شريط الأخبار
الملقي يتجول في سوق السُكر وسط العاصمة عمان الحكومة تتعهد باتخاذ كافة الاجراءات التي من شأنها متابعة حقوق عمال صوامع العقبة بالتفاصيل ..كمائن ومداهمات أمنية وفريق خاص لمتابعة مطلوبين في عمان ضبط حبوب مخدرة في البادية الشمالية بعد أن أنهوا احتفالاتهم بزواج هاري، العائلة المالكة ترسل الامير وليام إلى الأردن الرجل الغامض في مكتب القذافي يخرج عن صمته ويورّط ساركوزي حمادة: العروض الرمضانية سببها ضعف القوة الشرائية الكويت .. أردني يحتال على آخر بشيك من دون رصيد قيمته 43 ألف دينار الأردن : ضمانات باستمرار هدنة جنوب سوريا محاولة سرقة صراف آلي في شارع مكة بالعاصمة عمان بالفيديو...بعد وصفهم بـ«الحفرتليه» .. فراجين يعتذر لجمهور الفيصلي شاهد بالاسماء ... تنقلات وترفيعات قضائية شاهد بالوثيقة...العرموطي يسأل الملقي عن جمعية الصداقة " الاردنية الإسرائيلية" نقيب المحامين : صيغة قانون الجرائم الالكترونية جاءت فضفاضة بشكل مقصود للتلاعب بالعقوبات شاهد بالاسماء ... إحالة 4 من كبار موظفي التربية للتقاعد بالفيديو ... طريقة " جهنمية " للاحتيال على أردني في عمان الملكة: كل عام والوطن الغالي وأهله بألف خير جلالة الملك يغرد على تويتر مهنئا بعيد الاستقلال إنهاء كافة القضايا المعلقة والمرفوعة على الداعية الاسلامي أمجد قورشة محمد القراله...كم كنت اتمنى رؤيتك في صفوف المكرمين من صاحب الجلالة
عاجل

خطوة في الاتجاه الصحيح!

الدكتور يعقوب ناصر الدين
ليس كافيا أن نتحدث ليل نهار عن الشراكة بين المؤسسات الرسمية والأهلية من أجل تحقيق المصالح الوطنية، ولا يجوز أن تأسرنا الشعارات دون أن نبادر لتحويلها إلى واقع عملي، فقد علمتنا التطورات والأحداث من حولها أن سلامة المنظومة الأمنية هي أساس الأمان والاستقرار، وقاعدة التطور والبناء والتقدم.

نتحدث عن الأمن المجتمعي بعدما تفاقمت التهديدات التي تتعرض لها المجتمعات نتيجة ثورة الاتصالات والمعلومات، والقدرة الفائقة لمواقع التواصل الاجتماعي على اختراق السلم الاجتماعي، وقواعد البيانات والمعلومات، وإثارة الجدل العقيم والنعرات والحساسيات، الأمر الذي يتجاوز المعنى التقليدي لوسائل الحفاظ على الأمن والاستقرار.

وجاءت الدعوة صريحة من عطوفة مدير الأمن العام اللواء فاضل الحمود إلى المؤسسات ذات العلاقة كي تقوم بدورها في نشر ثقافة الأمن المجتمعي، كل في مجاله ليكتمل مفهوم الأمن الشامل بكل أبعاده السياسية والاقتصادية والاجتماعية والعلمية والبحثية والفكرية والثقافية وغيرها، مع تركيز الاهتمام على الشباب، وخاصة أولئك الذين ما زالوا على مقاعد الدراسة في المدارس والجامعات.

في هذا السياق، جاءت الندوة الحوارية التي عقدت بالشراكة بين مديرية الأمن العام ممثلة بأكاديمية الشرطة الملكية وجامعة الشرق الأوسط خطوة في الاتجاه الصحيح، تمهيدا لعقد مؤتمر علمي يؤسس لإستراتيجية وطنية خاصة بالأمن المجتمعي، قد ينتج عنها مواد تعليمية وتثقيفية للطلبة، فضلا عن إجراء الأبحاث والدراسات العلمية حول تشخيص واقع الأمن المجتمعي في الأردن، والمقومات التي يرتكز إليها، والعوامل التي يمكن أن تهدد سلامته لمواجهتها والتغلب عليها.

ذلك تماما ما نحن بحاجة إليه خاصة ونحن ندرك الوسائل التي تستخدمها قوى الشر بهدف تفكيك المجتمعات، وبث الفوضى والكراهية والريبة والشك فيها، والأمثلة من حولنا كثيرة بقدر ما هي كارثية ومؤلمة، ونحن كذلك نستند إلى صلابة المجتمع الأردني الذي أظهر وعيه وفهمه لمسرحية الربيع العربي المأساوية، وحافظ على وحدته وتضامنه الوطني، ولكن المزيد من التحصين أمر لا مفر منه.





 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.