شريط الأخبار
زريقات :مستشفى الزرقاء لم يسجل أي إصابة بما يعرف بـ إنفلونزا الخنازير النائب السعود يدعو من طهران لدعم المقاومة بوجه العدو الصهيوني مشاجرة وتراشق بالحجارة بين عدد من طلبة جامعة جرش الاهلية مصادر مطلعة : الأردن لم يتعرض لضغوط سعودية والعلاقات وثيقة شاهد...صورة جديدة تفضح الحوثيين ..." علي عبدالله صالح " لم يُدفن بعد بالأسماء...الملتقى الاقتصادي يطالب برد الموازنة الجمارك تطالب الملكية بدفع (46) ألف دينار او اللجوء للقضاء جلالة الملك يغادر في زيارة رسمية الى الفاتيكان وفرنسا ناصر جودة : فخور ورأسي مرفوع للسماء بأبنتي " زين الشرف " النائب العمارين : اهالي الجفر مصابون بالهلع و الخوف الشديد بسبب انفلوزنزا الخنازير بالصورة..الملكة: نتذكر كل من ترك وطنه للبحث عن ملجأ آمن بالفيديو ....مفتعل حادث الدهس في جبل عمان موقوف لدى بحث جنائي العاصمه بالفيديو ....وصول جلالة الملك الى مضارب عشيرة المعايطة في الكرك الحكومة تمتنع عن الكشف حول الأراضي المملوكة أو المؤجرة للصهاينة في الأردن نواب يطالبون الملقي بإرسال مستشفى متنقل لمعالجة حالات " H1N1 " في منطقة الجفر حملة أمنية تسفر عن القبض على 19 مطلوبا بمنطقة جبل التاج شرقي العاصمة عمان اتهامات بـ(تهريب ممنهج) بالمناطق الحرة .. والحلايقة : حالات فردية ويجري ضبطها وفاة عشريني تفحما بحريق منزل بجبل بني حميدة في محافظة مادبا الجراح يتسأل : هل اخرج الطويسي " جامعة العلوم والتكنولوجيا" من الخارطة الوطنية وأعاد تقسيم الجغرافية؟! شاهد بالاسماء .. مدعوون للمقابلات الشخصية وملء الشواغر
عاجل

بالفيديو...مستثمر قطري يبكي على الهواء مباشرة بعد انهيار بورصة الدوحة "اشعروا بقطر"

الوقائع الإخبارية : 'أتمنى من المستثمرين أن يشعروا بقطر' بضعة كلمات ممزوجة بدموعه وبوجه شاحب، كانت كفيلة بكشف المستور والتأكيد على انهيار البورصة القطرية وهروب المستثمرين وحجم الضرر الذي يمر به اقتصاد الدوحة الذي أقل ما يمكن وصفه بـ'الكارثي'.

هذا الحديث جاء على لسان أحد كبار المستثمرين في البورصة القطرية وهو نائب رئيس مجلس إدارة شركة دلالة للوساطة والاستثمار القابضة جابر بن هجاج الشهواني الذي أجهش بالبكاء عند سؤاله عن تقييمه للوضع الاقتصادي في قطر بعد مرور 5 أشهر على المقاطعة الرباعية للدوحة بسبب دعمها للإرهاب وعملها على زعزعة استقرار المنطقة، كما جاء في بيان دول المقاطعة.

وتناقض الشهواني عند ذكر توقعاته لنتائج الشركات القطرية للربع الثالث، معبراً عن تفاؤله بالنتائج الجيدة، و'المفاجأة' الإيجابية التي ستحملها أرباح الشركات المدرجة، قبل أن يعكس كلامه، مبرزا امتعاضه بما آلت إليه الأوضاع الاقتصادية.

لأول مرة يأتي الاعتراف 'بالهزيمة' من الجانب القطري، بعد الخسائر المتلاحقة التي تتكبدها بورصة قطر لأن صناديق الاستثمار الأجنبية تتسابق على الهروب من الدوحة والتخارج من بورصتها، بحسب ما أوردت العديد من التقارير، ومن بينها تقرير لوكالة 'رويترز' قال إن حالة من القلق تسود السوق القطرية في انتظار نتائج الربع الرابع للشركات والبنوك والتي يتوقع أن تأتي متأثرة بالأزمة.

وبحسب مسح أجرته 'العربية نت' فإن بورصة قطر خسرت في أربعة شهور فقط (منذ بداية الأزمة حتى الآن) أكثر من 18% من قيمتها السوقية، أما خسائرها منذ بداية العام الحالي وحتى إغلاق الخميس فتتجاوز 22%، ما يعني أنها تقترب من فقدان ربع قيمتها السوقية لتسجل واحداً من أسوأ الأعوام في تاريخها.

وبلغة الأرقام والمليارات فإن 124 مليار ريال قطري (33.3 مليار دولار) تبخرت من بورصة قطر خلال العام الحالي، أي في 9 أشهر فقط، حيث كانت القيمة السوقية الإجمالية للأسهم المدرجة في بورصة قطر تبلغ 563.5 مليار ريال في أول يوم من تداولات العام الحالي 2017.

الأمر لم يتوقف عند هذا الحد، بل أعلنت حكومة قطر عن إجراءات لمساعدة شركات القطاع الخاص بعد تضرر اقتصادها.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية الرسمية أن رئيس الوزراء الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني قرر خفض قيمة الإيجار الذي تدفعه الشركات في المناطق اللوجستية القطرية إلى النصف عامي 2018 و2019.

وسيتم إعفاء المستثمرين الجدد في تلك المناطق بالكامل من دفع قيمة الإيجار لمدة سنة إذا حصلوا على تصاريح بناء بمواعيد نهائية محددة. وسيؤجل بنك قطر للتنمية تلقي أقساط القروض لمدة تصل إلى ستة أشهر لتسهيل مشروعات القطاع الصناعي.

وتتوقع الأسواق المزيد من هروب الرساميل من بورصة قطر، ما يعني المزيد من الخسائر في قيمتها السوقية إذا استمرت المقاطعة الخليجية للدوحة.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.