شريط الأخبار
شاهد بالتفاصيل...النص الكامل لمشروع قانون العفو العام الرزاز : ‏النشامى رفعوا رؤوسنا عالياً...لن نكل ولا نمل والجايات أحسن إطلاق منصة خاصة للناطقين الإعلاميين في الوزارات والمؤسسات الحكومية الامير علي : اخوتي النشامى...اثبتم بشهامتكم وروحكم انكم كما عهدتكم عز وفخر الاردن ولي العهد لـ النشامى: "رافعين راسنا والخير بالقادم" ابو حسان : شمول الشيكات بالعفو انتكاسة لمختلف القطاعات اختتام التوجيهي بأعلى مستويات المهنية والانضباط فيتال: النشامى كانوا متوترين وقلقين...ولا أعرف السبب الملك عبر تويتر : "نشامى وما قصرتوا" تجارة عمان تحذر من شمول جرائم الشيكات بالعفو العام الكباريتي يطالب بعدم شمول جرم الشيك بالعفو العام الأعيان يقر قانون الموازنة العام والوحدات الحكومية لسنة 2019 الملك: الأردن يمتلك المقومات ليصبح وجهة متميزة للسياحة العلاجية عقل بلتاجي أمام "المالية النيابية" بجلسة تحقق حول مخالفات لأمانة عمّان إرادة ملكية بتعيين د.عدنان العتوم رئيسا لجامعة آل البيت وزارة الاتصالات توضح الفرق بين خدمة إصدار جواز السفر الكترونيا والجواز الإلكتروني منتخب النشامى يودع امم أسيا بعد خسارته بركلات الترجيح أمام فيتنام وفاة طفل اثر حادث غرق في مادبا ولي العهد يصل إلى دبي لمؤازرة المنتخب الوطني في مباراته أمام فيتنام القوات المسلحة تنفي اعلان متداول لفتح باب التجنيد بالجيش
عاجل

تحذير هام من "المستهلك" للمواطنين...اليكم التفاصيل!

الوقائع الإخبارية : حذرت الجمعية الوطنية لحماية المستهلك من وجود مواد غذائية وحلويات غير صالحة للاستهلاك نتيجة التلاعب بتاريخ صلاحيتها واخرى بسبب عوامل التخزين السيء أو تعرضها لعوامل خارجية.
وقالت الجمعية في بيان صحفي اليوم الأربعاء، ان ظاهرة التلاعب ببطاقات البيان الموجودة على عدد من منتجات المواد الغذائية لا زالت ظاهرة وبارزة للعيان، وأصبحت تستغل في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة وتدني القدرات الشرائية واستغلال الأعياد والمواسم في ترويج وبيع هذه المنتجات ضمن عروض تقدم للمواطنين.
وأضافت انها تلقت خلال الأسبوع الآخير من شهر رمضان المبارك الكثير من شكاوى المواطنين حول هذه الظاهرة ما استدعى للقيام بجولات تفقدية على بعض من هذه الأماكن ليتضح صدقية هذه الشكاوى.
وقال رئيس الجمعية الدكتور محمد عبيدات ان بعض التجار قاموا بشراء سلع ومنتجات قاربت على الانتهاء قبل شهر رمضان المبارك وعند انتهاء تاريخ إنتاج هذه السلع قاموا بتزوير بطاقات البيان بعدة طرق، منها وضع لاصق جديد يحتوي على تاريخ انتاج وانتهاء جدد وكذلك العبث بالتواريخ وبطاقات البيان التي تكون محفورة على هذه المنتجات.
وبين ان بعض الطرق الأخرى في التحايل على المواطنين بيع منتجات ما زالت صلاحيتها نافذة لكنها غير صالحة للاستهلاك البشري بفعل عوامل التخزين السيء او تعرضها لعوامل خارجية أدت إلى افسادها، مشيرا الى ان مثل هذه المنتجات وخصوصا الحلويات المعلبة تباع على الأرصفة وبأسعار زهيدة في الأسواق الشعبية.
وناشد عبيدات المواطنين التأكد عند شراء السلع والمنتجات والتأكد من سلامة بطاقة البيان وأنها لم تتعرض للعبث أو ان يتم شراؤها من محلات تجارية وليس من باعة الطرقات والأرصفة، والتأكد من سلامة المواد الغذائية عند الشراء تجنبا لأي نتائج سلبية على صحة المواطن والحصول على فاتورة شراء للاستعانة بها لاي ظرف طارئ.


 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.