاجة لشراء اموال مسروقة من فلسطين و هو الغاز الذي سرقه العدو

كما ان الحكومة تفضل استثمار ١٠ مليارات في الكيان الصهيوني على استثمارها في الاردن لتعزيز امن الطاقة و استقلاله محليا و ايجاد عشرات الاف فرص العمل للمواطنين و تعميم و زيادة المشاريع الناجحة كمشروع الجامعة الهاشمية التي اعلنت اكتفائها من الطاقة لثلاثين سنة و شمس معان و غيرها من المشاريع الوطنيه، بدها تشغل ولاد الصهاينه بدل اولادنا

ان هذه الاتفاقيه تدعم الكيان الصهيوني و ترفد خزينته بالمليارات و تساهم في تحويله الى قوة اقليميه على حساب امن الاردن و مواطنيه
كما انه لدينا بدائل عربية من الجزائر و العراق و قطر و هي دول شقيقة بينما الكيان الصهيوني دولة معادية و اي اتفاقيه معه تهدر نظرية الامن الاستراتيجي للطاقة و تعطيه اليد العليا و تسلمه ٤٠٪؜ من احتياجات الغاز الاردني لتوليد الكهرباء و تضعنا تحت رحمته و تصرفه

لكل ما سبق فاني ادعو الزملاء الى ما هو اكبر من الرفض اولا طرح الثقة بوزيرة الطاقة التي وقعت على دخولنا في حلف شرق المتوسط الذي يشمل الصهاينة و محاكمة من وقعوا على اتفاقية الغاز و شروطها الجزائية و اسقاط الحكومة اذا لم تفسخ الاتفاقيه قبل انتهاء الدورة العادية، لم يبق وقت الا لفسخ و الغاء الاتفاقية اي شيء اخر هو تثبيت لها و الغاز سيضخ العام المقبل، و هذه الاتفاقيه جزء من صفقة القرن فلا يجب ان تمر
 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.