شريط الأخبار
هذه قصة طائرة الاسعاف التي اهداها الملك للدفاع المدني والجيش وزوارق الاسعاف البحري المومني: التهرب الضريبي سرقة من جيب كل مواطن أردني المالية النيابية تثمن دور الأجهزة الأمنية في حفظ الامن والاستقرار الوطني مؤتمر صحفي لوزير الدولة لشؤون الإعلام في الخامسة والنصف من مساء اليوم الجمارك تطارد مركبة و تضبط (2000) حبة كبتاجون بداخلها في منطقة الاختصاص "كفالة مالية" تتسبب بجريمة قتل وتودع زوج بالسجن تدهور صحة سلطان هاشم وزير الدفاع في عهد صدام حسين بالصور...جلالة الملك يتابع تمرينا تعبويا للدفاع المدني في منطقة غمدان "الأعيان" يعيد "المسؤولية الطبية" للنواب ويعدل قانون "البنوك" شاب يقتل شقيقه ' المعاق حركياً ' داخل 'خرابة' بمنطقة الهاشمية في الزرقاء السيمرات : " سهم الغارمين " لتسديد ديون المساجين من الذكور بحد اقصى الفي دينار مصدر أمني : تحول سوريا الى مناطق نفوذ زاد من يقظة القوات المسلحة والأجهزة الأمنية 10 سنوات لعشريني قتل شقيقه بالخطأ في زيزيا شاهد بالفيديو .. الدفاع المدني يخرج حصاناً من بئر جاف في منطقة رحاب بالفيديو .. مواطن يخلع ملابسه بعمان ويصرخ : "أنا المهدي المنتظر" ! بالصور...القبض على ثلاثة مروجين للمخدرات في مداهمة امنية بالعاصمة عمان الملقي باق في منصبه ..عاد إلى عمله و سقوط أخلاقي بمحاولة للاطلاع على ملفه الطبي الحكومة العراقية تقرر اعفاء 399 منتجا أردنيا من الجمارك منع لاعب فريق الانصار اللبناني " علاء البابا" من الدخول للأردن صافرة "إنذار خاطئ" في بنك تستنفر الامن في اربد
عاجل

بالفيديو...حلا الترك تظهر بإطلالة لم تشاهدوها يوماً... هذا ما خطّطت له والدتها

الوقائع الإخبارية : انتشر عبر المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل أخيراً فيديو ظهرت فيه حلا الترك وهي تحتفل بعيد ميلادها في مدرستها.

وبدت الفنانة الشابة سعيدة جداً وهي ترتدي الزي المدرسي. وقد غنت لها زميلاتها وصفقن وتناولن الحلوى للمناسبة.

يُذكر أن منى السابر، والدة حلا الترك، وعدت المتابعين أخيراً بأن تقيم لها حفلاً يليق بعمرها.

ويأتي ذلك بعدما شاعت أخبار تشير إلى أنّ حلا تعيش أوضاعاً نفسية صعبة بعيداً عن والدها.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.