شريط الأخبار
الدفاع المدني يشيع جثمان شهيد الواجب الوكيل السرحان بمحافظة المفرق بالفيديو...الامن يلقي القبض على سائقين قاما بصدم بعضهما متعمداً في شوارع عمان الدفاع المدني يعثر على جثة الغريق داخل مياه سد الملك طلال مهندسون يعتصمون ضد اتفاقية الغاز على مدخل جرش بالصور .. الأمن يمنع انضمام مشاركين من عمان باعتصام عند خط الغاز في اربد نصيحة من طارق خوري لمن يرغب بمعاقبة الحكومة النائب درابسة: وجهاء ونواب الرمثا لم يتبلغوا عن أي لقاء حكومي الامن : تعرض حافلة خاليه من الركاب لاطلاق نار في البتراء الضمان يكشف انتهاكات بحقوق المعلمات التأمينية التربية :"الثقافة المالية" مساق يدرس لأول مرة للصف الحادي عشر بالصور .. الدفاع المدني يواصل البحث عن غريق داخل سد الملك طلال سرقة بئر في معان يوقف ضخ المياه عنها "العمل": 146 ألف تصريح عمل للاجئين السوريين عودة الهدوء إلى الرمثا بعد ليلة من احتجاجات شهدها اللواء تأييد حبس 4 متهمين بتهريب مخدرات لدولة مجاورة الزعبي: وزير هرّب 7 حاويات دخان .. والحكومة "لا حياة لمن تنادي" نتائج التكميلية الخميس اجتماع نواب الرمثا وشخصيات قيادية مع المحتجين الحكومة تعلق على احتجاجات الرمثا مصدر رسمي ينفي صحة إشاعات عن وفاة مواطن بغاز مسيل للدموع بالرمثا
عاجل

حجازين : 90% من أراضي الأردن لا نعلم عنها شيئا

الوقائع الاخبارية : توقّع رئيس مجلس إدارة شركة البترول الوطنية ماهر حجازين الاثنين أن تتمكن الشركة من حفر 7-8 أبار في 2020، إلا أنه قال إن الأردنيين لن يشعروا بأثر مباشر لحفر آبار الغاز.
وأوضح أنه "لن يشعر المواطن بشكل مباشر بفائدة (حفر آبار الغاز)، لكن عوائد الآبار بملايين الدنانير تذهب للخزينة"، منوها أنه كلما زاد إنتاج الشركة، يزداد ما تورده إلى وزارة المالية.
وزارة الطاقة والثروة المعدنية أعلنت الاثنين، إن لدى شركة البترول خطة للعام الحالي لحفر 3 آبار، بهدف اكتشاف المزيد من الغاز في حقل الريشة لزيادة مساهمة المصادر المحلية من الطاقة في إجمالي الطاقة المستهلكة.
وأوضحت الوزارة أن الاستثمار في حقل الريشة الغازي رفع إنتاجية حقل الريشة من 9 ملايين قدم مكعب يوميا إلى 16 مليونا.
حقل الريشة ينتج حاليا نحو 5% من إجمالي استهلاك الأردن اليومي من الغاز الطبيعي، ويذهب الغاز المستخرج منه إلى محطة كهرباء في منطقة الريشة يتم توليد الكهرباء فيها ويتم نقلها إلى عمّان ومناطق سكنية في شمال وجنوب الأردن.
حجازين أوضح أن محدودية الموارد المالية للشركة لم تمكنها من حفر آبار للغاز الطبيعي منذ 11 عاما، حيث أن "دخل الشركة كان يغطي فقط المصاريف الإدارية والتشغيلية وبعض الدراسات الفنية".
"في منتصف عام 2017، قامت الحكومة برفع أسعار شراء الغاز وبالتالي تضاعف دخل الشركة مرتين أو ثلاثة ... وبالتالي تمكنت الشركة من البدء ببرنامج حفر بئر 48 في حقل الريشة"، وفق حجازين، الذي توقع أن يتم هذا العام حفر 49 و50 في الريشة.
وأضاف: "الآن أصبح لدينا إمكانيات لأن نحفر ونزيد من إنتاج الغاز، وهذا ما نأمله"، موضحا أن الاستكشاف النفطي في كل العالم هو نشاط اقتصادي "غير مضمون النتائج"، إذ إن عملية استكشاف واحدة تنجح من بين كل 5 محاولات.
حجازين قال إن الأردن "غير مستشَكف في النفط" إذ تتركز معظم دراسات الاستكشاف النفطي هي منطقتي الريشة والأزرق.
"حوالي 10% من مساحة الأردن منقبة، 90% من أراضي المملكة لا نعلم عنها شيئا، حتى نجيب عن سؤال هل لدينا بترول"، وفق المسؤول، الذي دعا إلى الاستثمار في الاستشكاف النفطي الذي يكلف مئات الملايين.
حجازين أوضح أن حجم إنتاج الغاز من حقل الريشة وصل في عام 1996 إلى 30 مليون قدم مكعب.
"منذ عام 1984 إلى 1996 حفرت سلطة المصادر الطبيعية 32 بئرا في المنطقة. ومن عام 1996 إلى عام 2019، تم حفر 12 بئرا بسبب الإمكانيات المادية"، أضاف حجازين، الذي أوضح أن عدم استمرار عمليات الحفر يتسبب بتناقص طبيبعي للإنتاج.
"كل آبار البترول والغاز تتناقص طبيعيا، لذلك، في كل الحقول البترولية والغازية هناك دائما عمليات استكشاف وتجديد للمعدات وتجديد للحفر للإبقاء على نفس النسبة"، وفق حجازين.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.