بالصور....زواتي: بدء تحميل أولى شحنات نفط العراق المصدر الى الاردن
شريط الأخبار
الشواربة: لا تعويضات لمتضرري الباص السريع الا بالقضاء وفاتان اختناقا داخل بئر ماء بالزرقاء الدفاع المدني يخمد حريق ( هنجر ) للإسفنج ومواد التنظيف بمنطقة الموقر الطريفي: حالة عدم الإستقرار الجوي ستؤثر على مناطق عشوائية في الأردن الطراونة: المدارس والجامعات خالية من المخدرات "الصحة" تنفي نقص بالأطباء في مستشفى الأمير حسين بعين الباشا عبيدات: لجنة فنية لجمع الملاحظات حول كتابي الرياضيات والعلوم للصفين الأول والرابع السفير الاردني في تل ابيب يزور اللبدي ومرعي ويطالب بالافراج عنهما وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تتابع قضية الطلبة الأردنيين في أوكرانيا منذ أشهر بالفيديو...ولي العهد يوقف موكبه لمساعدة مصابين اثر حادث سير حداد يحيل ملف تحقيق بتجاوزات إلى مكافحة الفساد 28 مهنة مغلقة ومقيده أمام العمالة الوافدة الناطق باسم الخارجية يرد على معلومات متداولة بشأن الطفل ورد ربابعة وزير التربية ابناء المعلمات الأردنيات المتزوجات من غير أردنيين غير مشمولين بمكرمة ابناء المعلمين الرزاز: الأردن يقدر دور بلغاريا ومواقفها تجاه دعم التوجهات التي تفضي إلى حلول للأزمات في المنطقة الخارجية تتابع الحالة الصحية لمواطن أردني أصيب بحادث تدهور مركبته في السعودية أمن الدولة: 15 سنة بالأشغال المؤقتة وغرامة 10 آلاف دينار لتاجر مخدرات الحجز التحفظي على اموال تاجر سيارات كبير في الأردن جلالة الملك عبدالله الثاني يلتقي ممثلين عن القطاع الخاص النقابات تطالب الحكومة بعقد اجتماع لبحث العلاوة الفنية
عاجل

بالصور....زواتي: بدء تحميل أولى شحنات نفط العراق المصدر الى الاردن

الوقائع الإخبارية: بدأت اليوم السبت عملية تحميل أولى الشاحنات بالنفط الخام العراقي المصدر الى المملكة ستنقل برا بواقع 10 الاف برميل يوميا، باسعار تعادل سعر خام برنت تحسم منها كلف النقل وفرق المواصفات.
وقالت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية المهندسة هالة زواتي في تصريح صحفي ان أولى الشاحنات ستنطلق غدا الاحد من (محطة بيجي) في كركوك ومن المتوقع ان تصل الى مصفاة البترول في مدينة الزرقاء بعد غد الثلاثاء، إيذانا بالبدء بتطبيق مذكرة التفاهم الأردنية- العراقية الموقعة في الثاني من شباط الماضي، لاستيراد النفط الخام العراقي (نفط خام كركوك).
وأكدت زواتي أهمية هذه الخطوة في تلبية جزء من احتياجات المملكة السنوية من النفط الخام، وبما لا يزيد عن 10 ألاف برميل يوميا تشكل 7% من هذه الاحتياجات، قابلة للزيادة في فترة قادمة وفقاً لما يتفق عليه الجانبان.
ووصفت زواتي هذه الخطوة بانها تدشن مرحلة جديدة من التعاون الاقتصادي بين الأردن والعراق بفضل الجهود الحثيثة التي تبذلها قيادتي البلدين لخدمة مصالح الشعبين الشقيقين.
وأكدت أهمية المذكرة في تفعيل الاستيراد البري وما يتبعه من تأهيل الخط البري بين البلدين وتشغيل أسطول الصهاريج في الاردن والعراق.
وقالت ان مذكرة التفاهم تجسد مصالح الأردن والعراق الاقتصادية وتعزز التعاون الطاقي بين البلدين وتسهم في استحداث المزيد من فرص العمل وإعادة الدورالاقتصادي الحيوي للطريق البري بين البلدين.
وفيما يتعلق باسعار النفط الخام قالت الوزيرة زواتي، ان مذكرة التفاهم تنص على ان يبيع العراق النفط الخام (نفط خام كركوك) إلى الأردن على أساس معدل خام نفط برنت الشهري ناقصاً كلف النقل والفرق بالمواصفات، على ان يلتزم الجانب الأردني بموجب هذه المذكرة بتوفير الصهاريج الحوضية لنقل النفط الخام العراقي في منطقة بيجي في العراق إلى مصفاة البترول الأردنية في الزرقاء.
ووفق زواتي ستشارك في عملية النقل اكثر من 200 صهريج من الأردن والعراق بواقع 50% لكل منهما من بينها صهاريج مملوكة لمواطنين(افراد) وشركات عاملة في نقل النفط الخام، ضمن اتفاق مع شركة نائل ذيابات وشركاه (برج الحياة للنقل) الاردنية.
وقالت ان التعاون بين المملكة الأردنية الهاشمية وجمهورية العراق الشقيقة في مجال الطاقة لا يقتصر على استيراد النفط الخام فقط، حيث يعمل الجانبان على اتمام الاجراءات اللازمة لإنشاء أنبوب نفط يمتد من البصرة مرورا بمنطقة حديثة ومن ثم إلى ميناء العقبة، وكذلك إقامة شبكة للربط الكهربائي بين البلدين يزود بواسطتها الأردن العراق بالكهرباء عبر شبكة مشتركة.
وكانت وزارة الطاقة والثروة المعدنية قد احالت مطلع أيار الماضي عطاء نقل النفط الخام على شركة نائل الذيابات وشركاه (برج الحياة للنقل) الأردنية، بصفتها صاحبة "انسب" عرض مالي بين ثلاث شركات تأهلت للعطاء الفني الذي أعلنت عنه وزارة الطاقة والثروة المعدنية في شهر اذار الماضي.



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.