شريط الأخبار
الوحش : قرار الحكومة خطير.. ويؤشر على عجزها عن تحصيل ايرادات الضريبة المتوقعة جيروسالم بوست: سلطات تل أبيب تمنع المعارض الأردني مضر زهران من دخول إسرائيل البطاينة :الحكومة وفّرت 80 فرصة عمل يوميا كتاب رسمي يكشف حقائق جديدة حول الريتز كارلتون خطيب جمعة بالرمثا: أشدت بالمعلمين فاستدعتني "الأوقاف" للتحقيق 3 اصابات باعيرة نارية بمشاجرة في الزرقاء تفاصيل قرار المحكمة الدستورية في الاردن بخصوص صفقة الغاز مع اسرائيل الملكة : ‎ بين أهلي وأخواتي من بلقاوية عمان التربية ترد على النقابة بخصوص استقالات المعلمين الأردن يدين تصريحات نتنياهو حول السيطرة على الخليل مجلس الوزراء يقرّ نظامين لتسهيل إجراءات إزالة الشيوع في العقار شبهة انتحار بوفاة فتاة في عمان الملك يغادر أرض الوطن في زيارة عمل إلى ألمانيا الخوالده: دعوة لتعليق الإضراب بالوثائق...توضيح من أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين حول نظام مزاولة المهن التعليمية عطية يطالب الحكومة برد قوي على الاحتلال بسبب اعتقال اردنيين رسميا...د. وائل عربيات رئيسا لجامعة العلوم الإسلامية العالمية الوزني من الريتز كارلتون: معنييون بالتسهيل على المستثمرين اللواء الحمود: استراتيجيتنا الأمنية تضع المصلحة الوطنية فوق كل اعتبار جابر: اعتماد جميع مستشفيات الصحة كوحدة واحدة لغايات التدريب
عاجل

بالصور...رضيع يشارك رئيس البرلمان النيوزيلندي كرسيه

الوقائع الإخبارية: أظهر رئيس البرلمان النيوزيلندي تريفور مالارد مجددا مدى حبه للأطفال، حيث قام باحتضان رضيع يبلغ من العمر ستة أسابيع وقام بإطعامه أثناء ترأسه لجلسة برلمانية الأربعاء.

وأثناء مناقشة النواب لقضيتي ارتفاع أسعار الوقود واستراتيجيات الدفاع، كان مالارد يقوم بالاهتمام بابن النائب عن حزب العمال تاماتي كوفي وزوجه تيم سميث، الذي ولد من أم بديلة في تموز/ يوليو الماضي، وهو يجلس على مقعده كرئيس للبرلمان.


وقد كتب لاحقا تغريدة بجانب صورة: "عادة ما يجلس على مقعد رئيس البرلمان من يشغلون هذا المنصب، ولكن اليوم يشاركني ضيف مهم في الجلوس على هذا الكرسي”.

يشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يشارك فيها مالارد، الذي لديه ستة أحفاد، كرسيه مع رضيع.

وكانت هيني ابنة النائبة ويلو جان بريم قد حصلت على نفس المعاملة عام 2017، وذلك بعدما تصدرت النائبة عناوين الأخبار لقيامها بإرضاع طفلتها في غرفة البرلمان.


وقال كوفي لموقع نيوز هاب الإخباري المحلي إنه شعر بأنه يتلقى "دعما من جميع زملائه في البرلمان”.

وأضاف: "الأطفال لديهم طريقة تعمل على تهدئة المناخ الحاد في البرلمان، أعتقد أننا في حاجة للمزيد منهم حولنا لكي يذكرونا بالسبب الرئيسي لتواجدنا في البرلمان”.

يذكر أن مالارد تولى منصب رئيس البرلمان منذ عام 2017، ومن ذلك الحين عمل على جعل البرلمان مكانا أكثر ودا نحو الأسر.


وقد سمح مالارد للرضع بدخول البرلمان، كما قام بافتتاح مزيد من المنشآت للنواب الذين لديهم أطفال. ومن المقرر أن يتم افتتاح ملعب في أرض البرلمان في وقت لاحق من هذا العام.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.