شريط الأخبار
احتجاجات بالاطارات المشتعلة على اجراءات الحدود في الرمثا البحث مستمر عن مفقود سد الملك طلال نقابة الصحفيين تجدد دعواتها لمقاطعة نشاطات واخبار نقابة المعلمين الحباشنة : الحكومة تعيش حالة من التخبط في ملفّ قانون الانتخاب هل ألغى النواب وقفتهم الاحتجاجية على "الجسر " اليوم؟ وفاة طفلة و4 اصابات بحادث تدهور في معان جاهة لانسحاب القيسي لصالح النعيمات في انتخابات نائب امين عمان نواب يبحثون ملف المصالحة الفسطينية مع عباس في عمان تركيا تقترح تنظيم منتدى مشترك مع الاردن و لبنان والعراق حول ملف اللاجئين السوريين شاهد بالفيديو .. عائلة أسير أردني بسجون الاحتلال تناشد السلطات وزارة التربية : بناء جديد لمدرسة المنسف بلواء ذيبان الرد بالوثائق على الوزير مثنى الغرايبة !! شاهدوا عقود موظفي وزارة الاقتصاد الرقمي !! بالصور...اصابة 3 اشخاص اثر حادث تدهور صهريج دفاع مدني بقضاء بلعما كوادر الاسعاف والانقاذ تبحثان عن طفل غرق في سد الملك طلال المياه و الديسي تنفيان " فبركة" وقف ضخ المياه بسبب المستحقات المالية رئيس الجامعة الأردنية يكشف حقيقة تدخل الرزاز لإنهاء تكليف مدير مركز الدراسات الإستراتيجية ابو رمان : د. شتيوي صاحب فكر ..وهذه ليست نهاية المطاف ’انتاج’ : لم نناقش مع الغرايبة فرض رسوم خدمات جمركية الحكومة تتجه الى اصدار تعديلات لاعتبار ادخال اكثر من "كروز دخان" جناية العقبة .. تجار يهددون باضراب مفتوح في حال اقرار الحكومة ضرائب جديدة
عاجل

تجارة الأردن: معدل قانون المواصفات والمقاييس محفز للتجار

الوقائع الاخبارية : أكد ممثل قطاع الألبسة والمجوهرات بغرفة تجارة الأردن أسعد القواسمي أن القانون المعدل لقانون المواصفات والمقاييس المعروض على الدورة الاستثنائية لمجلس النواب يعتبر محفزاً للتجار وسيسهم بوقف هدر المال وتحقيق العدالة.

وقال القواسمي في تصريح صحفي اليوم الأحد، إن تعديل القانون يحفز التجار على الاستيراد ويزيد النشاط التجاري والإيرادات ويوقف هدر المال من جانب آخر، مشيراً إلى أن تجار الألبسة كانوا يعانون من القانون السابق بمسألة إعادة التصدير إلى بلد المنشأ للبضاعة غير المطابقة التي لا تضر بالصحة والسلامة العامة لصعوبة تطبيقه مع المعيقات بعملية التصدير إلى بلد المنشأ.

وبين أن عدم تطابق بطاقة البيان وعدم التصحيح في البضاعة التي لا تضر بالصحة والسلامة العامة وعملية الحجز والإتلاف هي هدر للمال والمقدرات المالية وخسارة لإيرادات الدولة.

وأشار إلى أن صغر وقلة حجم البضائع المخالفة لبطاقة البيان والتي لا تضر بالصحة والسلامة العامة تعمل على إعاقة العمل في عملية التخزين في المراكز الجمركية أو إعادة التصدير المكلفة أو رسوم الإتلاف العالية والمكلفة.

وبين أن التعديل للتبرع للجهات الخيرية هو الحل الأنسب وللاستفادة من قيمة هذه البضائع لأصحاب الحاجة عن طريق الجمعيات الخيرية والمؤسسات الاجتماعية هي فائدة لجميع الأطراف.
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.