دراسة تكشف كيف يحكم الناس على صورك "السيلفي"
شريط الأخبار
العطيات: بدأنا استقبال طلبات استملاك الأراضي في ثلاث محافظات وزير العمل نضال البطاينة يلتقي المتعطلين عن العمل إدارية النواب: سنعارض الموازنة إن لم تتحسن رواتب "الفئة الثالثة" مركز العدل: قرار نقابة المحامين استهداف لمحامي الفقراء شاهد بالصور .. سقوط سيارة بحفرة في مادبا وفاة طفل يبلغ من العمر 8 سنوات دهسا بالبترا الملك يؤكد موقف الأردن الثابت والرافض للمستوطنات "الإسرائيلية" في الأراضي الفلسطينية صدور تعليمات لتنظيم إجراءات المشتريات الحكومية لسنة 2019 ضبط شخصين اطلقا النار على دورية جمارك واصابا مرتبين تدخل جراحي سريع يُنقذ حياة طفلة في البشير اعتصام غریب .. أستاذ في "الیرموك" یصرخ سرقوا مني الكرسي شويكة: مليون شكرا لكل من ساهم في هذا الانجاز العظيم إتلاف طن زيت زيتون فلسطيني مغشوش المهندسين الزراعيين: القرار الأمريكي بخصوص مستوطنات الإحتلال سينتهي بالفشل الخوالده: مليون سائح.. وللمزيد بالصور...البترا تحتفي بالزائر المليون خلال عام بالفيديو...الامن يضبط سائقي حافلتين عرضوا حياة مواطنين للخطر في احدى مناطق العاصمة نقابة المهندسين تعلق على اعتصامي الطفيلة ومادبا: عدم تجديد ٨ عقود ليس على خلفيات انتخابية تشكيل المجلس الوطني للتشغيل برئاسة «الرزاز» العثور على طفل حديث الولادة في البادية الغربية بالمفرق
عاجل

دراسة تكشف كيف يحكم الناس على صورك "السيلفي"

الوقائع الإخبارية: كشفت دراسة أجريت مؤخراً على عدد من مستخدمي موقع "انستغرام"، أن الأشخاص الذين ينشرون الكثير من صور السيلفي لهم، يتشكّل عنهم انطباع سلبي لدى المستخدمين الآخرين.

وأكدت الدراسة التي نشرت في مجلة "ريسيرتش إن بيرسوناليتي"، أن هؤلاء الأشخاص الذين يكثرون من نشر صور السيلفي، يتشكل عنهم انطباعات أنهم أقل نجاحاً وأقل أماناً وأقل اندماجا في المجتمع.

ونقل موقع "ساينس أليرت" عن عالم النفس في جامعة واشنطن، تشريز باري "حتى عندما يكون محتوى المنشور متشابه كالسفر أو الإنجاز، يتشكل لدى الناس انطباعات ومشاعر سلبية عن الشخص ذي صورة السيلفي، بينما يتشكل لديهم انطباعات ومشاعر إيجابية عن الشخص الذي نشر صورة تم التقاطها بوساطة شخص آخر".

وتختلف هذه الدراسة عن الدراسات السابقة التي أجريت على مستخدمي "انستغرام"، حيث ركزت الأبحاث السابقة على الأشخاص أصحاب المنشورات، وسعت إلى إيجاد صلة بين النرجسية وصور السيلفي، بينما تركّز هذه الدراسة على المستخدمين الذين يحكمون عليهم، حسب المصدر.

اعتمدت الدراسة على مجموعتين من الطلاب الجامعيين من جامعتين منفصلتين، وقامت المجموعة الأولى التي شملت 30 طالباً بملء استبيانات، ومن ثم سُمِح للباحثين بالوصول إلى أحدث 30 منشورا لهم في "انستغرام"، وتم تحليل منشوراتهم إذا ما كانت صور سيلفي أو صور تم التقاطها بواسطة أشخاص آخرين، وماهية هذه المنشورات ونوعها.

وفي المرحلة الثانية من التجربة تم إرسال الملفات الشخصية الخاصة بالمجموعة الأولى إلى طلاب المجموعة الثانية المؤلفة من 119 طالباً من جامعة أخرى بعيدة، حتى يتمكنوا من تقييم هذه الصور باستخدام 13 سمة بما فيها الأنانية والانطواء وتدني احترام الذات والنجاح.
بعد تلقّي النتائج فحص علماء النفس البيانات ليجدوا أن الصور التي تم التقاطها بواسطة أشخاص آخرين أُعطيت تقييمات إيجابية كالتقدير العالي للذات والنجاح، بينما حصلت صور السيلفي على تقييمات سلبية وتم الحكم عليها بشكل أشد قسوة.

وافترض الباحثون بأن النتائج تدلّ على أن الصور التي تم التقاطها بواسطة أشخاص آخرين أكثر طبيعيةً وأقل تصنّعاً من صور السيلفي، كما اقترحوا تفسيرات أخرى كأن تكون صور السيلفي تظهر المستخدم للآخرين نرجسياً حتى لو لم يكن النشر متعلّقاً بأسباب نرجسية.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.