شريط الأخبار
إلقاء القبض على سائق المركبة المتسبب بوفاة أربعيني في المفرق الكشف عن حقيقة استبدال وسرقة قطع نقدية من متحف المسكوكات في جامعة اليرموك !! مواطن لأحد النواب : والله انك صرت مثل ام العروس! مصادر تكشف لأول مرة أسباب الإعفاء !! والجراح : لن أتنازل عن حقي ولو أدى ذلك إلى بتر لساني الحباشنة: تواريت عن الأنظار 4 أيام ولم أتوقع ما حدث نقيب المعلمين: لغط وتشويه للحقائق اعترى مقترح تعديل قانون النقابة إصابة (4) أشخاص بضيق في التنفس اثر حريق بسيط في احد المطاعم في الزرقاء شاهد بالاسماء .. إحالات إلى التقاعد في وزارة المالية آثار الزرقاء: اللوحة الفسيفسائية التي عثر عليها مزورة وليست أثرية تقرير: الأردنيون العاملون في دول الخليج يتعرضون للتمييز لليوم الثاني عشر...استمرار الاحتجاجات امام السفارة الامريكية تحويل 64 شخصا للمدعي العام بسبب التدخين بمستشفى الزرقاء صاحب سوابق جرمية يطلق النار على أحد المواطنين ويلوذ بالفرار في اربد جلالة الملك عبدالله الثاني: سنواصل واجبنا التاريخي بحماية المقدسات في القدس إعفاء مبعوثي الجامعات الرسمية من الغرامات المالية صحيفة 'اليوم السابع' المصرية : مسلحو داعش في سوريا يتدفقون إلى سيناء عبر الأردن مراد: انتخابات غرف التجارة مرتبطة باقرار القانون من النواب وزارة الصحة: لا داع لتعطيل طلبة المدارس في الجفر بسب الأنفلونزا السائدة فيه بالصور...الملك يلتقي رجال دين وشخصيات مسيحية من الأردن والقدس بالاسماء ... تشكيلات وإحالات الى التقاعد وترفيع موظفين في الدولة
عاجل

بالصورة...ماذا قال فيصل القاسم للفنان ايمن زيدان الذي طالب السوريين بتحمل الهجوم الكيماوي؟!

الوقائع الإخبارية : عبر مقدم برنامج الاتجاه المعاكس في فضائية الجزيرة عن غضبه من الممثل السوري أيمن زيدان، بعد تغريدة للأخير على 'الفيس بوك'.

وقال القاسم من خلال حسابه على موقع التواصل الاجتماعي 'فيسبوك' الأربعاء: 'أيمن زيدان المفترض أنه فنان يحمل حساً إنسانياً مرهفاً يتحول إلى بوق مخابراتي، فهو يريد من السوريين ان يبقوا في سوريا ويتحملوا السلاح الكيماوي'.

وتابع: 'لماذا لا تقل للمخابرات أسيادك ان يتوقفوا عن استخدام الكيماوي بدل ان تطلب من الشعب ان يتحمله؟ لن اقول لك سوى ما قاله ترمب لبشار الاسد'.

وكان الممثل السوري أيمن زيدان أثار الجدل بعدما نشر في حسابه عبر 'فايسبوك' تعليقاً قال فيه:' كيميائي بالوطن ولا بارفان بالغربة'، مؤكداً أنه سيظل وفياً لوطنه ومخلصاً له.

ما كتبه زيدان، وقام بشطبه لاحقا وأزاله من صفحته، وأثار غضب العديد من السوريين، تمّ تفسيره بأنه يوافق على المجزرة الأخيرة في خان شيخون، وأنه يتمنّى الموت لبعض السوريين، وهو ما دفعه إلى نشر توضيح جاء فيه: 'اولئك الذين يصطادون بالماء العكر ويلوون عنق الحقائق لتشويه صورتنا الحقيقية، باتوا يثيرون القرف، فقد امتلأت صحفهم المغرضة تعليقاً على 'بوست' سبق لي ان كتبته 'كيميائي في الوطن ولا بارفان في الغربة'. وبمنتهى السفالة اللاأخلاقية انبروا لتفسيره على انني اتمنى الموت للسوريين والمهاجرين واشياء من هذه التهويمات والتفسيرات السافلة، في حين انني كتبت هذا البوست رداً على تسرب اخبار تتعلق باحتمال ان تضرب المعارضة المسلحة مدينة دمشق بالكيميائي، حينها سيكون البقاء في دمشق امرا لا جدال فيه بالنسبة إليّ'.

وتوجّه إلى بعض الصحافيين الذين فسّروا كلامه بالقول: 'ايها الصحافيون الصفر لن تؤثر فينا سمومكم الرخيصة وسنظل رغماً عن انوفكم اوفياء لوطننا وعشاقا لأهلنا السوريين، ماذا يمكن أن نردّ يا أصدقائي على مَن يعترض على أنّ سوريا لن تهزم أو حين نقسم على الوفاء والاخلاص للوطن؟ امثال هؤلاء لا يرد عليهم سوى بعبارة واحدة، فلتذهبوا الى الجحيم وسوريا باقية'.

أيمن زيدان المفترض أنه فنان يحمل حساً إنسانياً مرهفاً يتحول إلى بوق مخابراتي، فهو يريد من السوريين ان يبقوا في سوريا ويتحملوا السلاح الكيماوي. لماذا لا تقل للمخابرات أسيادك ان يتوقفوا عن استخدام الكيماوي بدل ان تطلب من الشعب ان يتحمله؟ لن اقول لك سوى ما قاله ترمب لبشار الاسد


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.