شريط الأخبار
الحواتمة: تعزيز الأجواء الرياضية الامنة وفق أرقى المعايير الدولية اصابة طفلين باقتحام مركبة لسوبر ماركت في عمّان حملة أمنية لضبط مخالفات تضليل المركبات النائب العتايقة: يهبطون على الكرسي بالمنجنيق صبيح المصري وزياد المناصير...وزيادة حصة مجموعة المصري في البنك العربي النائب الزغول: الأردن ابتلي بحكومات التكتيك والتسليك مراد من الدوحة: 1000 للأردنيين في قطر خلال شهرين اثنين...وهذه طرق التقديم بالصور...السعود : سأشارك في سفن كسر الحصار عن غزة ..وتهديد الصهاينة لن يخيفنا الطيطي يتسأل عن اجراءات الحكومة حول حيتان لقمة الوطن وحبة الدواء قموة للرزاز : عليكم فعلا لا قولا خدمة للشعب الأردني وليس خدمة للفاسدين الامن يوضح تفاصيل الحجز التحفظي على مركبات المواطنين غير المسددين لفواتير المياه بعد شكواه بعدم متابعة الخارجية لقضية سجين أردني في الكويت ..الصفدي يتدخل شخصياً !! مجلس التعليم العالي يصادق على السياسة العامة للقبول في الجامعات الأردنية وفاة شخصين وإصابة آخر اثر حادث تصادم في اربد القبض على مطلوب خطير جدا بحقه ١١ طلب امني في البادية الجنوبية. القبض على شخص قام بسرقة ١٨ الف دينار من احد المطاعم في الزرقاء امام الرزاز ...موظف بوزارة سيادية يشتم الذات الالهية ولا يجرؤ احد على محاسبته منح الأمن العام صلاحية الحجز على مركبات مواطنين عليهم مستحقات للمياه كوادر الجمارك الأردنية تحبط محاولة تهريب لوازم زراعة أسنان صندوق النقد يتمسك بتمرير قانون ضريبة الدخل في الأردن
عاجل

توجه لمنع امتلاك الشركات لصيدليات عامة

الوقائع الإخبارية : تتجه نقابة الصيادلة، بالتعاون مع الحكومة، إلى منع فقرة مقترحة على مشروع النظام الجديد لترخيص المؤسسات الصيدلانية؛ تتيح امتلاك الشركات غير الصيدلانية، لصيدليات عامة.

وتتيح الفقرة "هـ"، المضافة على مشروع النظام، لمجلس الوزراء، بعد تنسيب من وزير الصحة، بـ"السماح لبعض الشركات تشجيعا للاستثمار بامتلاك صيدليات عامة"، وهو استثناء لما يوجبه النظام، من حيث اشتراط أن يكون مُلّاك أي شركة صيدلانية، صيادلة ممارسين.

ويُعرِّف النظام، الصيدلية العامة، بأنها "المؤسسة الصيدلانية التي تحضّر الأدوية وتصرفها، وتصرف تركيبة حليب الرضع والتركيبة الخاصة والأغذية التكميلية لهم. إلى الجمهور مباشرة مقابل الثمن المقرر من مؤسسة الغذاء والدواء وما يجيزه القانون".

من ناحيته، كشف نقيب الصيادلة، زيد الكيلاني، عن تواصل النقابة، مع وزير الصحة محمود الشياب، بشأن منع الفقرة "هـ"، التي تتيح امتلاك الشركات الاستثمارية، للصيدليات العامة.

وقال الكيلاني ، إن الشياب أبدى تفهما بخصوص القضية، وطلب إيقاف المناقشة بالفقرة "هـ"، وحذفها من النظام.

وأوضح أن النقابة، ستلتقي بمسؤولي ديوان التشريع والرأي، الأسبوع الحالي، لتوضيح أساب رفض الفقرة.

وبيّن الكيلاني، أن الفقرة "هـ"، تعامل الصيدليات، كنوع من أنواع الاستثمار، أو التجارة، وتبعدها عن دورها الحقيقي، كمؤسسات طبية.

واعتبر امتلاك مستثمر، غير صيدلاني، لصيدلية، "خطرا كبيرا على صحة المواطن الأردني"، إضافة للضرر على الصيدليات المحلية، في حال استثمار شركات أجنبية.

إلى ذلك، يرفع مشروع النظام الجديد، شرط المسافة الواجب توفرها بين الصيدلية والأخرى، للموافقة على ترخيص الصيدلية العامة.

ويشترط مشروع النظام، أن لا تقل المسافة بين أي صيدلية جديدة، وبين أي صيدلية عامة مرخصة عن 500 مترا، بدلا من 200 في النظام الحالي.

وتابع الكيلاني، أن رفع شرط المسافة، يزيد من انتشار الصيدليات، في محافظات الأردن، بدلا من تكدسها في منطقة واحدة.

وأشار إلى عدد الصيدليات الكبير في الأردن، الذي يفوق 3 آلاف صيدلية.

ويبلغ معدل الصيدليات إلى أعداد المواطنين في الأردن، صيدلية عامة واحدة، لكل 2750 نسمة، فيما تحدد المعايير الدولية، صيدلية واحدة لكل 8 آلاف نسمة.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.