شريط الأخبار
النائب يحيى السعود: لم أمنع من السفر وسألاحق مروجي الاشاعات قضائياً مصدر دبلوماسي: تيسير النجار سيبقى معتقلا لحين دفع الغرامات المترتبة عليه لدولة الامارات الصفدي يعد بتسهيل زيارة لوالد الأسير الأردني "محمد سليمان "في سجون الاحتلال مادبا .. توقيف موظفين اثنين من بريد الحي الشرقي بشبهة اختلاس كيف علّق "الخدمة المدنية" على تغيب الموظف الحكومي او امتناعه عن العمل؟ العجارمة : للمرة الثانية ...مشروع قانون العفو العام مازال قيد الدراسة مجلس مفوضي العقبة يتخذ قرارات لتنشيط الحركة التجارية ابو يامين: القبض على مطيع حدث قبل شهر في تركيا ..وتم نقله للاردن عبر طائرة خاصة القبض على مطلوب مصنف بدرجة خطير جدا في البادية الشمالية بالتفاصيل...حيدر الزبن يكشف عن اسماء وارقام و تطورات خطيرة في قضية الدخان وزير يشكو من تغيير " بواجي " مركبته مرتين خلال شهر سحب الحراسات الامنية من امام منازل رؤساء الوزارات السابقين غنيمات: كل من يثبت تورطه مع مطيع سيحاكم غنيمات تكشف تفاصيل جلب المطلوب عوني مطيع رئيس الوزراء: التصدير يعد المدخل والحل لتحسين معيشة المواطنين وتوفير فرص العمل عائلة الطحاوي تطالب بشموله بالعفو العام بعد تردي حالته الصحية طقس العرب: منخفض جوي من الدرجة الثانية يؤثر على المملكة الأربعاء التلهوني: النسخة الاولية من العفو عرضت على الوزراء...ويجري تعديلها الرزاز من مديرية الامن: لن نتوقف عند عوني مطيع تعزيزات أمنية مكثفة في محيط جامعة جرش الأهلية أثر مشاجرة عشائرية
عاجل

بالصور... بعد عجز " مستشفى الكرك الحكومي " ...موظف يلجأ إلى " محل مواد بناء " لاستكمال عمليته الجراحية

الوقائع الإخبارية : لجأ " احمد صالح الطراونة " الموظف في مجلس الخدمات المشتركة بمحافظة الكرك إلى محل مواد بناء لاستكمال عمليته الجراحية وذلك بعد عجز مستشفى الكرك الحكومي عن استكمالها وفق ما جاء على لسانه .
وفي التفاصيل فقد أكد الموظف الطراونة في اتصال هاتفي مع " الوقائع " بان وقبل أن تتأثر المملكة بالمنخفض الجوي الماضي تم استدعاءه من قبل مساعد المحافظ ، ومدير مجلس الخدمات المشتركة ومسؤول النقل وذلك لغايات إحضار النقليات " الجرافات ولوردرات " من منطقة مكب النفايات إلى المنشية استعداداً للمنخفض الجوي الذي تأثرت به جميع محافظات المملكة قبل عدة أيام .
حيث توجهت وفق ما تم تكليفي به إلى مكب النفايات وقمت بإحضار الآليات، حيث تم إحضار أول آليه ومن ثم قمت بالعودة لإحضار الآلية الثانية ، الا انه وإثناء محاولة تثبيتي للآلية تم الضغط على يدي بواسطة " الجنزير " الامر الذي تسبب باحداث جرح عميق في يدي " هرس للحم " ودخول " الذبلة " التي كنت ارتديها في داخل لحم يدي .
وعلى الفور قام زملائي المتواجدين بإسعافي إلى مستشفى الكرك الحكومي ، ولم يتم إسعافي او معالجتي الا بعد طلب بطاقة التأمين الصحي ، والرقم الوطني الذي تكن معي في تلك اللحظة ، فقمت بالاستعانة بمكتب الشرطة المتواجد بالمستشفى للحصول على رقمي الوطني .
وبعد تزويدي لهم بالمعلومات تم إدخالي الى غرفة العمليات في تمام الساعة 12 ظهراً الا ان الطاقم الطبي والتمريضي  عجز عن قص واخراج " الذبلة " من داخل الجرح وذلك بسبب عدم تواجد معدات طبية صالحة وقادرة على مثل هذه العمليات .
وبعد مض أكثر من 3 ساعات والمحاولات تفشل من قبل الأطباء ، توجهت من غرفة العمليات الى احد محال مواد البناء ، حيث قمت باستخراج " الذبلة " بمعدات المحل ثم عاودت الى المستشفى لاستكمال العملية حيث تم تخييط الجرح من قبل الكادر الطبي والتمريض المتواجد هناك .




 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.