شريط الأخبار
 

دواء تجريبي يفجر مفاجأة...تعافي مرضى بأقل من أسبوع

الوقائع الإخبارية: منذ ساعات الصباح الأولى، اليوم الجمعة، ووسائل إعلام أميركية مشغولة بخبر عن مرضى في مستشفى بشيكاغو استجابوا بشكل لافت لعلاج Remdesivir التجريبي، وخرجوا بعد أقل من أسبوع، بعد أن خفف الدواء المذكور الحمى والأعراض التنفسية الحادة التي كانوا يعانون منها.

في التفاصيل، أظهرت بيانات جزئية علامات مشجعة بعد تجارب لعقار تجريبي لشركة أميركية على مرضى بحالات حادة من كوفيد-19، المرض الذي يسببه فيروس كورونا المستجد.

وقال موقع (ستات) الإخباري الطبي على الإنترنت إن مستشفى تابعا لجامعة شيكاغو يشارك في دراسة خاصة بدواء ريمديسيفير المضاء للفيروسات، قال إنه رصد تعافيا سريعا من أعراض الحمى والجهاز التنفسي، حيث غادر جميع المرضى تقريبا المستشفى خلال أقل من أسبوع.

كما ذكر أن مستشفى يو شيكاغو ميديسن استعان بمتطوعين عددهم 113 شخصا مصابين بحالات حادة من الوباء من أجل خوض تلك التجربة، مضيفاً أن معظم المشاركين غادروا المستشفى، بينما توفي مريضان فقط.

إلى ذلك، أظهر تحليل لنشرة نيو إنجلاند جورنال أوف ميديسن الأسبوع الماضي أن نسبة الثلثين من مجموعة صغيرة من المرضى المصابين بحالات حادة من كوفيد-19 شهدوا تحسنا في حالتهم بعد علاجهم بعقار ريمديسيفير.


"الوقت مبكر لاستخلاص النتائج"!
في حين أكدت الشركة المصنعة للدواء في بيان أرسل بالبريد الإلكتروني أن "شمول البيانات بحاجة إلى تحليل من أجل استخلاص أي نتائج من التجربة".

بدوره، أوضح مستشفى "يو شيكاغو ميديسن" في رسالة بالبريد الإلكتروني بحسب وكالة رويترز، أيضاً أن "البيانات الجزئية من تجربة سريرية مستمرة، هي بالأساس غير مكتملة ولا ينبغي استخدامها لاستخلاص نتائج".

في حين قالت الجامعة إن معلومات من منتدى داخلي للباحثين تتعلق بهذا العمل التجريبي الجاري نشرت من دون تفويض رسمي.

ويتوقع صدور نتائج من المرحلة الثالثة من الدراسة على مرضى بحالات حادة من كوفيد-19 في نهاية الشهر، وتوفر بيانات إضافية من دراسات أخرى في مايو.

يشار على أنه حتى الآن لا يوجد أي دواء معتمد لكوفيد-19، وهو مرض شديد العدوى ناتج عن فيروس كورونا المستجد الذي أصاب أكثر من مليوني شخص في أنحاء العالم.