شريط الأخبار
 

بالفيديو..لم يتمكن من وداعه وإلقاء النظرة الأخيرة.. باسل خياط يبكي بعد وفاة والده ويوجه رسالة

الوقائع الاخبارية :يعيش الممثل السوري باسل خياط في حالة من الحزن الكبير والشعور بالصدمة نتيجة فقدان والده يوم السبت الماضي في أحد مستشفيات العاصمة دمشق.

وأطل النجم السوري عبر حسابه على إنستغرام اليوم عبر خاصية "الستوري" من خلال فيديو قصير، بدت عليه آثار الحزن والحالة النفسية السيئة التي يمر بها، وهو يبكي، بعد فقدان والده، وقد قام من خلال هذا الفيديو بتوجيه رسالة إلى كل متابعيه قائلاً:" للأسف فجعت يوم أمس بوفاة والدي، وبسبب الظروف الصحية الراهنة وانتشار فيروس كورونا لم نستطع القيام بالعزاء اللازم... سامحوني لأنني ظهرت في هذا الفيديو في مثل هذه الأيام لكن الله أعلم ما في القلوب".

كما تمنى باسل من جميع متابعيه بأن يقوموا بالدعاء بالرحمة لأبيه الراحل الذي يعتبره الرجل الأول في حياته، ومثله الأعلى.

وكان خياط قام أمس الأحد بنعي والده بنفسه وذلك عن طريق خاصية " الستوري" على إنستغرام قائلاً:"أبي كنت أتمنى أن تغفو عيناك الطيبتان على وجهي قبل أن ترحل....وداعاً للرجل الأول في حياتي...وداعاً لحنانك الأبدي...وداعاً سمير الخياط أبو باسل...رحمك الله و أدخلك فسيح جناته...إن لله و إن إليه لراجعون".

يشار إلى أن خياط كان قد صرح قبل يومين لإحدى الوسائل الإعلامية بأن والده قد تعرض لوعكة صحية دخل على أثرها لأحد مستشفيات دمشق وبقي بها ما يقارب اليومين قبل أن يفقد حياته، ولم يتمكن من وداع والده وإلقاء النظرة الأخيرة بسبب تواجده في الإمارات، حيث يقيم بها منذ سنوات طويلة.