شريط الأخبار
 

الوسط الاسلامي يتراجع عن مقاطعة الانتخابات

الوقائع الاخبارية : أعلن حزب الوسط الاسلامي الخميس عدوله عن قرار مقاطعة الانتخابات البرلمانية القادمة بعد زيارة وزير الشؤون السياسية والبرلمانية موسى المعايطة للحزب، مؤكدا أن المكتب السياسي قرر ايقاف أي إجراءات كان قد اعتزم القيام بها رداً على قرار منع اقامة المؤتمر العام الثاني.

وقال الحزب في بيان له : "في ضوء القرار الذي صدر عن وزارة الداخلية بتعذر عقد المؤتمر العام لحزب الوسط الإسلامي قام وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس موسى المعايطة يرافقه الأمين العام للوزارة رئيس لجنة شؤون الأحزاب، بزيارة الى مقر الحزب واللقاء مع المكتب السياسي للحزب ورئيس مجلس الشورى لتوضيح أسباب هذا القرار".

واضاف الحزب أن الوزير المعايطة بين خلال اللقاء أن ما حدث هو سوء فهم، وأن الحكومة مع حق حزب الوسط الإسلامي وكافة الأحزاب السياسية في عقد نشاطاتها المختلفة وفق القانون.

وأكد الأمين العام للوسط الاسلامي أنه كحزب وطني مع سيادة القانون، وأن الأحزاب السياسية هي أحزاب وطنية حقها في عقد نشاطاتها المختلفة داخل وخارج مقراتها، وأن قرار المنع كان قراراً مخالفاً للقانون.

والتقى بالمكتب السياسي بعد ذلك وثمن الزيارة لما قدمه الوزير من توضيح، وفي ضوء ذلك قرر المكتب ايقاف أي إجراءات كان قد اعتزم القيام بها رداً على هذا القرار.