شريط الأخبار
النائب غيشان لنقابة الأطباء : أنتم معنا ولا علينا؟ وفاة خمسينية أثر تعرضها لصعقة كهربائية في جرش مساجد الأردن تصلي صلاة الغائب على أرواح الشهداء جودة: ما يميز الأردن هو القيادة الهاشمية و وعيه وعلاقاته الخارجية مع الجميع الملك : " لا تسمعوا من حدا قال تعشى معي...كل كذب " المجالي: على نهج الملقي ..."الرزاز " يتعامل باسلوب " معيب " مع نواب حاجبي الثقة بالتفاصيل ....جلالة الملك "مبسوط" من النائب الذي فتح ملف الدخان القبض على سارقي صناديق التبرعات من داخل احد المساجد في عمان بسام حدادين : احترم الدين الاسلامي وهذا توضيح لمن يهمه الامر السعايدة : "الأطباء" جانب الصواب بـ "الأجور الطبية" ونأمل تراجعه " قرارات "نقابة الأطباء" وكسر ظهر صحة الأردنيين" دولة الرزاز...تمهل واقرأ تفاصيل رسالة نقيب التجار امام ضمائركم الحية...هذه الطفله تم رميها مرتين في الحاويات ..واليوم عثر عليها داخل باص في اربد الرياطي : دولة الرزاز "الافخم " اختارني عضوا في المشروع الوطني السكني مصدر في وزارة الصناعة يوضح و يؤكد : " لا وجود " لاحذيه "تحمل صورة العلم وشعار المملكة داخل السوق الاردني الملك لجيشنا العربي...علمتنا معنى الفدا وكيف نقهر الردى تحويل أصحاب مول إلى القضاء والتحفظ على كميات من الأرز خليل الحاج توفيق: الأسواق مجهزة...و أيلول القادم سيكون الأصعب البدور يطالب نقابة الأطباء بسحب "لائحة الأجور الطبية" اهل متوفي في الزرقاء يغلقون بيت العزاء للمطالبة بمعرفة القاتل
عاجل

بالفيديو ....صرخة أب مكلوم ...بأي ذنب قُتل طفلي" عبادة " يا دولة الرزاز !!

الوقائع الاخبارية : بأي ذنب أُقتل يا دولة الرزاز !! " الطفل عبادة غنيم " طفل حمل البراءة و غادر الحياة دون ان يعلم بأنه قُتل بكل برودة أعصاب دون حسيب أو رقيب أو حتى معاقبة من تسبب بوفاته ..الى متى الصمت .
الأمر ليس متعلق بخطأ طبي فحسب ..بل أعظم وأقوى واشد فتكاً يتوجب على كل من يملك ضمير حي أن يستجيب لروح الطفل " عباده " الطاهره ويمنحه حقه حتى وان كان في قبره !!
والد الطفل " عباده " يروي التفاصيل وكله أمل وحرقة ان يصل صوته لمن يمتلك الضمير الحي من المسؤولين فقط .
حيث يقول " أبو عبادة " بأنه بتاريخ 16-8-2017 ، وبناء على تحويل من مستشفى الأمير الحسين في عي الباشا ، قمت بالذهاب الى مستشفى الأمير حمزة لعمل " صورة رنين مغناطيسي " لطفلي " عبادة " البالغ من العمر 3 سنوات ونصف ، حيث تم إدخاله الى غرفة للتصوير دون مرافق ، ليتم مفاجئتي بخروج احد الأطباء يتحدث لي بأنه يتطلب مني التوقيع على إجراء الصورة لطفلي تحت تأثير التخدير العام .
ولدى سؤالي واستفساري عن ذلك اكتشفت بان الأطباء في مستشفى حمزة قاموا بتخدير ابني قبل الرجوع لي وقبل توقيعي ، ليتم الكشف بان ابني " عبادة " قد دخل في غيبوبة إثناء التخدير ، حيث رفضت التوقيع وتم نقله الى " ICU " ليتم إبلاغي في اليوم التالي بوفاته ، وبعيداً عن هذه الإحداث التي اتخذها والد " عباده " تجاه هذا الخطأ والتصرف الطبي الذي تسبب بوفاة ابنه .
لكن المفاجأة الصاعقة والمؤلمة ما اكتشفه والد " عبادة " قبل نحو شهرين بان ابنه كان يعالج وتصرف له العلاجات ، وتم طلب الصورة له بحكم انه مريض بـــ " تضخم القلب " ، بالرغم أن ابنه عباده كان يعاني من " فتحة بالقلب " ليكتشف بأن هناك تزوير بالرقم الوطني الخاص بابنه عباده ، تم إدخاله على حساب طفل آخر مريض بـــ " تضخم القلب " وهو ما زال على قيد الحياة .
الطفل " عبادة " تم إدخال رقمه الوطني لمريض أخر للعلاج مقابل مبلغ مالي حسب إفادة والد عباده ...تم معالجة " عباده " على اساس انه مريض بــ" تضخم القلب " وهو يعاني بالأصل من " فتحة بالقلب ..." عباده " كان يتناول علاج ليس له ولاعلاقه بمرضه ...عبادة تم تخديره وقلبه لم يتحمل فتوفي بطريقة بشعة وخطيرة .
أما أن الأوان دولة الرئيس ان يتم التحقيق بملف وفاة " الطفل عباده " وتزوير رقمه الوطني الذي تسبب بوفاته ... " عباده " روحه صعدت الى السماء ..لكنها ما زالت تناجي أصحاب الضمائر الحية وتقول لهم " بأي ذنب أُقتل !!

 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.