شريط الأخبار
ذوي طالب يعتدون على مدير مدرسة ومعلمين في الرصيفة خوري : مرحباً بإبداع حكومتنا..و أهلاً بخوف حكومتنا على فلسطين و الفلسطينيين النائب البكار: نرفض اتفاقية الغاز ولو بالمجان مجلس النواب يحيل ملف التحقق في الملكية إلى مكافحة الفساد الحكومة تقرر تمديد اعفاء الغرامات الضريبية إلى نهاية الشهر القادم الطراونة :جلسة مجلس النواب مفتوحه لوسائل الاعلام الخوالدة تطالب برقابة النواب على تبرعات الغارمات السعود للحكومة: لا نريد حربا.. فقط اسحبوا السفير بلدية اربد الكبرى توضح : لهذا السبب يتم انشاء الدواوير ! أبو علي: التشريعات الضريبية تراعي وضع المواطن الاقتصادي والاجتماعي الدغمي: الملكية أتاحت لزوجة رئيس وزراء أسبق نقل 5 ملايين دولار "النواب" يمنع المواطنين من حضور جلسة مناقشة اتفاقية الغاز مع الاحتلال "أمن الدولة" تؤجل النظر بقضية الدخان لحين عودة الملف من محكمة التمييز الناطق باسم الضمان: صرف مستحقات بدل التعطل عن العمل عبر البنك إصابة 3 أشخاص اثر حادث تصادم في عمان وزير المياه والري : 4,5 ملايين م3 دخلت السدود وحجم التخزين 190 مليون م3 بالفيديو .. سير الزرقاء تضبط باصين عموميين يستخدمان طبعات مخالفة النائب رزوق : اتفاقية الغاز مرفوضة ..ومواقفنا السياسية مرهونة بالعصابة الاسرائيلية النائب الحباشنة: الرزاز يستفز الشعب الأردني ويعيًن عناب سفيرة بعد إقالتها على خلفية "فاجعة البحر الميت "... عنّاب سفيرة للأردن في اليابان
عاجل

بالصور...السفير العضايلة: القدس تواجه تحديات هائلة

الوقائع الإخبارية : قال السفير الأردني في موسكو امجد العضايلة، إن مدينة القدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية تواجه اليوم تحديات هائلة، حيث تعمل السلطات الإسرائيلية وبشكل ممنهج على تغيير طابع المدينة وهويتها العربية الإسلامية، من خلال السياسات والقرارات والقوانين والإجراءات الإدارية، والتي تمس الوضع النهائي القائم في القدس الشرقية، وتعمل على فرض حقائق جديدة على الأرض، وإفراغ المدينة المقدسة من سكانها الأصليين، من العرب مسلمين ومسيحيين، الأمر الذي يتناقض مع كافة القوانين والأعراف الدولية، وقرارات مجلس الأمن، والقانون الإنساني الدولي.
وأضاف السفير العضايلة في ندوة حول "القدس وآفاق التسوية الفلسطينية الإسرائيلية" استضافتها وكالة "روسيا اليوم" الرسمية اليوم الخميس برعاية بعثة جامعة الدول العربية في موسكو، أنه زادت خلال السنوات الماضية وبشكل غير مسبوق عملية تهويد القدس وتزوير الهوية التاريخية للمدينة المقدسة عن طريق حفريات أثرية وشبكات أنفاق ومشاريع تهويدية عملاقة تخفي وتدمر طبقات تاريخية كاملة، وتزور معالم المدينة وتركيبة سكانها.
وأكد في الندوة التي شارك فيها المستشار السياسي للرئيس الفلسطيني نبيل شعث، وعدد من السفراء العرب في روسيا وممثلون عن مجلس الافتاء الروسي والكنسية الأرثدوكسية الروسية ورجال السياسة الروس وممثلو وسائل الاعلام الروسية والعربية المعتمدة في روسيا، أن الموقف الأردني إزاء القدس الشرقية ينطلق من الوصاية والرعاية الهاشمية التاريخية على الأماكن المقدسة، التي يتولاها جلالة الملك عبدالله الثاني، موضحاً أن الأردن بذل ويبذل كل الجهود القانونية لحماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.
وشدد على أن القضية الفلسطينية كانت وستبقى القضية المركزية الأولى للأردن للأمة العربية والاسلامية ولكل محبي السلام والعدالة في العالم، وأن الفشل في حل هذه القضية المركزية على أساس حل الدولتين، الذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقبلية وعاصمتها القدس الشرقية على خطوط الرابع من حزيران سنة 1967، وأن غياب حل شامل للصراع، سيولد بيئة لليأس والإحباط، يعتاش عليها التطرف، ويتولد منها العنف اللذان يهددان الأمن والاستقرار في المنطقة برمتها.
كما القى المشاركون في الندوة كلمات أكدوا فيها محورية مسألة القدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية على أساس الشرعية الدولية وحل الدولتين، رافضين أي إجراءات استيطانية أو إدارية تقوم بها إسرائيل أو أمريكا على هذا الصعيد.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.