شريط الأخبار
النائب العرموطي يوجه سؤالا للرزاز عن الاراضي المسجلة باسم القوات المسلحة بالصورة...بعد عجز الأطباء !! الطفل " علي " للأب الحاني عبدالله الثاني : " بدي تعالجني " الداخلية تمدد حملة تصويب أوضاع اللاجئین السوريين في الأردن شاهد بالصور ... مهندسو التربية يهددون بالإضراب العام بالصور .. 3 إصابات بحادث تصادم بمنطقة المنصوره في المفرق بالصور .. المهندسون الزراعيون في الامانة يعتصمون للمرة الثانية بعد مداهمة تجار مخدرات .. تعزيزات أمنية مكثفة في حي الزواهرة بمحافظة الزرقاء نقيب المهندسين يستهجن الصمت الحكومي حيال أراضي "الباقورة والغمر" بالصورة .. ازمة سير خانقة في منطقة المحطة .. والسير توضح ! بعد فتح المعبر مع الأردن .. سوريا تتجه لفتح معبر للعراق ارتفاع وفيات "حريق منزل الاشرفية " إلى 5 أشخاص من نفس العائلة الطراونة والمصري يلتقون عمال البلديات المضربين..والسعدي:مستمرون حتى تحقيق المطالب شاهد بالاسماء ... مدعوون للامتحان التنافسي مصدر حكومي : سبب تاخير حسم ملف "العفو العام" تغيير وزير العدل الكرك .. القبض على شخص مطلوب بقضايا ماليه بقيمه 4 ونصف مليون دينار النائب أبو السيد: كفى عبثاً بمشاعر المواطنين يا دولة الرزاز !! أين وصل العفو العام ؟! الحواتمة :سنضرب بيد من حديد ..ومستمرون بالقاء القبض على كل المطلوبين الخطرين وتجار المخدرات مقتل مطلوبين والقبض على خمسة آخرين بمداهمة أمنية في الزرقاء سياسيون: الملك يرسم خريطة طريق لكسر ظهر "الفساد والمفسدين" الاجهزة الامنية تلقي القبض على (31) مطلوبا في الزرقاء
عاجل

بالتفاصيل ...ابنه صدام تكشف الرساله التي كتبها والدها قبل اعدامه بساعات

الوقائع الاخبارية: من المعروف أن الرئيس الراحل صدام حسين هو من أحد الرؤساء الذين لا زال الكثير من الأشخاص يتذكرهم حتى يومنا هذا، وذلك بالرغم من مرور أكثر من ثلاثة عشر أعوام على وفاته، والرئيس الراحل صدام حسين هو من الرؤساء الذين عرفوا بالقوة والصلابة، في حين أنه تعرض للإعدام بطريقة مهينة لم يكن يتوقعها أحد قط، وكان

هناك من شعب العراق الكثير ممن يؤيدون الرئيس الراحل صدام حسين ويرون أنه على حق، في حين أن هناك أيضا مجموعة من الشعب كانت لا تريد الرئيس الراحل صدام حسين، ولم تتعاطف معه، حيث كان يعتقد الكثير من شعب الراحل صدام حسين أنه كان يستحق تلك العقاب وهذه النهاية.

ومن المعروف أن الرئيس الراحل صدام حسين ترك لأبنائه العديد من الأمور وصرح لهم ببعض التصريحات والتي لم يكن قد صرح بها في حياته، إل في أواخر أيامه، وكان الرئيس الراحل صدام حسين دائما ما يحاول نصر الحق، والقضاء على الظلم والإرهاب، وترك الرئيس الراحل صدام حسين خلفه الكثير من الأسرار والتساؤلات التي جعلت الكثير من الأشخاص في حيرة من أمره، كما أنه حتى يومنا هذا يعتبره الكثير من الصحفيين والمحليين أنه من الأسرار الغامضة سواء حياته وطريقة موته أيضا.

ومن أهم الأمور التي أصبح الكثير من الأشخاص يتحدث عنها في الفترة ا لأخيرة هو الرئيس الراحل صدام حسين والرسالة التي تركها قبل وفاته بأيام قليلة جدا، وتعتبر هذه الرسالة هي آخر رسالة استطاع الراحل صدام حسين أن يقوم بكتابها قبل وفاته مباشرة.

حيث نشرت ابنه الراحل صدام حسين هذه الرسالة في صورة وذلك على العدد من مواقع التواصل الاجتماعي وأضيفت عليها بعض العبارات التي تؤكد على أن هذه الرسالة من أبيها صدام حسين، وأضافت أن هذه آخر رسالة قام بكتابتها صدام حسين وذلك قبل وفاته بفترة قصيرة جدا.
 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.