شريط الأخبار
غنيمات: تعليق الإضراب لا يلغي مطالب المعلمين ولا يتجاهلها موظفون في اليرموك يطالبون بتنفيذ العفو السفارة الأردنية بمصر تتابع قضية توقيف طالب أردني في القاهرة لجنة عسكرية مصرية تزور الأردن لتصفية المواقف التجنيدية للوافدين المصريين ذبحتونا تطالب التعليم العالي بعرض كشوفات قبول أبناء الأردنيات والتجسير الامن العام يصدر بياناً حول تفاصيل المداهمة الامنية لمنزل في مخيم حطين وفاه شخص اثر حادث تدهورمركبة في محافظة اربد المعلمين ردا على غنيمات : تعليق الإضراب منوط باقرار علاوة المعلمين الـ 50% . منع مرور مادة الدخان الى سوريا عبر معبر جابر الحدودي. غنيمات تؤكد ضرورة تعليق إضراب المعلمين وعودة الطلبة للدراسة "الموازنة العامة": 30 مليون دينار معدل نمو الزيادات السنوية في وزارة التربية أردنية تسرق الرجال بعد تقبيلهم بطريقة مثيرة في شوارع الكويت "المعلمون" من الطفيلة: "الإضراب مستمر .. ولن تنجح الحكومة في افشال الإضراب" طلبة عائدون من السودان يناشدون الملك لإنصافهم وحل مشكلتهم المعلمين : نسبة الاضراب في المملكة 100% .. ومستمرون حتى تحقيق مطالبنا "أسبوع الإصرار" ... وقفة احتجاجية لمعلمي المفرق للتأكيد على علاوة الـ50% بالصور .. وفاة سائق اردني اثر تدهور مركبته داخل الاراضي السورية البطاينة : اجراءات جديدة بشأن آلية استقبال عاملات المنازل كيف خلقت السياسات الاقتصادية جيشا من الفقراء في الأردن؟ فلسطين تطلب من الاحتلال استيراد النفط عبر الأردن
عاجل

انها الفتنة ... أموركم مكشوفة واموالكم القذرة المدفوعة معروفة !!

الوقائع الاخبارية : د. خالد عربيات
نستغرب ونستهحن ونستنكر ما طالعتنا بة بعض المواقع الإلكترونية وعلى رأسها موقع الفتنه (رأي اليوم) والذي يبث سمومة من الخارج ورئيس تحريرها السيد عبدالباري عطوان بمقال كتبة شخص حاقد يدعي خالد الجيوسي والذي دس السم في الدسم وحاول خلط معلومات سياسية واقليمية واجتماعية وسمح لمخه المسموم بالذهاب شرقا وغربا والهدف منة النيل من رئيس أركان الجيش العربي الفريق الركن محمود فريحات بشكل مباشر والنيل من الاردن وقيادتة الحكيمة بشكل غير مباشر والذي التقطته بعض المواقع الإلكترونية الداخلية  والتي لها ارتباطات وصداقات مع المصدر الرئيسي وبدأت بالانتقاد ونقل صورة غير حقيقية عن الاحتفال وعن الرأي العام في المجتمع الأردني بالرغم من التوضيحات من شخصيات عسكرية متقاعدين ذو رتب عالية ولهم احترامهم وتقديرهم في المجتمع بأن هذا شى طبيعي ويحدث في كل الأماكن وفي كل الأوقات والحضور لة ظروفة الخاصة وقد تجبر شخصية حساسة الظهور امام العامة ومشاركتهم في افراحهم واتراحهم .
نقول في هذا المقام ما حدث في ذلك الاحتفال من استقبال رئيس هيئة الأركان الحافل من قبل اهل العريس في مدينة الرمثا اهل الشهامة والكرم هو امر طبيعي يحدث عند كل اهل الأردن الشرفاء وعشائرة وقبائلة فكيف اذا كان الضيف هو رئيس هيئة الأركان فهذا امر طبيعي.
حيث يفرش السجاد الأحمر وتفوح رائحة البخور والقهوة العربية ونسمع الاغاني الوطنية عند الجميع وفي كافة الاعراس والأفراح وليس لشخص محدد او شخصية معينة فهذا عرف عند الجميع ولا يجب أن يأخذ الموضوع اكبر من حجمة فهو شخصية مرحب بة في كافة الأماكن والمواقع وعند كافة العشائر والقبائل وهو ابن الأردن الذي افنى عمرة في خدمة وطنة وتغذي على حب الوطن و العرش والاخلاص لله وللوطن وللعائلة الهاشمية.
اقول لك يا خالد الجيوسي لم يشهد التاريخ في الماضي والحاضر ان أحدا من أبناء عجلون الأبية عامة والفريحات خاصة انة كان ارهابيا او خطط لعمل إرهابي او تفجير مثل ابن عمك الإرهابي عزمي الجيوسي الذي كان ينوي تفجير مبنى المخابرات العامة ولم نكن نحن او اي اردني ندافع عن إرهابي ويحاول ارضاء نفسة بالمال القذر ويدمر وطنه وأهلة ودينة كما تحاول صحيفتكم النكراء الذي يرأسها ويحررها المأزوم والمأسوف على أخلاقة عبدالباري عطوان فكم من مقال تدفعون عن الإرهابيين أمثال ابو محمد المقدسي وابو بندر النعيمي وابو محمد الطحاوي وعزمي الجيوسي وتبثون الفتن يمين ويسار والان تحاولون دس انوفكم القذرة في شؤون الأردن وعشائرة وقيادة ورجالاته على اساس انكم محللون سياسيون.
كفو أيديكم واقلامكم المسمومة عن اردن النهضة اردن الرجال واردن البطولة والشهداء وكفو أيديكم والسنتكم عن قادتها وابتعدو عن رجالاتها المخلصين.
فأموركم مكشوفة ومعروفة واموالكم القذرة الصهيونية المدفوعة الأجر رائحتها النتنة تفوح ويعرفها الجميع....... تقاتلون وتكافحون من أجل المال الأسود وفي داخلكم الحقد والكراهية والفتنه المقيته وتلبسون ثوب طهارة مهترء زورا وبهتانا...... أود اعلامكم ايها الدحلانين الجدد لن تحركو في نفوس الأردنين الا اخلاصا للقيادة وزيادة في الانتماء والولاء وسيبقى الأردن ورجالاتة وقياداتة شوكة في حلق كل حاقد حسود كارها لنفسة وغيرة ويسعى للحصول على السبق الصحفي المخلوط بالملوثات والمال الأسود وحب الظهور والفتنة وتعويض النقص الداخلي وتحقيق أهداف الغير.
. عاش الأردن وقيادته الهاشمية الحكيمة وعاش رجال الوطن الاؤفياء المخلصين..........
 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.