شريط الأخبار
 

الناصر: الزيادة على 3 درجات ستترواح بين 24 ديناراً إلى 67 ديناراً

الوقائع الاخبارية :قال رئيس ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر إن الزيادات على الفئة الثالثة بين الدرجات الأولى حتى الثالثة ستترواح بين 24 ديناراً إلى 67 ديناراً.

وبين أن القرار يشمل الموظفين الذين هم على رأس عملهم، وهم: موظفو الخدمة المدنية وعددهم 100 الف منهم 30 ألف فئة أولى و23 ألف موظف فئة ثانية و47 ألف موظف فئة ثالثة، ويهدف إلى تحسين مستوى المعيشة من خلال زيادات على راوتبهم ضمن العلاوة الفنية.

وأشار في حديث للتلفزيون الأردني مساء الخميس إلى أن الزيادة على الفئة الثالثة الدرجة الثالثة ستكون في الحد الأدنى 24 دينارا (لمن تعين في العام الحالي) وتتدرج حسب سنوات الخدمة وترتفع القيمة مع سنوات الخدمة لتصل إلى 47 ديناراً.

أما الدرجة الثانية فستتراوح الزيادات بين 26 – 56 ديناراً، أما الدرجة الأولى فستتراوح الزيادات 29 – 67 ديناراً.

وفيما يتعلق بالفئات، أوضح الناصر أنه قبل العام 2012م كانت العلاوة الفنية تطال 26 وظيفة، أما اليوم فهي تشمل كل الوظائف حسب اختصاصها والندرة وطبيعة إشرافها ومتطلبات الاشغال.

ولفت إلى أن الفئة الثانية والفئة الثالثة رفعت العلاوة الفنية فيها 20 % والفئة الأولى 15 %، بحيث تصل الزيادة كمتوسط عند الفئة الثالثة 36 ديناراً، موزعة على المستويات والدرجات تتفاوت حسب خدمة الموظف في وظيفته.

أما الفئة الأولى فإنها تستهدف بالمسارات المهنية مرتبطة في مجموعة الضوابط من التهيئة والإعداد، وتعتمد أيضاً على التقدم السريع في التقدم الوظيفي وهي ليست مفتوحة بل مقرونة بطبيعة النشاط وحجم الدائرة وهيكلها.

وضرب أمثلة، قائلاً "الدرجة الثالثة من الفئة الثالثة لمن خدم 21 سنة وراتبه الأساسي 180 دينار فإن الزيادة ستصل إلى 36 دينار (بمقدار 20 % علاوة زيادة)، أما موظف الفئة الثانية الدرجة الخامسة السنة الثالثة وراتبه 185 ديناراً ولديه علاوة فنية 35 ديناراً حالياً فإنها تصبح 55 ديناراً، وكانت قيمتها 65 ديناراً سيأتيه زيادة 37 ديناراً فيصبح مجموع العلاوة 102 دينار.

ولفت إلى أن موظف الدرجة الثالثة السنة الثالثة راتبه الاساسي 240 من 45 – 60 كانت قيمة العلاوة الفنية 108 أصبحت 144 ديناراً، أتته زيادة 36 ديناراً.

وبين أن الزيادة لـ 100 ألف تشمل موظفي الدولة بالإضافة إلى 92 ألف موظف معلم وأخرين يصنفون كمعلم، كما سيستفيد 22 ألف موظف يتبعون للنقابات المهنية.

وقال إن الزيادة ستكون مباشرة على العلاوة الفنية للفئة الثانية والفئة الثالثة، بينما الوظائف النمطية سيكون لها مسارات مهنية سيعلن عنها لاحقا من خلال تعليمات.

وبين الناصر إلى أن الفئة الأولى التي طالتها زيادة بمقدار 15 % ستكون هنالك مسارات متخصصة في العلاوات المرتبطة بالأداء وسيتم اعتمادها من النقابة والحكومة تظهر الخط الطبيعي في انتقال من مستوى لأخر مرتبطة بشروط.

وأشار إلى أنه سيوضع نص يلزم الحكومة أن تقوم وحدة تطوير الأداء المؤسسي خلال عام بوضع مؤشرات أداء لكل مؤسسات الدولة يشتق منها المؤشرات المطلوبة من الموظف ليصبح التقييم موضوعياً وليس شخصياً ومتعدد الأطراف ليكون هنالك دور من المستفيد من الخدمة.

وبين أن مصفوفة الكفايات سننطلق منها إلى المسارات المهنية، كما لفت إلى أنه من نفاذ النظام لن يعود قائماً في المكافآت بين الموظفين، وقال "سنراعي أن تكون الرواتب متوازنة مع القطاع الخاص".

وقال إن الزيادة على العلاوة الفنية لا تنعكس على الراتب الأساسي ولكن تنعكس على الراتب الإجمالي وترفع من رواتب التقاعد والضمان.