شريط الأخبار
 

رئيس بلدية اربد: أولوية التعقيم للمناطق التي شهدت حالات طارئة

الوقائع الإخبارية: أكد رئيس بلدية اربد الكبرى المهندس حسين بني هاني، أن الأولوية في عمليات التعقيم والرش تكون للحالات الطارئة التي يستوجب التعامل معها بشكل فوري مثل اكتشاف حالات مصابة في إحدى المناطق، مؤكداً أن البلدية تعمل بعدة فرق وآليات متعددة وكافية وأنه لا داعي للخوف والقلق.

وبين أن فرق البلدية لم تتوقف عن تعقيم معظم مناطق اربد وأنها تواصل العمل صباحاً ومساءً وأنها تتوزع في مختلف المناطق التابعة للبلدية.

وأشار بني هاني إلى قيام البلدية بتعقيم الوسط التجاري في جميع المناطق التابعة لها بلا استثناء، مؤكداً استحالة تعقيم كامل حدود اربد الكبرى بيوم واحد وأن البلدية وضعت برنامجاً واضحاً للعمل يتم إعادته وتكراره عند الانتهاء منه.


ولفت إلى أن البلدية قامت أمس الجمعة بتعقيم كامل السوق المركزي والأرضيات والمداخل والمخارج وجميع المحال التجارية التي ستبدأ باستقبال الخضار والفواكه لاحقاً، مبينا أن هذه العملية ستكون بشكل دوري ومستمر.

وبين أنه وبالتوازي مع استمرار عمليات التعقيم في مختلف المناطق باشرت دائرة البيئة حملات مكثفة لتنظيف الساحات ورفع النفايات منها بالإضافة لحملات خاصة بالحاويات للتأكد من عدم تراكم النفايات حولها وهي أمور في غاية الأهمية في هذه الأوقات.

وبحسب بيان صحفي صدر عن البلدية اليوم السبت، استهجن بني هاني تناقل مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي أنباء عن قيام البلدية بتعقيم مناطق دون أخرى ومحاباة أشخاص على حساب آخرين، مؤكداً أن العمل يتم وفق منهجية واضحة تضمن تعقيم جميع المناطق حسب الأولويات والضرورات.