شريط الأخبار
النائبان "مصطفى ياغي وقيس زياديين" يحجبان الثقة عن الحكومة النائب خالد رمضان يحجب الثقة عن حكومة عمر الرزاز الطراونة : لن نغادر البرلمان قبل التصويت على الثقة اليوم النائب النعيمات يقترح تسليم لينا عناب وزارة للشؤون "الإسرائيلية" بالفيديو ...لأول مرة في تاريخ "النواب".. النائب ياغي يستعين بفيلم وثائقي تحت القبة شاهد بالفيديو والصور...نجاة سائق بأعجوبة اثر اقتحام مركبته منزلا في بني كنانة مصدر: النائب الهواملة سيصدر بيانا يوضح خلاله ما قصده في كلمته التي شطبها رئيس المجلس النائب الشوابكة ممتدحا الملك: "وراء كل رجل عظيم امرأة عظيمة" النائب الجراح : "130 نائباً ورئيس الحكومة ومجلس الأعيان ما بمونوا على وزيرة السياحة بينو: لا يهمني لون عيون الوزراء ولا من أي طريق دخلوا الاردن انتحار ثلاثيني شنقاً في الموقر بالعاصمة عمان الجامعة الاردنية تنفي تعديل او رفع رسوم التسجيل أو الساعات النواب يختتم مناقشة البيان الوزاري اليوم ... وتوقعات بمنح حكومة الرزاز ثقة " 78 " نائبا النائب شعيب الشديفات يحجب الثقة عن حكومة الرزاز وفاة شخص اثر تعرضة الى صعقة كهربائية في البلقاء اسرائيل تمنع الفنان الاردني عمر العبداللات من دخول فلسطين شاهد بالأسمـاء .. وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين في مختلف الوزارات الرزاز لـ امهات مساجين : الحكومة ستدرس قانون العفو العام تفاصيل جديدة لحادثة "الشونة الجنوبية" التي راح ضيحتها 3 أشخاص النائب إنصاف الخوالدة : " صناديق التمويل " أذّلت نساء الأردن
عاجل

دعوى أمام محكمة العدل الأمريكية ضد البنك العربي

الوقائع الإخبارية : أفادت وسائل إعلام عبرية، بأن المحكمة العليا الأمريكية، ستبدأ اليوم الأربعاء، النظر في دعوى رفعتها "أسر ضحايا العمليات الفلسطينية"؛ في الإشارة إلى القتلى الصهاينة، بما فيهم أعضاء من منظمة الماغور الإسرائيلية، ضد البنك العربي في الولايات المتحدة.

وقالت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، إنه من المتوقع أن يدعي أعضاء منظمة الماغور، الذين يحملون جنسية مزدوجة وجنسية أمريكية، بأن البنك العربي، الذي يقع مقره في منهاتن، مسؤول عن خرق قوانين دولية متعارف عليها باسم "قانون الأمم" بعد أن سمح بتحويل أموال مختلفة لدولارات ونقلها لحسابات قادة ونشطاء "حماس".

وكانت محكمة نيويورك قد قضت في عام 2013، بأن البنك العربي يتمتع بالحصانة أمام دعاوى المواطنين (الإسرائيليين) لأنه كيان تجاري، ولأنه لا يمكن للمحكمة النظر في مزاعم مواطنين غير أميركيين. غير أن المحكمة سمحت في القرار نفسه، لأسر المواطنين الأمريكيين بمواصلة الدعوى.

ويعتقد أصحاب البنك العربي، أنه كما رفضت المحكمة الادعاءات في الماضي، فإنها سترفض أيضًا ادعاءات المواطنين الأمريكيين.

يذكر أن هذه ليست الشكوى الأولى ضد البنك العربي، حيث رفع صهاينة يحملون المواطنة الأمريكية عام 2014 شكوى لدى المحكمة الفدرالية في بروكلين ضد البنك بتهم تمويل هجمات تبنتها حركتا حماس والجهاد الإسلامي، هي الاُولى من نوعها في الولايات المتحدة.

وطالب أصحاب الشكوى، الذين يقولون إنهم ضحايا حوالي 12 هجومًا وقعت بين عامي 2001 و2004 في (إسرائيل) وغزة والضفة الغربية، بتعويضات وفوائد "كبرى" وفقًا لشكواهم.

ويتهم أصحاب الشكوى البنك بدفع تعويضات مولتها منظمة سعودية إلى أسر منفذي عمليات فلسطينيين وأقارب فلسطينيين قتلوا في هذه الأعمال.

وأصدرت محكمة استئناف في نيويورك قرارًا لصالح البنك وقضت بأنه لا يجوز لآلاف الأشخاص غير الأميركيين رفع دعاوى ضد البنك العربي بتهمة تقديم الدعم لبعض فصائل المقاومة الفلسطينية.

والبنك العربي أسسته؛ في 1930 بالقدس، عائلة شومان الفلسطينية قبل أن ينقل مقره إلى عمان في 1948 غداة قيام دولة الاحتلال. ويملك البنك فروعًا في كافة أنحاء العالم، منها العديد في مدن الضفة الغربية.



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.